أبرز ” مظاهر العنف ضد المرأة ” وأشكالها

كتابة: Aya Magdy آخر تحديث: 05 أبريل 2021 , 23:14

معنى العنف ضد المرأة

منذ فجر التاريخ و تتعرض المرأة إلى شتى أنواع العنف ، فإذا نظرنا إلى زمن الجاهلية نجد أنهم قبل ظهور الإسلام كانوا يدسون الفتيات في التراب كراهية لهن ، و يتجلى ذلك واضحا في قول الله – سبحانه و تعالى حين قال ( و إذا الموءودة سئلت بأي ذنب قتلت ) . [1]

و اشتهرت الولايات المتحدة الأمريكية  بالعديد من المظاهرات التي تحمل شعارات لا للعنف في اليوم العالمي للمرأة  ، هذا لما تعانيه المرأة من ظلم و عنف مازال قائم في العديد من المجتمعات حتى الآن ،

فعلى الرغم من وجود العديد من الشعارات و الكتب و المحاضرات و المؤتمرات التي تبحث عن حلول للعنف ضد المرأة ، إلا أن المرأة ما زالت تعاني من الظلم و العنف و الكبح و كأنها عار على المجتمع .[2]

مظاهر العنف ضد المرأة

كما قد ذكرنا من قبل أن المرأة قد تعاني من المظاهر المتنوعة للعنف  في العالم  ، و على أثر ذلك القول فإن المرأة  تعاني منذ سن مرحلة الرضاعة إلى مرحلة  الشيخوخة. [2]

وأد الإناث الرضع

قبل ظهور الإسلام ، كان من يرزق بأنثى ، يشعر و كأن هموم العالم قد حلت عليه ، و يريد و أن يتخلص من ذلك العار الذي قد حل به ، حيث يقول الله تعالى { وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدهمْ بِالْأُنْثَى ظَلَّ وَجْهه مُسْوَدًّا و هو كظيم } .

و عندما جاء الإسلام ، وضع للمرأة مكانة مستقلة في المجتمع ، فقد كرمها و نهى تماما عن وأد الفتيات  .و شرع لها حقوقها في الميراث و حقوقها على زوجها .  هذا بالأضافة إلى أن رسول الإسلام الكريم قد أوصى عليهن في خطبة الوداع .

العنف الجسدي

تعاني النساء في العديد من المجتمعات حولنا من العديد من وسائل العنف الجسدي ، فلقد سمعنا الكثير من حالات الطلاق الموجودة من حولنا و التي يكون سببها العنف القهري و الجسدي ضد المرأة بسبب بعض  الرجال الذين يفضلون أن يفرضوا سيطرتهم الكاملة على زوجاتهم .

و لم يقتصر العنف الجسدي على الزوج فقط ، و لكن من الممكن أن يشمل أيضا الأب أو الأخ . فنجد أن هناك الكثير من البيوت التي تشتكي ظلما من قهر الرجال على النساء ، و يقومون بالعديد من أشكال العنف مثل الصفعات ، و الضربات ، و اللكمات

العنف الجنسي

يشتمل مفهوم العنف الجنسي العديد من المصطلحات ، حيث قد تعاني المرأة من العنف الجنسي في كل مكان ، سواء في مكان العمل أو المنزل و ما إلى ذلك و من أشكال العنف الجنسي :

  • الاغتصاب : يعتبر الاعتداء الجنسي من أكثر الأمور المشينة في المجتمع ، فجميع الأسباب التي قد تؤدي إلى ذلك الاغتصاب تقع على حامل الفتاة في العديد من المجتمعات . حيث تُجبر الفتاة على ممارسة الرذيلة مع الخاطفين و من ثم قتلها أو تركها تعيش بذلك الكابوس .
  • الاغتصاب التصحيحي : يعتبر الاغتصاب التصحيحي من أشهر أنواع الاغتصاب حيث من الممكن أن تُخطف المرأة من قِبل فتيات و يقوموا باغتصابها .
  • التحرش اللفظي الجنسي : قد تواجه المرأة في الطريق الألفاظ الجنسية المُهينة من قِبل الشباب ، مما قد يترك في داخلها أسوء الأثر الذي يجعلها تُعيد حساباتها في شخصيتها أو ملابسها . العنف النفسي أو العاطفي تعاني النساء في الكثير من المجتمعات من العنف النفسي الذي يضم الكلمات و التعليقات السخيفة على شكلها أو ملابسها أو جسدها و التي قد تؤثر على نفستها كأنثى .

زواج الفتيات في سن صغير 

هناك بعض العادات و التقاليد التي ما زالت قائمة حتى الآن ، و منها زواج الأطفال في سن صغير ، و ينتشر ذلك في الأرياف و المجتمعات الغير متحضرة ، أو التي قد تعاني من افتقار التعليم و انتشار للجهل .

فيعتقدوا بأن الفتاة مجرد  جسد للإستمتاع به ، فأن تصل الفتاة إلى سن البلوغ  يتم زواجها .

الختان

ما زالت الفتيات حتى الآن تتعرض لتشويه كامل في الأعضاء التناسلية ، فهم يحرفون وصايا الإسلام في أن الختان يكون في حد ذاته مستحب و بشروط محددة .

و لكن في حقيقة الأمر قد تجد أن هناك العديد من التقاليد المتبعة في الختان و التي يكون هدفها الأساسي هو تشويه الأعضاء التناسلية . لذلك قد تسعى العديد من الدول اليوم إلى منع الختان نهائيا ، و القيام بإتخاذ الاجراءات القانونية لمن يقوم به .

الحرمان من التعليم

قد يكتفي بعض الناس بعدم تعليم الفتيات لاعتقادهم بأن الفتيات قد خُلقن فقط من أجل إمتاع الزوج ليس أكثر . و على مثل ذلك القول قد نجد العديد من الفتيات الغير متعلمات بسبب معتقدات أهلهن .

الدعارة القسرية

الدعارة القسرية فيما معناها هي أخذ الفتيات بالقوة لممارسة الرذيلة في أماكن محرمة شرعا بسبب الفقر  ، و على ذلك الأساس فإن هناك عصابات عديدة مُتخصصة في مثل تلك الأمور ، و مع ذلك فإن القانون لم يكن منصفا كافيا لها للحكم في مرتكبي تلك الأفعال الشنيعة .

العنف تجاه كبار السن

بالطبع قد نسمع اليوم عن وجود العديد من السيدات الذين تبلغ أعمارهم بين 50 إلى 70 عاما ، لاجئين في الشوارع بلا مآوى لهم و ذلك بسبب سوء معاملة أبنائهم لهم ، أو طردهم من منازلهم بعد موت الزوج

أشكال العنف ضد المرأة

أشكال الأذى الناتج عن العنف ضد المرأة يوجد العديد من المظاهر و أشكال العنف الممارس ضد النساء ومن أبرزها ما يلي: [3] [4] [2]

أشكال العنف في التعليم 

نجد ذلك النوع من العنف يظهر جليا في القرى و الأماكن الغير حضارية حيث يمارس العنف التعليمي بشكل كبير على الفتيات و يتجلى ذلك واضحا في

  •  الحرمان الكامل من الدراسة
  • إجبارهن على الجلوس في المنازل
  • خدمة أهل الزوج

أشكال العنف الجسماني 

يعد الأذى الجسدي هو منذ أبرز أنواع العنف الذي يمارس على نساء و يتم ذلك باستخدام

  •  الدفع
  • القذف على الدرج أو عبر الغرفة
  •  الركل
  • التواء الذراعين
  • الاختناق
  • الحرق
  • الطعن

أشكال العنف النفسي 

 يعتبر العنف النفسي هو من أصعب أنواع العنف ضد المرأة، هو يسبب في إيذاء نفسي كبير لها و يظهر آثار العنف ضد المرأة واضحا في  الأذى النفسي من خلال ظهور الأمراض النفسية و الجسدية نتيجة لتعرضها للتالي

  • الشتائم
  • الألفاظ الشعبية البذيئة
  • الكلام المؤذي و السخرية منها ، و محاولة التقليل من شأنها أمام الغير  و خاصة أولادها .

أشكال العنف الجنسي ( التحرش ) 

يعتبر العنف الجنسي هو تعرض المرأة للتحرش وإلى سماع الألفاظ الجنسية البذيئة أو تعرضها إلى الاغتصاب.

أشكال العنف الاجتماعي

يعد الأذى الاجتماعي من أقوى أنواع الأذى الموجودة ضد المرأة و ذلك من خلال محو مكانة المرأة بالكامل في المجتمع ، و جعلها أداة فقط للاستمتاع بها أو للخدمة بالإكراه ، و تفضيل الرجل دائما عليها .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق