معلومات عن سم العنكبوت

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 16 أبريل 2021 , 21:14

مقدّمة عن العنكبوت

الـ معلومات عن سم العنكبوت كثيرة وأغلب الناس يتساءلون عنها، تم العثور على أكثر من 45000 نوع من العناكب في جميع أنحاء العالم، بعضها سام والبعض الآخر يبني شبكات للقبض على الفريسة وكلها تقريبًا موضع للرهاب البشري، كما ترمز العناكب إلى الصبر بسبب أسلوبها في الصيد المتمثل في وضع الشبكات وانتظار الفريسة، تعيش العناكب في كل موائل الأرض تقريبًا بإستثناء المناطق القطبية والمحيطات والجبال العالية.

تم العثور على العناكب في جميع أنحاء العالم في كل القارات بإستثناء القارة القطبية الجنوبية، فبالرغم من أنها تتمكن من البقاء على قيد الحياة في ظروف قاسية إلا أن الطقس البارد الشديد أو الطقس الممطر يمكن أن يتسبب في دخول بعض العناكب إلى الداخل، لن تعض العناكب البشر إلا للدفاع عن النفس وتكون معظم لدغات العنكبوت أقل خطورة من لدغة البعوض لكن لدغات عناكب الناسك البني وعناكب الأرملة السوداء هى من بين أخطرها لكن تلك العناكب تفضل الهروب من البشر ولن تعض إلا عندما تكون محاصرة.

ما هو سم العنكبوت

سموم العنكبوت عبارة عن مزيج من العديد من المواد الكيميائية بعضها عبارة عن سموم عصبية تطورت لقتل أو شل حركة المفصليات مثل الحشرات من خلال مهاجمة أنظمتها العصبية؛ والبعض الآخر عبارة عن سموم خلوية تساعد في تكسير الأنسجة حتى يتمكن العنكبوت من تناول وجبته بسهولة، لكن لسوء الحظ يمكن أن يكون عدد قليل من هذه المواد الكيميائية سامة بشكل خطير للبشر.

سمّ العنكبوت ولدغاته

السموم هى مواد كيميائية من أصل بيولوجي (أي من صنع الحيوان) تستخدم لغرض الهجوم أو الدفاع، تُصنع السموم من أعضاء متخصصة مثل الغدد اللعابية المعدلة ويتم توصيلها عبر أنظمة متخصصة مثل الأنياب المحززة أو المجوفة، وتتكون معظم السموم من خليط معقد من المواد الكيميائية بما في ذلك البروتينات والببتيدات والسكريات ومواد أخرى وقد تؤثر السموم على العديد من أجهزة الجسم حيث تشمل تأثيرات السم الشائعة الشلل وتخثر الدم وانهيار العضلات والألم وانهيار الأنسجة والتأثيرات على الجهاز التنفسي القلبي.

بعد لدغة العنكبوت يُفرز نوعان أساسيان من السم لهما تأثير على البشر وهى السموم السامة للأعصاب والسموم السامة للخلايا أو النخرية فتعمل السموم السامة للأعصاب مباشرة على الجهاز العصبي وأفضل مثال معروف هو سم عنكبوت الأرملة السوداء أو العنكبوت الأحمر والتي تتسبب في أضرار للأنسجة مثل البثور والآفات، وتقتل السموم السامة للأعصاب أسرع من السموم السامة للخلايا.[1]

مضاد سم العنكبوت

يتم إنتاج مضادات السموم لسم العنكبوت عن طريق حقن الخيول أو الماعز أو الأرانب بسم العناكب، وهذا لا يؤذي هذه الحيوانات إما لأنها تُعطى فقط جرعات صغيرة من السم أو يكون لها رد فعل خفيف بشكل طبيعي تجاه السم، حيث يتم إنتاج جزيئات الجسم المضاد نتيجة تفاعل أجهزة المناعة لدى الحيوان مع جزيئات السم الغريبة وتستخدم هذه في صنع مضادات السموم المنقذة لحياة للبشر لذلك، يهدف البحث الجزيئي إلى صنع مضادات السموم الاصطناعية نحو التقدم.

بعد التعرض لسم العنكبوت

يعتبر الأشخاص الأكثر تعرضًا للخطر كما هو الحال مع أي سموم هم الصغار جدًا أو كبار السن والذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية الموجودة مسبقًا لذلك، يجب دائمًا معالجة لدغات العنكبوت عن طريق تطبيق ضمادة ضغط لكن لا تكون ضيقة وذلك لأن التضميد ليس ضروريًا في لدغات العناكب وربما يؤدي الضغط على مكان اللدغ إلى تفاقم الألم لكن قد يساعد وضع الكمادات الباردة إذا كانت اللدغة مؤلمة، وبالنسبة لمعظم لدغات العنكبوت فلا يلزم وجود إسعافات أولية أخرى، لكن انتبه لطلب العناية الطبية لأي لدغة عنكبوت إذا ظهرت الأعراض أو استمرت.

أعراض لدغة العنكبوت

تختلف أعراض لدغة العنكبوت حسب نوع العنكبوت حيث تسبب لدغات عنكبوت الأرملة السوداء ألمًا فوريًا حادًا يشبه وخز الدبوس، ثم تصبح منطقة اللدغة مخدرة وتشمل العلامات الأخرى من لدغة عنكبوت الأرملة السوداء ما يلي:

  • صعوبة في التنفس.
  • انتفاخ العيون.
  • صداع.
  • زيادة إفراز اللعاب.
  • استفراغ وغثيان.
  • تقلصات مؤلمة في العضلات وتيبس في المعدة والكتفين والصدر والظهر.
  • التعرق الغزير.
  • طفح جلدي وحكة.

أما لدغات عناكب الناسك البني ليست مؤلمة أو ملحوظة على الفور، فقد تشعر بالألم بعد ساعة من اللدغة وتشمل العلامات الأخرى للدغة العنكبوت الناسك البني ما يلي:

  • احمرار لون الجلد وتشكل قرحة جلدية.
  • حكة في الجلد في منطقة اللدغة أو في جميع أنحاء الجسم.

نادرًا ما تسبب لدغات العنكبوت المتشرد الألم، وتشمل علامات لدغة العنكبوت المتشرد ما يلي:

  • صداع شديد في غضون دقائق أو ساعات بعد اللدغة، وقد يستمر هذا الصداع لمدة أسبوع.
  • تصلب الجلد في منطقة اللدغة خلال 30 دقيقة من اللدغة.
  • احمرار الجلد وتورمه.
  • تكون البثور التي تفرز القيح.
  • التعب.
  • الغثيان.
  • ضعف الإدراك (مشاكل الذاكرة).

الإسعافات الأولية للدغة العنكبوت

  • تعمل ضمادات الضغط على إبطاء حركة السم في مجرى الدم مما يقلل من تأثير السموم العصبية في السم.
  • يجب استخدام ضمادات الضغط فقط لعضات العنكبوت أو لدغات عنكبوت الفأر.
  • لف الضمادة بقوة حول الذراع أو الساق التي تعرضت للعض بدءًا من اللدغة لكن لا ينبغي أن تكون الضمادة ضيقة لدرجة أنها تقيد تدفق الدم.
  • لف الطرف بأكمله ثم وضع جبيرة لمنع الحركة.
  • المحافظة على الشخص المصاب ثابتًا قدر الإمكان.
  • عدم إزالة الضمادة.
  • التماس العناية الطبية في أقرب وقت ممكن.[2]

أخطر 3 عناكب سامة في العالم

العنكبوت البرازيلي

العنكبوت البرازيلي هو عنكبوت بني كبير يشبه عنكبوت الذئب في أمريكا الشمالية ولكنه أكبر ويمتلك سمًا أكثر سمية من أي نوع آخر حيث يمتلك السم الأكثر نشاطًا من الناحية العصبية بين جميع العناكب ويعتبر أخطر عنكبوت في العالم.

عنكبوت الأرملة السوداء

هى عناكب سيئة السمعة يتم التعرف عليها من خلال علامة ملونة على شكل ساعة رملية على بطونهم وتوجد في المناطق المعتدلة حول العالم، ما يقرب من 5 في المائة من اللدغات التي تم الإبلاغ عنها كانت قاتلة قبل اختراع مضاد سم العنكبوت الأرملة حيث تم الإبلاغ عن 63 حالة وفاة في الولايات المتحدة بين عامي 1950 و 1959.

عنكبوت الأرملة البنية

عنكبوت الأرملة البنية مثل أبناء عمومته الأرملة السوداء والعنكبوت ذو الظهر الأحمر فهي عناكب تحمل سمًا عصبيًا يمكن أن يسبب مجموعة من الأعراض المعروفة بإسم Latrodectis، عادةً ما يكون الذكور أقل خطورة من الإناث ولكنهم يلدغون إذا تم إزعاجهم وشعر العنكبوت بالتهديد.[3]

غذاء العناكب

تقريبًا كل عنكبوت مفترس، ويتكون معظم طعام العنكبوت من الحشرات ولكن هناك بعض الأنواع الغريبة الكبيرة التي يمكن أن تأكل الحيوانات الصغيرة مثل الصراصير والسحالي والضفادع والقوارض والطيور، والعناكب التي من المرجح أن تصادفها حول منزلك هى تلك التي تأكل الحشرات فهي تساعد في مكافحة الآفات من خلال تحقيق التوازن في النظام البيئي لمنزلك عن طريق اصطياد الذباب والبعوض والعث والحشرات الأخرى في شبكاتهم.

تأكل العناكب مئات الملايين من الأطنان من الحشرات كل عام، فهل يمكنك تخيل كيف سيكون شكل العالم بدون مساعدتنا في التخلص من الحشرات؟ فإن أنسجة العنكبوت التي تجدها حول منزلك هى الطريقة الرئيسية التي تلتقط بها العناكب وجباتها فيقومون بتدوير الشبكات لاصطياد الحشرات الطائرة والزواحف وأي شيء آخر يمكنهم الإمساك به.[4]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق