ما هي لغات الحب ؟ ” الخمسة

كتابة: Kholoud Hassan آخر تحديث: 31 مارس 2021 , 00:23

لغات الحب الخمسة

هي الطرق التي يستقبل ويرسل بها الشخص الحب، وعن طريقها يمتلئ خزان شعور فحب لديهم وفقًا للدكتور تشابمان مؤلف كتاب لغات الحب الخمس، وتشمل هذه كلمات التقدير، والوقت الجيد، واللمس الجسدي، وأعمال الخدمة، وتلقي الهدايا، ويمكن لكلاً منا معرفة لغة حبه الخاصة بإجراء اختبار لغات الحب.

  • كلمات التقدير

 كلمات المدح والثناء تعتبر لغة للتعبير عن الحب من لغات الحب الخمس، لغة الحب تلك عبار التعبير عن المودة من خلال الكلمات المنطوقة أو المديح أو التقدير.

فبالنسبة للشخص الذي تكون تلك لغة الحب الرئيسية له، فإنه يستمتع بالكلمات اللطيفة والمشجعة والثناء عليه، فملاحظات الحب والرسائل النصية المعبرة عن الحب يمكنها جعل يومهم مميز، أو بمدح ما يفعله جيداً.

  • جودة الوقت

إذا كان شخص ما لغة حبه جودة الوقت، لا يهمه كم عدد الساعات التي قضتها معه، بل يركز على جودة الوقت بمعنى أن تجلس وتعطيه اهتمامك بالكامل وقت حضوره معك، هذا يعني أن تترك الهاتف، وتركز على التواصل البصري والاستماع بنشاط، فتوضح تأكيد على ما يقوله الشخص الآخر، والامتناع عن تقديم المشورة إلا إذا طلبها.

  • اللمسة الجسدية

الشخص الذي لديه لغة الحب هذه يشعر بأنه محبوب من خلال المودة الجسدية، وهذا بينه وبين كل الناس في حياته اليومية، ولا تختص بشريك حياته، فتعبيرهم عن الحبي والاهتمام بإمساك أيديهم أو لمس ذراعهم أو إعطائهم أحتضان كتعبير عن الشكر.

دائماً يعبرون لغيرهم بلغتهم الخاصة، تجدهم يقولون شكراً باحتضان قوي، ويواسون غيرهم بالتربيت على الأكتاف، أو الأيدي أو أي طريقة تلمس الأخر بكل ود وعطف، مثال فإذا كانت أم تجدها دائماً تقبل وتحتضن أطفالها.

  • أعمال الخدمة

ماهو الحب في لغة الخدمة سؤال لا يدركه الكثيرون، عندما تكون لغة الحب الرئيسية للشخص هى لغة أعمال الخدمة تجده بسهولة يشعر بالحب والتقدير عندما يفعل أحدهم أشياء من أجلهم، مهما كانت الخدمات بسيطة فإن القليل من  الخدمات تذهب مباشرة إلى قلب الشخص وتزيد رصيد الحب لديه، ومن ثم يقدمون الحب بنفس الطريقة، فيقدمون الخدمات لغيرهم.

  • تلقي الهدايا

من لغته الحب الخاصة به هي تلقي الهدايا تعتبر الهدايا بالنسبة له هو رمز للحب والعاطفة في ذهنه، فتكون كل تفاصيل الهدية مهمة توقيتها وتغليفها وطريقة تقديمها ونوعيتها والجهد المبذول في كل تفاصيل الهدية يكون له معنى كبير بالنسبة له، ولا يهم كم ثمن الهدية بل إن لغة الحب وقت تلقي الهدايا هي ما يهمهم.[1]

لغات الحب الخمسة للرجال

هو كتاب لنفس الكاتب لغات الحب الخمس، ونفس الخمس لغات السابق، ولاكن أضاف قصص موجة للرجال ووجههم لتعلم مهارتين جديدتين، وهما: مهارة التعامل مع الغضب، ومهارة الاعتذار.

ينوه الكاتب أن أكتساب المهارتين لن يحدث من أول محاولة ويحتاج لوقت، وعندما تتعلم لغات الحب ضع باعتبارك فترات من الأخفاف لكي تتجنب الإحباط فتعود للغضب، وإذا حدث فرفقاً بنفسك فلا يوجد ما يعيب بذلك، فالغضب ليس خطأ فادح، بل هو رد فعل إنساني طبيعي، المشكلة في كيفية توجيه الغضب، وما سوف تفعله كرجل بعد الغضب، فإذا تعلمت كيفية التعامل بطريقة صحية مع الغضب، فسوف يؤثر ذلك بشكل إيجابي على علاقاتك.

وبنفس السياق، فإن إتقان فن الاعتذار فسوف تقتصر عليك كثير من الجهد للاحتفاظ بقوة علاقتك بشريك حياتك (وكذلك علاقاتك بآي شخص)، ينتهي التوتر والخلافات في العلاقة بمجرد أتقان الاعتذار بشكل جيد، للاعتذار يمكنه تغيير فكرة ونظرة زوجتك عنك، والاعتذار يعتبر أسهل طريقة لإذابة الجليد في العلاقات الخاصة بشريك حياتكم وباخرين.

لغات الحب الخمسة للاطفال

يعرض كتاب لغات الحب الخمسة للأطفال هي نفس لغات الحب الخاصة بالكبار ومؤلفه تشابمان، هو نفس مؤلف الكتابين السابقين، ولكن هذا الكتاب يعتبر دليلاً للوالدين، يقول تشابمان عندما تتكلم بلغة الحب الخاصة بطفلك.

فإنك بتلك الطريقة تملأ خزان الحب الخاص بطفلك، تكون تبني مع طفلك علاقة قوية يصبح أكثر تجاوباً مع التهذيب على عكس لو كان خزان الحب الخاص به فارغاً، لغات المحبة الخمسة الخاصة بطفلك، لتتعرف على نوع لغة المحبة الخاصة بطفلك.

  • التلامس الجسدي

بالنسبة للطفل كان التلامس مع أمه هو أول لغة للحب وصلته، فقربه المستمر من أمه في فترة الرضاعة تجعله يتشبع بالحب منها، وبعد ذلك يمر ب مراحل الحب فيبدأ بعض الأطفال يتحدث بالتلامس الجسدي أفضل من الكلمات، وبالنمو يتنقل بين لغات الحب الأخري كالهدايا، أو الوقت القيم، أو تقديم الخدمات وبدونهم لن يمتلأ مستودع المحبة الخاص بهم.

  •  كلمات المدح

بالنسبة للطفل الذي لغة حبه كلمات المدح تحمل الكلمات قوة كبيرة بالنسبة له في توصيل الحب وتوصل معنى أنا أتهتم بك، وعندما تركز على أي مجهود يفعله الطفل تصبح كلمات التشجيع ذات تأثير قوي.

ويمكنك فعل ذلك عندما توجه تركيزك على أن تضبط طفلك وهو يصنع الصواب ثم تمدحه عليه، النتيجة النهائية حصول الطفل على إرشاد لنموه الأخلاقي والأدبي، وضع باعتبارك أن الأطفال الذين لغة حبهم الأساسية كلمات المدح كلمات التوبيخ والذم تجرحهم بعمق.

  •  الوقت القيم

بالنسبة للطفل يعني الوقت القيم هو تقديم الوالدين حضورهم الكامل دون آي أنشغال كهدية بالنسبة للطفل، بتلك الطريقة يشعر الطفل بأنه أهم شخص بالنسبة لوالديه في الوجود.

إن العامل الأكثر أهمية بالنسبة للطفل في الوقت القيم ليس ما يحدث فيه بل كونه مع والديه يفعلون شيئ معاً، ويكون الوقت القيم من ضمنه التواصل مع الطفل بالعين بكل عطف وحب.

وأيضاً التركيز على الحوار الجيد بخصوص أي شيئ في حياتكم كالذكريات الجميلة، وضع باعتبارك أن الذكريات السليمة تدعم طفلك من الجانب المعني وبالتالي تساعده أن يصبح أكثر اتزان واستقرار في حياتهم.

  • الهدايا

عطاء وأخذ  الهدايا من أطفالكم يكون تعبيراً قوياً عن الحب، وأثره يكون في نفس الوقت وفيما بعد يمتد الأثر النفسي لسنوات، هناك بعض الآباء يمتنعون عن تقبل الهدايا من أطفالهم بحجة أنهم لا يريدون شئ أو أي طريقة للرفض تجعل الطفل يتضايق.

الطفل الذي لغة حبه الخاصة الهدايا تجدهم يركزون في كل التفاصيل كالغلاف، وتجد الهدية محل للاهتمام بالنسبة لهم، وغالباً تجد طفلك يصدر أصوات تعبر عن دهشة وإعجاب وقتما يفتحون الهدية.

  •  تقديم الخدمات

بالنسبة للطفل تعني عبارة لغة تقديم الخدمات هي كل ما يقدمه الأهل من مساعدة للطفل حتى لو كان يجب على الأهل فعله، أو خدمات أخري يقوم الأهل عن طريقها بمساعدة طفلهم، على الرغم من كون الطفل قادر على فعل ما يقوم به وحده.

يعتبر مساعدتك البسيطة خدمة تعني الحب، تجده يطلب منك إصلاح الدراجة أو مساعدته في حل مسألة رياضية لطلب الحب بطريقته، فإنه لا يريد منك فقط تحقيق ما طلبه الطفل منه بل يحاول لطلب الحب، وبالتالي من المهم أن تكون حساساً لتلك الطلبات وتبدي أهتمامك وتستوعب أن استجابتك لطلبه سوف تملأ خزان الحب الخاص به.[2]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق