طريقة تقدير الحوادث الجديدة حسب المعايير الاخيرة

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 10 مايو 2022 , 00:19

طريقة تقدير الحوادث الجديدة حسب المعايير الأخيرة 

هناك مجموعة من المعايير المرجعية التي يتم استخدامها من أجل تقدير الحوادث الجديدة للمقيمين وهي كتالي:

المعيار الأول: تصنيف أضرار المركبات

أوضح الموقع الإلكتروني لتقدير أن هناك ثلاث أقسام من الأضرار التي تحدث للمركبات وهي:

أضرار خفيفة

هنا المقصود هو الحوادث الصغيرة التي لم تتسبب في ضرر جسيم بالمركبة، ولم يحدث لها شئ سوى بعد الخدوش والخبطات في الجسم الخارجي لها، وعند الكشف لا تحتاج إلى إحلال جزء من المركبة بل يمكن معرفة الضرر من خلال النظر إليها فقط دون فتح جزء من المركبة، وفي هذا القسم يمكن توقع التكلفة من خلال الصور ومن أكثر الأضرار الشائعة ما يلي:

  • حادث سبب بعض الخدوش أو اتلاف بسيط في طلاء المركبة، ولكن لم تتسبب في حدوث شقوق أو تغير في الهيكل الأساسي للمركبة.
  • يجب أن تكون الحادثة لم تؤثر بشكل سلبي على نظام الامان ” الوسائد الهوائية أو احزمة الأمان”.
  • لم ينتج أي ضرر يسبب تلف في خزان الوقود أو المنطقة القريبة منه.
  • لم يحدث تلف لأي مكون داخل المركبة مثل التتكيف أو نظام التبريد أو المحرك أو النظام المستبدل في المركبات التي تعمل بالكهرباء.
  • عدم حدوث أي ضرر للزجاج أو تلف بالهيكل الخارجي للمركبة.
  • يجب أن تكون الحادثة لم تؤثر على نظام التوجيه بالمركبة.

الأضرار المتوسطة

هذه الفئة تشمل مجموعة أكبر من التأثيرات السلبية على المركبة ويمكن جمعها في النقاط التالية:

  • الحوادث التي أثرت على الهيكل الخارجي للمركبة مما تسبب في الحاجة إلى تغيير أو إصلاح لهذا الجزء عن طريق اللحم أو البرد أو التسخين، وتنطبق هذه الفئة أيضاً على التلف التي حدث على أكثر من جزء.
  • وجود تلف بأنظمة الأمان المتاحة بالمركبة مثل الوسائد الهوائية.
  • تلف في منطقة تخزين الوقود أو بالخزان نفسه.
  • الحوادث التي تسبب في حدوث عطل ميكانيكي أو كهربائي يحتاج إلى تدخل برمجي.
  • حدوث ضرر  بالجزء السفلي من المركبة.
  • أي ضرر يحدث في  النظام الكهربائي عـالي التيـار أو مكان المحرك أو ناقـل الحركة أو نظـام التبريد والتكييف أو بنظـام تحويـل الوقـود البديـل في السيارات الكهربائية 

الأضرار الجسيمة ” الكبيرة”

هذه  الفئة تشمل الحوادث التي تسبب في حدوث إتلاف كامل للمركبة مما يتسبب في عدم  وجود فرصه لإصلاحها بسبب عدم عملها بشكل جيد، ومن ضمن الأضرار التي تقع تحت هذه الفئة هي:

  • أضرار في أنظمـة الأمن والسلامة في المركبـة.
  • تلف الهيكل الخارجي والأساسي للمركبة.

 وهنا يكون التلف كلي ويجب استبدال المركبة في حالة التأكد من صعوبة إصلاحها.

المعايير الثاني: تصنيف حطام المركبات

هذا المعايير ينقسم إلى أربع أجزاء كتالي:

  • تلف كلي للمركبة

هذه الفئة تشمل الأضرار الكلية التي تلحق بالمركبة سوء في الهيكل الخارجي أو الداخلي، وتكون ناتجة عن حريق أو غرق أو أي حادثة تسببت في هلاك المركبة بشكل لا يمكن إصلاحه أو حتى الاستعانة ببعض الأجزاء منها.

  • تلف الهيكل الخارجي 

يقصد هنا حدوث تلف كلي بالهيكل الخارجي لدرجة عدم القدرة على إصلاحها، ولكن يمكن الاستفادة من بعض الأجزاء الداخلية للمركبة مثل القطع  الميكانيكية والكهربائية.

  • مكلفة 

الفئة المكلفة يقصد بها المركبات التى حدث لها ضرر كبير ولكن يمكن إصلاحه بتكاليف عالية بأكثر من 50 % من قيمة المركبة في الأسواق.

  • الفئة التراثية أو النادرة

تندرج تحت هذه الفئة المركبات التي تعرض لأضرار كبيرة ولكن يمكن اصلاحها بتكلفة كبيرة جدا تتعدى قيمتها الاساسية، مثل عـدم توفـر القطـع، تقنيـة خاصـة فنيـة لإصـلاح، والتنقلات) وفي الغالب تحدث هذه المشكلة بسبب أن المربكة قديمة جداً وغير متوفر لها قطع غيار، ويتم التعامل معها مثل الفئة السابقة “المكلفة”

المعيار الثالث: قيمة أجور اليد وإصلاح وتسعيرة القطع

هذا المعيار يتم تحديده من قبل مراكز الإصلاح من خلال حساب تكاليف العمالة أما بالنسبة لقطع الغيار يتم تحديد سعرها من خلال متوسط السعر بالأسواق، بشرط جودة قطع الغيار المستخدمة لضمان سلامة المركبة، ويشترط تغيير أي قطع حدث لها ضرر.

المعيار الرابع: معايير اختيار القطع

أولاً: يتم تعويض صاحب المركبة بنسبة 100 ٪من قيمة القطع الأصلية في هذه الحالات:

  • في حالة أثبات أن القطع بحالتها الأصلية ولم يحدث لها اي ضرر سابق.
  • عدم تغيير القطعة المتضررة سابقاً بقطعة اخر ذات جودة سيئة.

ثانياً: يتم تعويض صاحب المركبة بنسبة (75 (٪من قيمة القطعة في هذه الحالات:

  • عند وجود ضرر طفيف سابق بالقطعة التي تعرضت للضرر ولم يتم إصلاحها أو تم إصلاحهـا بطريق غير صحية ولكم بضرر أقل من 25% من أبعادها.

ثالثاً: يتم التعويض بنسبة (50 (٪ من قيمة القطع الأصلية في هذه الحالات:

  • عند وجود ضرر سابق بنفس القطعة التي تعرضت للضرر والتي تحتاج إلى استبدال ولكن بشرط إلا يكون الضرر السابق يتعدى 50%،  وأكـبر مـن 25 ٪مـن أبعادها وتم العمل على إصلاحهـا أو تـم إصلاحها بجـودة غير مناسبة.

رابعاً يتم تعويض المتضرر بنسبة (25 (٪من قيمة القطع الأصلية في الحالات التالية:

  • عدم وجود قطع بديلة أثناء التقييم.
  • في حالة كانت القطع المتضررة ليست الأصلية.
  • في حالة وجود ضرر سابق أكبر من الضرر الحالي على نفس القطعة المتضررة والتي تحتاج لاستبدال، واثبت وجود ضرر أكبر من 50 مـن أبعادها ولم يسعى المتضرر على أصلاحها.

المعيار الخامس: معايير تحويل المركبة لاحتساب فرق القيمة السوقية

أولا: يتم تحويل المركبة لتقييم فرق القيمة السوقية في هذه الحالات:

  • في حالة تعرض المركبة لحادث نتج عنه تلف يندرج تحت بند الحطام كما ذكرناهم في المعايير الثاني.
  • عدم وجود قطع بديلة للقطع المتضرر بداخل المملكة العربية السعودية.
  • عدم وجود وكيل للسيارة.
  • في حالة تعدى عمر المركبة أكثر من 10 سنوات وتستدعي تغير في قطع الغيار، باستثناء المركبات التي لا تحتاج إلى استبدال قطع غيار رئيسية.

ثانياً: يتم احتساب قيمة المركبة باستخدام طريقة تقييم القيمة السوقية

لقيمة السوقية هنا هي متوسط سعر المركبة عند بيعها قبل وقوع الحادث بالاتفاق مع صاحب المركبة والمشتري، مع وضع بعض الشروط الأساسية:

  • بائع يريد المركبة.
  • وضع فترة مناسبة للتفاوض حول البيع.
  • 3 .مراعاة حالة المركبة والسوق.
  • ثبات القيمة خلال الفترة.
  • عرض المركبة في الأسواق دون قيود.[2]

حجز موعد تقدير

يتيح موقع تقدير حجز موعد من خلال الموقع الإلكتروني الخاص به والتي يمكن الدخول عليه من هنا مع ملء بعض البيانات والتي تتلخص في التالي:

  • الاسم
  • رقم الجوال 
  • رقم الحادث
  • حروف اللوحة
  • أرقام اللوحة
  • نوع المركز     
  • منطقة المسكن 
  • مدينة المركز
  • اختر المركز
  • اختيار موعد 

ويتيح النظام الاعتراض على نسبة الحادث   والاعتراض على نسبة حادث مروري وتقديم اعتراض على نجم  والتعرف نسبة الخطأ في الحوادث المرورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى