دعاء قبل الافطار في رمضان ” اللهم رب النور العظيم ”    

كتابة: أميرة جادو آخر تحديث: 13 أبريل 2021 , 12:55

أدعية قبل الإفطار مستجابة

يستحب للصائم أن يستغل لحظات الفطور، ويلجأ إلى دعاء قبل الإفطار في رمضان اللهم لك صمت ، إذ يذكر في حديث عن أبي هريرة، رضي الله عنه، قال النبي صلى الله عليه وسلم: “ثلاثة لا تُردُّ دعوتُهم: الإمام العادل، والصَّائم حين يُفْطِر، ودعوة المظلوم”، و من بين الأدعية المأثورة التي يقولها المسلم قبل الإفطار ما يلي:[1]

  • ولمعرفة متى يقال دعاء الإفطار في رمضان ، فعلى الصائم أن يَغتنم الوقتَ قبل الإفطار، ويدعوَ بحضور قلبٍ وإيقان بالإجابة في وقت تُرجى والطلب والانكسار أمام الله تعالى مع كونه صائمًا، ويوصي بتكرير الدعاء ثلاث مرات، قال النبي صلى الله عليه وسلم: “إن لله عتقاءَ في كل يوم وليلة، لكل عبد منهم دعوة مستجابة”، وعن أبي أُمامة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: “لله عند كل فطر عتقاء”.
  • اللهم يا حي يا قيوم، يا ذا الجلال والإكرام أسألك باسمك الأعظم الطيب المبارك، الأحب إليك الذي إذا دعيت به أجبت، وإذا استرحمت به رحمت، وإذا أستفرجت به فرجت، أن تجعلنا في هذه الدنيا من المقبولين وإلى أعلى درجاتك سابقين.
  • واغفر لي ذنوبي وخطاياي وجميع المسلمين، اللهم اغفر لي وعافني واعف عني واهدني إلى صراطك المستقيم وارحمني يا أرحم الراحمين برحمتك أستعين، سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله، والله أكبر ولله الحمد.
  • وأستغفرك الله عدد خلقك ورضى نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك، اللهم اغفر للمسلمين جميعًا الأحياء منهم والأموات وأدخلهم جناتك، وأعزهم من عذابك، ولك الحمد، وصلى اللهم على أشرف الخلق سيد المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم وعلى أهله وصحبه أجمعين، رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامَاً (65) إِنَّهَا سَاءَتْ مُسْتَقَرَّاً وَمُقَامَاً(66).
  • رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِيِنَ يَوْمَ يَقُوُمُ الحِسَابُ (41) [سورة إبراهيم]، اللَّهُمَّ يَا مُحَوِّلَ الأَحْوَالِ حَوِّلْ حَالَنَا وَحَالَ المُسْلِمِيِنَ مِنْ حَالٍ إِلَى أَحْسَنِ حَالٍ، اللَّهُمَّ أَحْسِنْ عَاقِبَتَنَا فِي الأُمُورِ كُلِّهَا وَأَجِرْنَا مِنْ خِزْيِ الدُّنْيَا وَعَذَابِ الآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ، وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ، وَالسَّلاَمَةَ مِنْ كُلِّ إثم، وَالغَنِيِمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ، وَالفَوْزَ بِالجَنَّةِ وَالنَّجَاةَ مِنَ النَّارِ.

دعاء اللهم رب النور العظيم

اللهم رب النور العظيم، ورب الكرسي الرفيع ورب البحر المسجور ورب الشفع الكبير والنور العزيز ورب التوراه والإنجيل والزبور والفرقان العظيم، أنت إله من في السموات، وإله من في الأرض، لا إله فيهما غيرك، وأنت ملك من في السموات، وملك من في الأرض لا ملك فيهما غيرك.

أسألك باسمك الكبير، ونور وجهك المنير، وملكك القديم، يا حي يا قيوم، يا حي يا قيوم، يا حي يا قيوم، أسألك باسمك الذي أشرق به كل شيء، وباسمك الذي أشرقت به السموات والأرض، وباسمك الذي صلح به الأولون، وبه ما يصلح الآخرون، يا حي قبل كل حي، ويا حي بعد كل حي، ويا حي لا إله إلا أنت، صل على محمد وآل محمد، وأغفر لي ذنوبي، وأجعل لي من أمري يسرًا وفرجًا قريبًا، وثبتني على دين محمد وآل محمد، وعلى سنة محمد وآل محمد، عليه وعليهم السلام.

وأجعل عملي في المرفوع المتقبل، وأعطني كما تعطي أهل طاعتك، فإني مؤمن بك، ومتوكل عليك، منيب إليك، مع مصيري إليك، وتجمع لي ولأهلي وولدي الخير كله، وتصرف عني وعن ولدي وأهلي الشر كله، أنت الحنان المنان، بديع السموات والأرض، تعطي الخير من تشاء، وتصرفه عمن تشاء، فامنن علي برحمتك يا أرحم الراحمين.[1]

فضل دعاء اللهم رب النور العظيم

قال الصادق عليه السلام، أن النبي صلى الله عليه وسلم لما التقى عمر بن الخطاب حدثه عن فضل الصلاة قبل الإفطار بلغة جبريل عليه السلام، بأن جبرائيل أتاه واخبره فقال:” يا محمد، من دعا الله في شهر رمضان قبل أن يفطر بهذا الدعاء، استجاب الله تعالى دعاءه، وقبل صلاته وصيامه، استجاب له عشرات دعوات، وغفر له ذنبه، وفرج همه، ونفس كربته، وقضى حوائجه، وانجح طلبته، ورفع عمله مع أعمال النبيين والصديقين وجاء يوم القيامة ووجهة أضوء من القمر ليلة البدر.

أدعية مستجابة في رمضان

  • دعاء بداية شهر رمضان، لأنه بمجرد علم المسلم باقتراب شهر رمضان ، يصرخ إلى الله ويقترب منه ، ويصلي هذه الصلاة ، كما رواه الشيخ ابن ابن أويمين: “اللهم أهلّه علينا باليمن والبركة وبالإسلام والسلام، اللهم أنت ربنا لا إله إلا أنت، ارزقنا صيامه وقيامه صبرًا واحتسابًا، وأعذنا فيه من النعاس والكسل والخمول والفتور، وبلغنا يا الله فيه ليلة القدر، وأعنا على قيامها على الوجه الذي يرضيك عنا، اللهم ارزقنا في أوله الرحمة وفي أوسطه المغفرة وفي آخره العتق من النار”.
  • دعاء رؤية الهلال في رمضان، هناك دعاء طال انتظاره عند رؤية الهلال، كما روى طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم عندما  رأى الهلال، قال: “اللهم آله علينا باليمن والإيمان والأمن والإسلام ربي وربك الله”.
  • دعاء الصائم عند الإفطار، لأن هذا الوقت مهم جدًا، ويعتبر هذا من حالات إجابة الصلاة، وفي حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنه، يقول النبي صلى الله عليه وسلم عند الفطور: “ذهب الظمأ، وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله”.[1]

أهمية الدعاء ومكانته

الدعاء لغة تقرب إليك بصوت أو كلام، وفي الدين هي عبادة يلجأ فيها العبد إلى ربه، وهذا الدعاء يفضله الله تعالى ويشتهيه، لأن الدعاء له أهمية كبيرة، وهو من أعظم العبادات ورد ذكرها في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، ومنهم  عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: ((إن الدعاء هو العبادة))، ثم قرأ: ﴿ وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ ﴾ [غافر: 60]، رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه، وصحَّحه ابن حبان، علاوة إلى ذلك فأن الله سبحانه وتعالى يحب الدعاء فقد قال رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام : ((ليس شيء أكرم على الله – عز وجل – من الدعاء))، والمؤمن في الدعاء في حالة خدمة وحاجة إلى الله تعالى علاوة إلى نقصه، وهذا ينفي الكبرياء وإقصائه.

كما أن للدعاء أهمية خاصة ومميزة في رمضان لأنه يجمع بين فضيلتين: الأولى قوة الوقت، والثانية قوة الصيام، وقد أوصى الله تعالى في القرآن الكريم على الدعاء في رمضان، حيث ذكر رده على دعاء من يدعوه في وقت الصيام، فبدأ بالحديث عن أهمية الصيام وما يتعلق به من فروض، وقال العلماء في ذلك أن هناك أية تحث على الدعاء في الصيام.

أخطاء لا يجب أن تحدث وقت الإفطار

هناك أخطاء لا يجب أن تحدث أثناء الإفطار ومنها ما يلي:

  • لا ينبغي للمؤمن أن يضيع الوقت في تحضير الكثير من الأكل والشرب.
  • لا ينبغي للمؤمن أن يهتم بما يمنعه من الإفطار.
  • من السنة على أساس الرسول صلى الله عليه وسلم الآذان مع المؤذن.
  • كما يجب على المؤمن عدم ترك الصلاة قبل الإفطار، لأن الله تعالى يستجيب بإذن الله.
  • لا ينبغي للمؤمن أن يفطر لأن الله نهى عن التدخين على سبيل المثال، ولكن يجب على المؤمن أن يفطر حسب السنة، أي التمر والماء.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق