قائمة من أكثر المضافات الغذائية خطورة على الصحة

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 31 يناير 2022 , 19:59

معظمنا لا يدرك المضافات الغذائية الضارة الموجودة في الوصفات التي نتناولها بشكل يومي، لكن الاطعمة التي نتاولها اليوم تشكل جزء كبير من الحمية اليومية دون ان ندري، والطعام الصحي يشكل جزء قليل فقط من الحمية اليومية.

اضرار المضافات الغذائية على الصحة

الاطعمة المعالجة هي اطعمة فقدت حالتها الاصلية، هذه الاطعمة عادةً ما تكون جيدة المذاق وليست باهظة الثمن.

الاطعمة المعالجة تحتوي على المواد الحافظة، وهي مواد من اجل اللون، او تعزيز النكهة، او اطالة عمر الحفظ، ليس من الضروري ان تكون جميع المضافات الغذائية سيئة، معظم الاطعمة تتطلب احيانًا مواد اضافية كي يتم الحفاظ عليها لفترة اطول ومن اجل الحفاظ ايضًا على القيمة الغذائية، في الواقع، منظمة الغذاء والدواء الامريكية وافقت على الاف المواد المضافة.

استهلاك كميات قليلة من المواد المضافة للاطعمة قد يكون آمنًا، لكن الاخطار تظهر عند تناول كميات كبيرة من هذه الاطعمة المعالجة، الحمية المرتبطة بالاطعمة المعالجة يمكن ان تسبب امراض مزمنة، مثل البدانة، ارتفاع الضغط الدم وي، امراض القلب والسرطان.

اشهر المضافات الغذائية الضارة في الاطعمة

  • نترات الصوديوم: هذه المواد المضافة تؤدي لتلوين، اضافة مذاق، للحوم، ومنع نمو البكتريا الزائد، لكن عندما يتم تسخين اللحم على درجات حرارة عالية او يتم مزج اللحم مع حموضة المعدة ، تنتج نترات الصوديوم النتروزامين، النتروزامين يرتبط مع زيادة خطر سرطان البنكرياس وسرطان القولون المستقيمي.
  • الكبريتيت: الكبريتيت هي مواد حافظة العديد من البشر يعانوا من حساسية تجاها، ويمكن ان تسبب تفاقم للربو، يمنع استعمال هذه المواد الحافظة على الفاكهة والخضراوات في الولايات المتحدة، لكنها تستعمل في الاطعمة الاخرى (قم بتجنب المنتجات التي تحوي على الملصق الخاص بها مكونات مثل: ثاني أكسيد الكبريت ، ثنائي كبريتيت البوتاسيوم أو ثنائي كبريتيالت الصوديوم أو كبريتيت الصوديوم)
  • الشحوم المتحولة: حظرت إدارة الغذاء والدواء الامريكية استعمال الشحوم المتحولة في الطعام لانها تزيد من خطر الاصابة بسرطان القلب، يقوم مصنعو الاغذية بشكل خاص باستعمال الزيوت المهدرجة جزئيًا من اجل تحسين العمر الافتراضي للطعام مثل الكوكيز، والاطعمة المعبأة الاخرى.
  • الجلوتامات أحادية الصوديوم (MSG): هذه المادة تعزز من النكهة والمذاق في الاطعمة الاسيوية، في الحساء، وفي الاطعمة المعالجة الاخرى، الاشخاص الذين يعانوا من حساسية للجلوتامات احادية الصوديوم يمكن ان يعانوا من الغثيان، اضطرابات تنفسية، وتفاعلات اخرى عديدة، الجلوتامات احادية الصوديوم تحوي صوديوم اضافي مما يؤدي ايضًا لرفع الضغط الدموي (الجلوتامات احادية الصوديوم تتواجد بشكل طبيعي في بعض الاطعمة، لكن يمكن ان يضيفها المصنعين على الاطعمة ايضًا وهنا تصبح ضارة)
  • تارترازين، FD & C أصفر رقم 5، رقم6: يمكن ان تسبب عوامل التلوين الصناعية، المستعملة في صناعة الحلوى والحبوب، ردود فعل تحسسية شديدة لدى الاشخاص المصابين بالروب، تشير بعض الدراسات ايضًا إلى ارتباط هذه الملونات مع فرط الحركة لدى الطفل، لكن إلى الآن لم يتم بعد إثبات هذا الارتباط. [1]

اكثر المضافات الغذائية خطورة على الاطفال

  • البيسفينول: مثل BPA، هذه المواد تعمل مثل هرمون الاستروجين ويمكن ان تتداخل مع البلوغ وعملية الخصوبة، يمكن ان يسبب ايضًا زيادة الشحوم، ويسبب امراض على الجهاز المناعي والجهاز العصبي، تتواجد هذه الاطعمة في علب الصودا، البلاستيك الذي يحوي رقم 3 او 7، هذه المادة كانت تتواجد في زجاجات الاطفال ، لكن تم منع استعمالها.
  • الفثالات: هذه المادة يمكن ان تعمل مثل الهرمونات، وتتداخل مع التطور في الاقناد (الغدد التناسلية)، وتزيد من خطر البدانة وخطر الامراض القلبية الوعائية، تتواجد في العبوات البلاستيكية، واشياء اخرى مثل طلاء الاظافر
  • المواد الكيميائية البيرفلوروكيلية (PFCs): تؤدي إلى مشاكل في المناعة، الخصوبة والغدة الدرقية، ويمكن ان تسبب نقص وزن الاطفال عند الولادة.
  • بيركلورات: تتداخل مع وظائف الغدة الدرقية، تتواجد في عبوات الاطعمة الجافة، واحيانًا تستعمل في مياه الشرب، وهي يمكن ان تسبب ايضًا تعطيل نمو الدماغ.
  • ملونات الطعام الصناعية: تتواجد هذه الاطعمة في العديد من منتجات الغذاء، خاصةً المنتجات الخاصة بالاطفال، لكنها يمكن ان تزيد من اعراض فرط الحركة ونقص النشاط لدى الاطفال.
  • النترات: يمكن ان تتداخل النترات مع وظيفة الغدة الدرقية، بالاضافة لقدرة الدم على توصيل الاكسجين إلى الجسم، كما يمكن ان تزيد من خطر السرطانات، وهي تستعمل كمواد حافظة وتعزز من لون الاطعمة، تتواجد في العديد من الاطعمة المعالجة، خاصةً اللحوم. [2]

اشهر المواد المحلية الصنعية التي يجب تجنبها

يجب تجنب المواد المحلية الصنعية، لان كثرتها تترافق مع العديد من الامراض، هذه المواد منظمة من قبل منظمة الغذاء والدواء الامريكية، لكن هذا لا يعني انها خالية من الاخطار، تشمل:

  • السكرين: السكرين مادة مسرطنة تسبب سرطان المثانة لدى الفئران
  • الاسبارتام: مادة مسرطنة يمكن ان تسبب الدوخة، الصداع، تشوش الرؤية واضطرابات هضمية
  • شراب الذرة عالي الفركتوز: يصنع من الذرة المعدلة وراثيًا، ويمكن ان يسبب البدانة، السكري، امراض القلب، التهاب المفاصل ومقاومة الانسولين.
  • أسيسولفام البوتاسيوم: يستخدم مع المحليات الاخرى في المشروبات الغازية الدايت والايس كريم، يمكن ان يسبب ويرتبط مع اورام الرئة والثدي في الجرذان
  • السكرالوز: يسبب تورم في الكبد والكلى وانكماش في التيموس
  • ثلاثي بوتيل هيدروكينون: يستخدم لحفظ المنتجات السمكية، يمكن أن يسبب أورام المعدة عند تناوله بجرعات عالية.

اشهر الملونات الغذائية التي يجب تجنبها

  • احمر 40: يتواجد في العديد من الاطعمة التي تغير لونها، يمكن ان يسبب فرط الحساسية لدى الاطفال
  • الازرق 1: يستعمل في المخبوزات، والحلوى، يمكن ان يسبب تلف الصبغيات ويؤدي للسرطان
  • الازرق 2: يستعمل في الحلوى، قد يسبب اورام في الدماغ
  • احمر حمضي 1: يتم رشه على البرتقال كي يبدو ناضجًا، قد يسبب تلف الصبغيات والاصابة بالسرطان
  • الاخضر 3: يتواجد في الحلوى، يمكن ان يسبب اورام المثانة
  • الاصفر 5: في الحلوى ايضًا، يعتقد الخبراء انه يرتبط باورام المثانة
  • الاحمر 2: ملون غذائي يمكن ان يسبب السرطان والربو. [3]

كيفية تجنب المواد المضافة للاطعمة

من اجل البقاء على الجانب الامن، من الصحي ان تختار الاطعمة التي تريد تناولها التي لا تزال محتفظة بلونها الاصلي ونكهتها الاصلية، الطريقة الافضل لتناول الاطعمة الصحية هي:

  • تناول الاطعمة الطازجة: الفواكه والخضراوات الطازجة هي الخيار الافضل، يجب محاولة تجنب الاطعمة المعالجة لاكبر قدر ممكن.
  • تناول الاطعمة المجمدة: إن لم يكن متوافر في منطقتك الحالية فاكهة او خضراوات طازجة، يمكن الاختيار بدلًا منها الاطعمة المثلجة، مثل الفاكهة والخضراوات المجمدة والخالية من المواد المضافة.
  • اطبخ بنفسك: قم بطبخ وجباتك الخاصة بنفسك من اجل ان تعرف المواد والمكونات في الاطعمة، حاول ان تتجنب الاطعمة المعلبة والاطعمة المطهية بشكل سابق
  • اقرأ ملصقات الاغذية: تحقق من المنتجات قبل ان تقوم بشراء اي منتج، لا تشتري اي منتج يحوي على مواد مضافة انت تعرف خطرها، وكن حذرًا من المكونات الطويلة المضافة التي لا تستطيع حتى قرائتها. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى