خصائص الأصول السائلة في البنوك

كتابة: ليمار محمد آخر تحديث: 30 نوفمبر 2021 , 19:15

مميزات وخصائص الأصول السائلة للبنك

مما لا شك فيه أهم ما يميز الأصول السائلة وخصائصها كون أنه يمكن أن يتم تحويلها بشكل سريع إلى نقد للقيام بسداد الديون المستحقة الدفع الفوري ويمكن حصر هذه الخصائص في الآتي:

  • الملكية: من الضروري أن يكون الأصل ذات ملكية حتى يستطيع صاحبه بيعه واستبداله بنقد.
  • القيمة الإقتصادية: من الواجب أن يكون هذا الأصل له قيمة اقتصادية بشكل محدد، هذه القيمة تسمح لصاحب الأصل بالقيام ببيعه.
  • الموارد: حيث أن الأصل يجب أن يكون من الموارد الأساسية ذات قيمة معروفة وكذلك محددة حتى يمكن الاستثمار من خلاله. 

ما المقصود بالأصول السائلة

إن الأصول السائلة هي تلك الأصول التي يستطيع مالكها القيام باستبدالها بصورة سهلة بأموال نقدية، وتعتبر هذه الأصول هي عبارة عن ممتلكات ذات قيمة عالية من الممكن أن يتم القيام بتحويلها إلى شكل نقدي.

لكن يجب الإشارة إلى أنه لا يمكن لأي شخص بيع الأصول في خلال هذا الوقت بشكل نقدي بدون أن يخسر خلال عملية البيع، ومن أهم الأصول السائلة المعروفة ما يلي:

  • السيولة النقدية: تعد السيولة النقدية أصل سائل نهائي، حيث يمكن سحبها عن طريق الصراف الآلي، كما يمكن أن تتوصل إلى النقد الخاص بك عبر حسابك الجاري بكل سهولة.
  • أذون الخزانة وسندات الخزانة: وهي تعتبر من الاستثمارات التي تتميز بالاستقرار إلى جانب أنها تحتوي على سيولة مرتفعة والتى يتم دعمها بالكامل من الحكومات، ونتيجة لذلك فهي من الممكن أن تباع بصورة نقدية في الحال أي وقت في حالة احتياجها من خلال السوق الثانوي.
  • شهادات الإيداع: التي تندرج تحت حسابات التوفير والتي يمكن من خلالها أن تكسب نقود اكثر من الحساب الجاري، ولكن في حالة سحبها تندرج تحت بعض القواعد الصعبة والصارمة حتى تصل إلى سحبها قبل ميعاد استحقاقها وقد يصل الأمر إلى دفع غرامة والتي في العادة تكون من الفائدة الخاصة بهذه الشهادات.
  • سندات: يقوم الكثير من المستثمرين بشراء بعض السندات والاحتفاظ بها حتى يأتي ميعاد استحقاقها، ويعد السوق الثانوي واسع في تداول هذه السندات، وبالتالي تتوفر الكثير من أنواع السندات التي تندرج تحت الاستثمارات السائلة مثل الأوراق، ولكن يجب الإشارة إلى أنه يمكن أن تقوم ببيع هذه السندات بقيمة أقل من التي قمت بدفعها في بعض الأوقات.

أنواع الأصول السائلة

إن الأصول السائلة لها العديد من الأشكال التي يقوم باستخدامها العديد من الأفراد والمؤسسات، والتي تتمثل في التالي:

  • المخازن: حيث يمكن القيام بطرح جميع الأسهم في البورصة لبيعها بشكل فوري، وتتميز الأسهم المتداولة بأنها شديدة السيولة، ويتم بيعها بسهولة خلال بضعة أيام ولكن قد يتم فقدان بعض الأموال أثناء عملية البيع، لذلك ينبغي الحذر عند التعامل من خلالها.
  • الصناديق التي يتم تداولها في البورصة: وهي التي يتم تداولها في البورصة العامة، وبالتالي يتم بيعها بشكل سريع وتعد أقل خطورة من الأسهم وكذلك السندات الفردية، مع العلم أنك إذا قمت ببيعها بشكل سريع قد تتعرض للخسارة.
  • صناديق الإستثمار: من الجدير بالذكر أن هذه الصناديق يتم تداولها مرة واحدة خلال اليوم أثناء غلق السوق، وبالتالي تصبح أقل في السيولة بشكل ملحوظ.
  • تمويل لسوق المال: تعتبر الصناديق الخاصة بسوق المال من الصناديق المشتركة التي يكون لها أصلًا مرتفعًا من السيولة مثل النقد وكذلك الأموال التي يتم دعمها من الحكومة حيث أن مكوناتها تكون مرتفعة السيولة وذات قيمة ثابت.
  • المعادن النفيسة: في بعض الأحيان تكون المعادن النفيسة أصول سائلة وبعض الأحيان لا تندرج تحتها، ومن أمثلتها الذهب والفضة، كما يمكن القيام باستبدال المعادن النفيسة بنقود وذلك يتم عن طريق التجار.

أهمية الأصل السائل

نظرًا إلى أن تحويل الأصول السائلة إلى شكل نقدي بطريقة سهلة، فيتم تصنيف الأصول إلى أصول سائل ومتداول أو غير سائل يتميز بأنه طويل الأجل، وتعتبر الأصول السائلة من المنافع الاقتصادية التي يمكن للمالك أو الدائن المطالبة بها.

إن الأصول السائلة توفر الاستمرارية في دورة العمل وذلك على عكس الأصول الغير سائلة التي توفر الشكل الهيكلي على المدى الطويل لكل أنشطة الأعمال.

كما تعد الأصول السائلة ذو أهمية كبيرة، حيث أنه يمكن تحويلها إلى نقد بسهولة، حتى يتم سداد أي التزامات التي تحتاج الدفع الفوري، ومن الجدير بالذكر أن هذه الأصول من الممكن أن يتم تمويلها عن طريق صناديق قصيرة أو طويلة الأجل، بعكس الأصول الغير سائلة والتي لا يتم تمويلها عن طريق الأموال القصيرة. 

معنى نسبة السيولة

من المعروف أن نسبة السيولة هي المقياس المالي الذي يتم استخدامه في قياس مدى قدرة الشركة على سداد كافة التزاماتها وتغطية كل تكاليفها.

تعتبر نسبة السيولة الجيدة أن الشركة والعمل الذي تقوم به تتميز بالأمان الكبير من حيث قدرتها على سداد المستحقات التي توجد عليها وسداد الديون، ولكن يجب معرفة أنه إذا كانت الشركة تمتلك مال كثير في يدها فقد يعنى ذلك أنها لا تقوم باستثمار رأس المال بصورة صحيحة وفعالة، فيجب استعمال هذه السيولة في العديد من الاستثمارات التي تضمن لك ربح على مدى طويل الأجل.

أما إذا كانت الشركة سيولة غير ثابتة فقد يدل ذلك على أن هذه الشركة قد تعاني من بعض المخاطر ولا تمتلك استقرار مالي.

طرق توفير السيولة

من الجدير بالذكر أن الأسواق التي تتميز بأنها الأعلى في السيولة وقليلة التكاليف هي التي لا تحتوي على أي عوائق أمام الكثير من المجموعات المشاركة في هذا السوق، وذلك عن طريق استخدام العديد من الاستراتيجيات.

تعد البنوك وكافة المؤسسات المالية وكذلك الشركات التجارية من ضمن مزودي السيولة في الأسواق، ويجب الإشارة إلى أن توفير السيولة في كافة الأسواق الموجودة اليوم يتطلب التنوع والاختلاف في موفري السيولة، حتى يتم تسهيل المخاطر وكذلك العمل على توفير التوفيق بين كلًا من البائع والمشتري.

ما هي سيولة المؤسسة

إن سيولة المؤسسة أو الشركة هي التي تدل على أن هذه الشركة قادرة على القيام باستعمال أصولها المتاحة من أجل الوفاء بكافة التزاماتها الحالية أو تلك التي تكون قصيرة الأجل، كما يتم قياس هذه الشركة عن طريق مقدار السيولة أو النقد الذي تمتلكه والذي يتعدى التزاماتها.

هذا ويعرف النقد الزائد عن الالتزامات وتوسيع الأعمال الخاصة بالشركة بأنه التدفق النقدي.

الربحية والسيولة

إن السيولة هي أن تكون الشركة قادرة على القيام بسداد جميع التزاماتها قصيرة الأجل، حتى تعد الشركة قوية ماليًا، كما أن السيولة لا تقاس عبر النقد فقط ولكن عبر كافة الأصول التي يمكن القيام بتحويلها إلى صورة نقدية في خلال عام دون أن تخسر قيمتها.

كما أن السيولة تتميز بأهميتها الكبيرة في بقاء الشركة، ولكن الربحية ذات أهمية فرعية، حيث تقيس التفوق الاقتصادي للشركة دون النظر إلى التدفق النقدي الخاص بها، حيث يمكن ملاحظة أن هذه الشركة قد ربحت الكثير من خلال الأوراق الخاصة بها بالرغم من إنها لا تملك أي نقود تكفيها أو نقود لسد التزاماتها.[1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى