انتبهوا ” أخطاء شائعة ” عند ممارسة رياضة الجري

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 05 أبريل 2021 , 06:33

ما هو تعريف الجري

قد بدأ الجري السريع في الانتشار في السبعينات في جميع أنحاء العالم ، واستحوذ على انتباه الكثير من الأشخاص ، والجري السريع عبارة عن التحرك بـ ثبات ، وتكون كلا القدمين في الهواء دفعة واحدة ، والكثيرين قد يتساءلون ايهما افضل المشي السريع ام الجري ، وهنا سنناقش الأفضل ، وما هي الأخطاء الشائعة عند ممارسة رياضة الجري بشكل عام . [1]

ما هو تاريخ الجري

بدأ البشر في المشي والجري منذ ملايين السنين ، وحدث الكثير من التطور لـ مفهوم الجري على مدى العصور ، وأول من بدأ الجري هم هنود تاراهومارا الصيادين الموجودين في المكسيك ، وهناك من كان يركض لكي يساعدوا في نقل الأخبار في المعارك القديمة .

وفي أواخر القرن التاسع عشر ، بدأت السباقات في الانتشار ، وكانت جزء لا يتجزأ من مجال الرياضة ، وكان الكثيرين يتنافسون في سباقات الجري ، وازداد أعداد المتفرجين على سباقات الماراثون ، واليوم أصبحت سباقات المارثون من السباقات الهامة حول العالم كله . [1]

انتبهوا ” أخطاء شائعة ” عند ممارسة رياضة الجري

هناك بعض الأخطاء الشائعة التي يقوم بها الكثيرين عند ممارسة رياضة الجري ومنها :

  • زيادة الأميال بسرعة كبيرة جدا : قد تكون زيادة السرعة اخطاء شائعة عند استخدام جهاز المشي ، يقوم بها الكثيرون مما يتسبب في إصابتهم وجعلهم في خطر .
  • عدم الاحماء بالحركات المناسبة : قد يكون الإحماء المناسب ضروري في رياضة الجري لكي يصبح الشخص بعيدًا عن أي إصابات ، فيجب عليه إجراء بعض التمرينات التي تعمل على الإحماء ، وليست التي لها علاقة بالتمدد الثابت .
  • لبس أحذية قديمة غير داعمة : قد يتأكل حذاء الجري مع مرور الوقت ووقتها لا يصبح داعمًا لـ صاحبه ، ويمكن أن يؤدي الجري بأحذية قديمة ، وغير داعمة إلى ألم أو حتى الإصابة ، وفي واقع الأمر أن أحذية الجري لها عمر افتراضي ، حيث يجب تغييرها بعد تجاوز 500 ميلًا على الأكثر .
  • عدم تناول نظام غذائي متوازن : من الضروري التفكير في الجسم على إنه آلة مضبوطة ودقيقة ، لذا يجب إعطاؤه الوقود المناسب لكي تعمل الآلة بشكل جيد ومثالي ، لذا تناول نظام غذائي مناسب ، ومتوازن يساعد الشخص على ضمان تحقيق أهدافه .
  • الإفراط في التدريب : العديد من الأشخاص يتساءلون كم ساعة مشي لحرق كيلو ، ويعتقدون أن الإفراط في التدريب هو الحل الأمثل ، ويقومون بمضاعفة المسافات المقطوعة في الجري ، ولكن الإفراط في التدريب قد يأتي بالكثير من الأضرار ويخرب أي خطط تدريبية .
  • تحديد أهداف غير واقعية : من المهم أن يضع الشخص لنفسه أهداف واقعية حتى لا يقع في أخطاء الجري السريع ، ومن الضروري دومًا أن يستمع إلى جسده ، ويكون لطيفًا معها لكي يحقق ما يريده عند ممارسة رياضة الجري . [2]

قوانين الجري السريع

  • ابدأ ببطء : يعتبر من قوانين الجري السريع الأولى البدء بـ بطء ، وأخذ الوقت لبناء الهدف بشكل فعال ، ويجب تضمين تدريبات الإحماء لكي يتم تنشيط العضلات ، ثم يتم تزويد السرعة بالتدريج .
  • اتباع خطة : من الجيد الحصول على مساعدة من متخصص ما لكي تحصل على نتيجة جيدة ، فـ التوقيت هو كل شيء في رياضة الجري ، والخطة تساعد في الوصول إلى الهدف بتوازن صحيح وجيد .
  • قطع الاتصال : سيكون من الرائع بين الحين والآخر أن تفصل التكنولوجيا من حياتك اثناء رياضة الجري ، وهذا للتواصل بشكل جيد مع شعور الجري ، والتركيز على التنفس وصوت القدم والتحدث مع رأسك ، في الواقع هذا الشعور يساعد في تحسين القدرة على السرعة والسباق .
  • كن بلا حدود :

من الضروري أن يسأل الراكض نفسه دومًا “لماذا لا؟” ، هذا السؤال هو الخطوة الأولى نحو تحقيق أحلام الكثيرين ، ويجب وضع أهداف صغيرة للوصول للأهداف الكبيرة ، ومن الجيد العمل على نقاط الضعف لكي تصبح نقاط قوة . [3]

رياضة الجري للمبتدئين

إذا كان الشخص لم يكن نشيط لـ فترة من الوقت ، ويريد أن يبني مستوى لياقة معين من خلال رياضة الجري ، فيجب أن يكون مستعدًا لهذه الخطوة من خلال تجهيز بعض المعدات ، وجلب أحذية جيدة تناسب قدمه وتساعده في الجري وتجعله يشعر بالراحة ، ويجب على السيدات ارتداء حمالة صدر رياضية لأنها توفر دعم أكبر لهن .

وإذا كنت مبتدئ سيكون عليك الحصول على عدد من النصائح حول الأطعمة التي يجب أن تتناولها مع رياضة الجري ، ويمكن القيام بالإحماء لمدة خمس دقائق على الأقل قبل البدء في الجري حتى تشعر بالراحة ، وسيكون من الجيد التبديل بين الجري والمشي ، ومنح نفسك دقائق لكي تشعر بالراحة وبعد الانتهاء يتم عمل تمارين إطالة . [4]

إذا كنت مبتدئ يجب ألا تأكل قبل الجري ، ولكن من الضروري تغذية الجسم بعناصر غذائية صحيحة ، فيمكن إيقاف بعض الكربوهيدرات المعقدة ، وسيكون من الضروري أن تفكر في ذراعيك كـ مجداف يساعد في دفعك لـ الأمام ولكن لو كانوا غير متزامنين فستقوم بإبطاء الشخص لذا يجب الحفاظ عليهم مسترخين بجوار الجسم .

ويجب الانتباه لترطيب جسمك حيث يعاني العديد من العدائين من الجفاف وذلك لأنهم يقللون من كمية الماء أثناء ممارسة رياضة الجري ، وهذا خطأ كبير لذا يجب أن تشرب كلما شعرت بالعطش والاستماع لإشارات الجسد بإحتياجه للماء .

قد تضر الخطوات الطويلة جدًا أثناء الجري بأداء العداء نفسه ، لذا سيكون من الجيد اتخاذ خطوات قصيرة ومنخفضة وفعالة ، فهذا لا يقوم بعمل جهد عضلي على الشخص ، وسيكون من المفيد لو قام الشخص بعد خطوات، بالتدريج يقوم بتزويد سرعته ولكن بـ خطوات قصيرة . [5]

نصائح عند ممارسة رياضة الجري

  • بخصوص تمارين الإطالة ، يمكن القيام بها بعد الجري كنشاط منفصل ، وفيها يقوم الشخص بالتركيز على أوتار الركبة وربلة الساق ، ويقوم بتمدد الورك والظهر والذراعين .
  • لا يجب التمدد مع الشعور بضيق في العضلات بل يجب التوقف على الفور ، ولا تقم بحبس الأنفاس ، ويجب التأكد من البقاء مسترخيًا مع نفس عميق من البطن . [6]
  • رياضة الجري مجانية ، ويمكن القيام بها في أي مكان وتقوم بحرق سعرات حرارية أكثر من أي تمارين أخرى .
  • قد يقلل الجري المنتظم من خطر الإصابة بالأمراض طويلة الأمد ، مثل أمراض القلب والسكري من النوع 2 والسكتات الدماغية .
  • من الأفضل اللجوء لرياضة الجري فقد يعزز الجري أيضًا المزاج ويحافظ على الوزن . [4]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق