هل تم استغلال الموارد الطبيعية بحكمة في المملكة العربية السعودية

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 16 مايو 2022 , 07:55

تم استغلال الموارد الطبيعية من أجل دفع عجلة التنمية الاجتماعية والاقتصادية

نعم تم استغلال الموارد الطبيعية وهذا بهدف التنمية الاجتماعية والاقتصادية ، حيث تحتوي المملكة على نسبة كبيرة من احتياطيات النفط في العالم والتي تصل إلى 18 % ، ومن خلال الاستغلال  الأمثل للموارد الطبيعية وبشكل خاص النفط أصبح يمثل نسبة تصل إلى 50% من الناتج المحلي للمملكة وأيضاً يتم تصدير كمية كبيرة من الغاز والنفط للخارج ، وبالإضافة للنفط والغاز يوجد الكثير من المواد الطبيعية التي تم استغلالها بشكل جيد مثل الغاز الطبيعي وخام الحديد والذهب والنحاس.[1]

من أهم الموارد في وطني المملكة العربية السعودية

  • النفط
  • الغاز الطبيعي
  • معدن الذهب
  • الفوسفات
  • الألومنيوم
  • الفحم الحجري

تشير الموارد الطبيعية إلى الموارد التي نجدها متاحة بسهولة في العالم الطبيعي مثل المياه التي نحصل عليها من الأنهار والبحار المتدفقة ، والأخشاب التي نحصل عليها من الأشجار ، والنباتات التي نحصل عليها من كل ركن الكوكب ، وتحتل الموارد الطبيعية مكانة في كل حياة.

وعلى الرغم من أن النفط من أهم الموارد في وطني المملكة العربية السعودية ، فتحتوي المملكة على الكثير من الموارد الطبيعية الأخرى وفيما يلي أهمها:

الغاز الطبيعي :  تحتل المملكة العربية السعودية حاليًا مركز مرتفع في احتياطيات الغاز الطبيعي تقدر ، وتم العثور على حوالي ثلث الاحتياطيات في المنطقة الشرقية من البلاد في منطقة الغوار ، مارست الحكومة ضوابط صارمة على إنتاج الغاز في البلاد حتى وقت قريب.

تعتبر المملكة من أكثر المستهلكين للغاز الطبيعي ولكن ذلك مدفوعاً بالنمو المستمر لإنتاج الغاز الطبيعي في إنتاج الطاقة في البلاد ، ولا تعتبر المملكة مصدر لرواسب الغاز الطبيعي ، ومع ذلك ، فإن رواسب الغاز الطبيعي في البلاد تساهم بشكل كبير في أمن الطاقة في المملكة ، وفي السنوات الأخيرة ، قامت المملكة أيضًا بإنتاج الغاز الصخري.

معدن الذهب :  تم تعدين الذهب منذ حوالى 3000 قبل الميلاد في شبه الجزيرة العربية ، وظهر بشكل كبير في العصر الإسلامي ، وتحتوي المملكة على مجموعة كبيرة من الصخور التي تحتوي على الكثير من رواسب الذهب الخام ، وعملت المملكة على اكتشاف وتحديد الكثير من مواقع تواجد رواسب الذهب وتزامن ذلك مع العمل على استخراج الذهب في بعض المواقع المكتشفة ، وكانت مدينة مهد الذهب من أوائل المواقع التي تم اكتشافها والتي يوجد بها أكبر منجم على مستوى المملكة ، ومن أشهر المناجم الأخرى 

منجم الصخيبات الواقع في محافظة القصيم التي تبعد حوالي 155 ميلاً عن مدح الذهب و 341 ميلاً من الرياض ، وأيضاً يوجد  منجم بلغة في منطقة المدينة المنورة ، وبدأت عمليات الاستخراج في هذا المنجم في عام 2002.

والجدير بالذكر أنه تم العثور على منجم العمار في منطقة الرياض ، وبدأ العمل في استخراج الذهب منه في عام 2009 بطاقة 220.262 طن سنويا. 

الفوسفات :  يعتبر الفوسفات من أحد الموارد الهامة بالمملكة ، حيث  ينتج منجم الجلاميد للفوسفات في المناطق الشمالية من المملكة ما يقدر بنحو 11.6 مليون طن من مادة خام الفوسفات ، وتسعى المملكة جاهدة على العمل في مناجم أخرى لإنتاج هذا المعدن  من أجل دفع عجلة الإنتاج.

الألومنيوم :  يتم إنتاج الألمنيوم في المملكة العربية السعودية من خلال أحد أكثر المشاريع تكاملاً في العالم. ، وهي تشمل منجم البعيثة للبوكسيت ، وهو عبارة عن منشأة تكسير خام تقع على بعد 372 ميلاً من رأس الخير.

الفحم الحجري :  يعتبر الفحم الحجري من أرخص وأوفر الموارد الطبيعية في العالم وتمتلك المملكة قدر هائل من الفحم الحجري ، ولكن يعاب على هذا المورد أنه من المواد الغير متجددة والتي يمكن أن تنفذ في يوم من الأيام.[2]

أهمية الموارد الطبيعية للمملكة 

  • يساعك استخراج الموارد الطبيعية على زيادة ثروة المملكة بشكل كبير ، ومع ذلك يتم الاهتمام بدراسة كيفية الاستخراج والتأكد من عدم استنفاد الموارد ، أيضًا ، إذا تم استخراج الموارد بسرعة كبيرة ، فقد يتسبب التدفق المفاجئ للأموال في حدوث تضخم ، لذلك تسعى المملكة على الحفاظ على شعور بالتوازن داخل الصناعات الاستخراجية.
  • تساعد الموارد الطبيعية في الحفاظ على التوازن البيئي وتلبية الاحتياجات على أكمل وجه.
  • من خلال استغلال الموارد الطبيعية بشكل جيد يمكن الحصول على الكثير من المواد الصناعية والمواد البيولوجية من النبات والحيوان ، بشكل مباشر أو غير مباشر تستخدم في إنتاج وتصنيع الأدوية.
  • تُعرف الموارد باسم رأس المال المحول إلى مدخلات سلعية إلى عمليات رأس مال البنية التحتية.
  • الموارد الطبيعية من أهم الأشياء التي تساعد على تنمية أي بلد ، فهي هامة لتوليد الطاقة ، يحتاج المرء إلى الوقود الأحفوري ، وللتنمية الصناعية نحتاج إلى موارد معدنية.
  • تلعب الموارد الطبيعية دورًا حيويًا في التنمية الاقتصادية للبلد من خلال إثراء الزراعة والتجارة والواردات والصادرات.

جهود المملكة في الحفاظ على الموارد الطبيعية 

  • تعمل المملكة على حماية الموارد الطبيعية من أجل المستقبل ، حيث تقوم الحكومة بإنشاء خطط للحماية من خلال الاستعانة بالكوادر الشابة الموجودة  في المملكة ، وأيضا تقوم بتطوير تدابير الحماية للحفاظ على الموارد الطبيعية.
  • تدير المملكة الموارد الطبيعية الموجودة من خلال استخدامها ولكن مع مراعاة الاهتمامات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية ، تتعامل هذه العملية مع إدارة الموارد الطبيعية مثل الأرض والمياه والتربة والنباتات والحيوانات. يتم التركيز بشكل خاص على كيفية تأثير الحفاظ على الموارد الطبيعية على نوعية الحياة الآن والأجيال القادمة.

والجدير بذكر أن الحكومة تقدم الكثير من الجهود الأخرى التي تعمل على زيادة عجلة الإنتاج مع الحفاظ على الموارد الطبيعية في المملكة ، وأيضاَ اتضحت جهود المملكة في حماية البيئة  من خلال بعض الجهود وإبرازها:

  • القيام بعمل صندوق خاص بأبحاث الطاقة والبيئة.
  • إنشاء مشروع كبير خاص بالأعمار البيئي والذي عمل على إصلاح الكثير بعد حرب الخليج ، وتم إنفاق حوالى 1,1 بليون دولار أمريكي على هذا المشروع الضخم.
  • قامت المملكة بإنشاء مركز الزراعة الصحراوية ، بهدف تطوير الأنظمة المستدامة والتي يمكن الاستفادة منها ومن المياه لإنتاج الأغذية والحبوب وتتناسب مع البيئة الصحراوية الساحلية للمملكة.[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى