آثار العنف ضد المرأة

كتابة: Aya Magdy آخر تحديث: 05 أبريل 2021 , 23:14

ضرر العنف ضد المرأة

” لم يستوصوا بنا خيرا يا رسول الله  ” ، جملة قالتها إحدى السيدات في إحدى البرامج التليفزيونية ، و قد تظهر آثار الضرب على وجهها المنهمك . و ما زالت النساء حول العالم ، تعانين من ظلم الرجال . و الغريب في الأمر أن بعض المجتمعات يقمن بتشجيعه على ذلك  .

فلقد أوصانا رسولنا الكريم بالنساء فقال صلى الله عليه و سلم : ( استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فاستوصوا بالنساء خير) . [3] 

  فنادى بذلك الرسول الكريم كلا من  الأب و الأخ و الزوج و أوصاهم  على المحافظة  على النساء ، و أن لا يستغلوا ضعفهن ، و لا يأخذوا حقوقهن . و لكن نجد أن أغلب الرجال حول العالم لم يستجبن لمثل هذا القول ، بل يتمادوا في الظلم و العنف ، مما ينتج عنه آثار جسيمة متعددة تضر بحياتها . 

و مما لا شك فيه أنه يمكن أن يسبب العنف ضد المرأة مشاكل صحية بدنية و عقلية  قصيرة الأمد و طويلة الأمد. و بالفعل قد لا يؤثر العنف و سوء المعاملة على النساء  فقط ، بل يؤثر أيضًا على أطفالهن و أسرهن و مجتمعاتهن بالكامل . و أيضا قد تشمل هذه الآثار الضرر الذي يلحق بصحة المرأة  مدى الحياة  .

و تسعى العديد من المؤسسات اليوم لإيجاد حلول العنف ضد المرأة و ذلك من خلال كبح جميع مظاهر العنف ضد المرأة  و في خلال الشعار العالمي لا للعنف  و خاصة في اليوم العالمي للمرأة 

آثار العنف الجنسي قصيرة المدى

مما لا شك فيه أن هناك بعض الآثار التي تظهر على المرأة و تكون قصيرة المدى ، فيما معناه أن تكون ذات أثر طفيف أي يمكن  معالجتها و لكنها قد تأخذ بعض الوقت ، و بالتأكيد قد تظهر تلك الآثار الجسدية بوضوح في  الجسد  من خلال عمل أشعة سينية أو الفحوصات الطبية . و من بعض الآثار قصيرة المدى :

عدم القدرة على النوم 

قد يظهر ذلك العرض نتيجة التعرض للصدمة النفسية   و الخيالات السيئة التي قد تراودها في الكثير من الأحيان .

الحمل غير المرغوب فيه 

من الممكن التعرض للحمل نتيجة الاغتصاب ، و التي قد يصادف مع عدم استخدام المرأة  أي وسيلة من وسائل منع الحمل . و من المتوقع أيضا حدوث نزيف مؤقت مهبلي أو ألم شديد في الحوض نتيجة العنف الجنسي.

حدوث ضرر للجنين 

من الممكن أن يضر العنف الجنسي أو الجسدي الجنين ، حيث أن الجنين يتأثر في العموم من أقل شيء أثناء وجوده في رحم الأم و مع وجود العنف  أثناء العلاقة الجنسية أو حدوث عنف جسدي على الأم ، قد تتهتك بطانة الرحم و منها قد يؤدي إلى نزيف و من ثم موت الجنين .

 العدوى بمرض الإيدز 

أضف ذلك إلى معلوماتك أن مرض الإيدز ينتقل من شخص إلى آخر من خلال الاتصال الجنسي أو عدوى الدم ، و بذلك قد ينتقل مرض الإيدز بسهولة

آثار العنف الجسدي طويلة الأمد

و الجدير بالذكر أن يرتبط العنف الجسدي بظهور العديد من المشكلات الصحية طويلة الأمد و التي قد تأخذ وقتا طويلا في الشفاء أو تبقى كما هي للأبد   ، و التي قد تشمل :-

حدوث التهابات في المفاصل 

قد تعاني المرأة من ظهور بعض الالتهابات في مفاصل جسدها  الناتج عن الضرب المتكرر باستخدام العصا أو اليد .

الصداع النصفي

من الممكن أن يُكتسب  الصداع النصفي من البيئة المُحيطة بالشخص ، فكثرة التفكير و الهموم تزيد من صعوبة الأمور

متلازمة القولون العصبي 

يؤدي الانفعال الشديد أثناء حدوث المشكلة من أهم أسباب متلازمة القولون العصبي ، حيث أن القولون من أكثر الأعضاء تحسسا للعصبية .

الأزمات الصحية المزمنة

قد يؤدي الحزن و العصبية الشديدة إلى حدوث أزمات صحية من وقت للآخر ، الذي من الممكن أن ينهي حياتها مع الوقت .

الألم المزمن في جميع أنحاء الجسم

من البديهي و أن يحدث ألم شديد في كل مكان في الجسم ، إذا تعرضت الفتاة للعنف الجسدي بأشكالها ، كالضرب و الصفع و هكذا .

حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي

مما لا شك فيه أن يحدث مشاكل متنوعة في الجهاز الهضمي ، حيث كما ذكرنا من قبل أن القولون يعتبر أكثر تحسسا للعصبية أو الحزن الشديد و يشمل ذلك ظهور قرح المعدة أو البواسير .

الإجهاد المستمر

بالطبع عزيزي القارئ لن يعود الجسد كما كان من ذي قبل ، حيث أن الضرب و آثار العنف التي قد تظهر عليها  من الممكن و أن تشعرها بالإجهاد المستمر

الإصابة بارتجاج في المخ 

قد تتوسط ظهور الاعراض بين البسيطة و الشديدة الناتجة  عنف جسماني عليها كالضرب على الرأس أو السقوط  هو اصابتها بارتجاج في المخ و من أعراض إصابات الدماغ البسيطة ما يلي :-

  • فقدان الوعي
  • فقدان الذكراة
  • العمى
  • صعوبة التركيز

 أما إذا سلطنا الضوء على اعراض إصابات الدماغ الشديدة و التي تحتاج في الاغلب على التدخل الجراحي الفوري . و منها   ما يلي :

  • الارتجاج الشديد في الرأس و الذي قد يحتاج إلى دخول العناية المركزة
  • فقدان حاسة السمع تماما
  • حدوث النزيف الداخلي

آثار نفسية بسيطة ناتجة عن العنف

مما لا شك فيه أن تتأثر نفسية المرأة بما حدث لها من عنف سواء كان عنف جنسي أو جسدي أو نفسي و هكذا . فتعتبر تلك الفترة بعد الأزمة هي من أصعب الفترات الموجودة في حياة الأنثى ، فتكون مشوشة في التفكير تماما ، و قد تشعر في ذلك الوقت بالخجل لما حدث لها ، فلا تستطيع البوح لأحد عما حدث لها لأنهم ما يجعلون المرأة دائما هي من تقع في الخطأ مع تقديم الأعذار  للمعتدي

يمكنها في ذلك الوقت إدمان المخدرات أو اتباع أصدقاء السوء في كل ما هو غير شرعي ، و من أمثلة بعض الاثار التي من الممكن و أن تظهر عليها :

  • الارتباك و التوتر من التعامل مع الأخرين
  • الغضب الدائم و العصبية
  • الشعور بالتخدير ،  أو عدم الشعور بأي شيء.
  • الخوف الدائم من كل  شيء

آثار نفسية شديدة ناتجة عن العنف ضد المرأة

و من الممكن أن تكون الحالة شديدة للغاية و الخسائر كبيرة لها فيؤدي ذلك إلى حدوث آثار نفسية شديدة تؤثر على حياتها بشكلا عام و من هذه الآثار حدوث إضطراب  يسمى اضطراب ما بعد الصدمة أو  (PTSD).

يمكن أن يكون هذا نتيجة التعرض لصدمة أو تجربة مروعة أو مخيفة ، مثل الإعتداء الجنسي أو الإعتداء الجسدي. ناهيك عن الأرق و الكوابيس المستمرة .

تأثير العنف على حياة المرأة بصفة عامة

الحياة العملية 

بالتأكيد من الممكن و أن يؤثر العنف على عمل المرأة ، و ذلك بسبب قسوة المجتمع ، فبدلا من أن يقفوا بجانبها و يقوموا بدعمها ، يجعلوها تترك عاملها و ذلك لأنها قد تأتي بالسمعة السيئة للمكان .

البيت

يتعرض البيت للخراب الشامل إذا كانت الام تتعرض فيه لأي نوع من انواع العنف ، حيث قد يضطرها الأمر إلى ترك البيت و المسئولية كاملة على الزوج

المدرسة

إذا تعرضت الفتاة للعنف فسوف تفكر أكثر من مرة عند الذهاب إلى المدرسة مرة اخرى ، حتى لا تتعرض للاحراج بين زملائها

الأطفال

قد يكون الأطفال هم السبب الاساسي في استمرار علاقة غير ناجحة ، أو الاستمرار من المعيشة مع زوج ظالم ، حيث انها تخشى من عدم الإتصال بالاطفال أو منعها من رؤيتهم بعد الانفصال .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق