بماذا تشتهر الدنمارك

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 19 مايو 2022 , 19:35

معلومات عن الدنمارك

قد تكون الدنمارك كونها أصغر دولة في الدول الاسكندنافية لكن بها الكثير من الجبال الشاهقة أو المضايق البحرية المميزة أو غابات الصنوبر التي لا نهاية لها من جيرانها، كذلك المدن الساحلية الجميلة والشواطئ الرملية والجزر الشاعرية داخل دولة الدنمارك وهي المربوطة ببعضها البعض من خلال جسور عملاقة وهي تتمتع بجاذبية كبيرة.[1]

أهم مصادر الدخل بالدنمارك هي النفط وأشكال الطاقة الأخرى كذلك الصناعة الطبية، والمنتجات الزراعية، والشحن وخدمات تكنولوجيا المعلومات.

الدنمارك تعد الأصغر بين الدول الخمس في منطقة الشمال وهي بنفس مساحة مقاطعة فينمارك في النرويج، من ناحية أخرى قد تمتلك الدنمارك الكثير من الأراضي الصالحة للزراعة وتستفيد إلى أقصى حد من هذه الموارد الطبيعية.

تحظى الدنمارك بمناخ معتدل، ولكن بها صقيع وثلوج كثيرة في الشتاء، كما يبلغ متوسط درجة الحرارة حوالي 16 درجة مئوية في الصيف و 0.5 درجة مئوية في الشتاء، وقد يبلغ هطول الأمطار أعلى مستوياته في سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر وأدنى مستوى في فبراير وأبريل.

اللغة الرسمية في الدنمارك هي الدنماركيةوهي التي تنتمي إلى مجموعة اللغات الجرمانية الشمالية إلى جانب الأيسلندية والفاروية والنرويجية والسويدية، ويستعملووا الأبجدية اللاتينية.[2]

ما تشتهر به الدنمارك

  • التصميمات الدنماركية.
  • الملكية الدنماركية.
  • الثقافة الدنماركية المعاصرة.
  • المطبخ الدنماركي.
  • المساحات الخضراء وأنماط الحياة البديلة.
  • الخيال والحكايات الخرافية.

التصميمات الدنماركية

مثل باقي الدول الاسكندنافية قد تشتهر الدنمارك بتصميمها وهندستها المعمارية عالية الجودة، مجرد التفكير في Bang & Olufsen ، كرسي Egg لـ Arne Jacobsen ، و Royal Copenhagen من الخزف ودار الأوبرا الملكية في سيدني، فجميع هذه الأعمال للمصممين والشركات الدنماركية، كما هناك احتمالات كبيرة أن تكون كوة السقف المعروفة بـ Danish Velux أيضًا.

التصميمات الدنماركية

الملكية الدنماركية

العائلة المالكة الدنماركية تعتبر من أقدم ملكية مستمرة في العالم، وقد تحظى العائلة المالكة بشعبية كبيرة بالدنمارك وهي مصدر جذب فريد للسياح، يمكن للزوار إلقاء نظرة حول قصر Amalienborg، وهو في قلب كوبنهاغن ، حيث لا تزال تعيش الملكة الدنماركية Margrethe III.

الملكية الدنماركية

الثقافة الدنماركية المعاصرة

على الرغم من صغر حجم الدنمارك، إلا أن الدنمارك تتخطى بثقلها في إنتاج مسلسلات تلفزيونية شهيرة وتكوين مجموعة كبيرة بشكل مدهش من الممثلين الرائعين، كما تتمتع سلسلة أفلام Scandi-noir المعلقة وأفلام الإثارة مثل Borgen و The Killing و The Bridge بشعبية دولية، كما يفخر الدنماركيون دائمًا بزعم جيمي لانيستر من مسلسل Game of Thrones ويورون جريجوي على أنهما دنماركيان، وناهيك عن مادس ميكلسن.

الثقافة الدنماركية المعاصرة

المطبخ الدنماركي

ويأتي مطبخ الدنمارك في طليعة اتجاه مطبخ الشمال الجديد وتعتبر كوبنهاجن مسقط رأس مطعم Noma الحائز على نجمتين ميشلان، وقد تم التصويت عليه كأفضل مطعم في العالم لعدة سنوات متتالية، وبالطبع فقد قدم الدنماركيون للعالم الفطائر الدنماركية وهي المعروفة ببساطة باسم “الدنيش” في الخارج  على الرغم من أنه من المفارقات في الدنمارك أنها تسمى wienerbrød (معناها خبز فيينا).

المطبخ الدنماركي

المساحات الخضراء وأنماط الحياة البديلة

على الرغم من حجم الدنمارك المتواضع ، فإن الدنمارك تعتبر المرشح الأوفر حظًا حين يتعلق الأمر بالطاقة المتجددة فولا سيما طاقة الرياح، فهيت تعد أكبر بلد كبير في توربينات الرياح العملاقة ، وهي التي يمكن رؤيتها داخل حدائق كذلك تتواجد طواحين الهواء في البحار بين جزرها العديدة، مجتمع كريستيانيا في كوبنهاغن يعتبر المدينة الحرة الأصلية التي لها قواعدها وأنظمتها الخاصة كما هي مستقلة عن الحكومة الدنماركية، وقد اشتهرت لسنوات طويلة بموقفها الليبرالي تجاه بيع الحشيش، وهي نقطة جذب شهيرة للهيبيين والمحاربين البيئيين والمفكرين البديل، وعلى الرغم من أن الدنماركيين معروفون في الغالب بأنهم مسترخون ومنفتحون في الافكار، إلا أنهم ما زالوا محبين لموسيقى الروك، حيث يعتبر مهرجان روسكيلد الهبي الدنماركي أحد أكبر المهرجانات الموسيقية في كل أوروبا.

المساحات الخضراء وأنماط الحياة البديلة

الخيال والحكايات الخرافية

يلعب كل من الخيال والإبداع دورًا كبيرًا في شخصية شعب الدنمارك، ففي هذه البلد قد ولد أشهر كاتب القصص الخيالية في العالم على يد هانز كريستيان أندرسن وصاحب حورية البحر الصغيرة، كما اخترع الدانماركي ليغو الموافقة المسبقة عن علم: ليغولاند بيلوند، وقد ابتكر الدنماركيون أيضًا إحدى الألعاب الأكثر شهرة في العالم، وهي مكعبات الـLego،  نعم المكعبات البلاستيكية الملونة دنماركية و Legoland الأصلية هي واحدة من أكبر مناطق الجذب في البلاد.

الخيال والحكايات الخرافية

مزايا الحياة في الدنمارك

  • ساعات عمل أقل.
  • الرعاية الصحية العامة.
  • بلد آمن جداً للعيش فيه.

ساعات عمل أقل: سيجد الشخص نفسه يعمل أقل في الدنمارك مقارنة بالدول الأخرى في العالم، فقد يستغرق أسبوع العمل الرسمي في الدنمارك 37.5 ساعة، وهناك يمكن أن تقضي الانسان بعض الوقت في متابعة الأشياء التي يحبها أو يخصص الوقت ليبقى مع عائلته وأصدقائه، أغلب المكاتب فارغة بالدنمارك ففي هذا البلد لا ينتهب العمل بحلول الخامسة مساءً، كما أنه من المعتاد أن يأخذ الآباء الأطفال الصغار عملهم بحلول الساعة 3:30 ليأخذوهم من مرافق الرعاية النهارية الخاصة بهم والتي تدعمها الحكومة.[3]

الرعاية الصحية العامة: سيكون من الخطأ القول إن خيارات الرعاية الصحية التي يتلقاها الاشخاص أثناء إقامتهم في الدنمارك مجانية، ولكن لن يتم تحصيل أي رسوم من الشخص في نقطة الخدمة إذا كان بحاجة إلى زيارة الطبيب، تخرج المدفوعات المشتركة من الراتب كخصم ضريبي وهذا على غرار الطريقة التي يحتفظ بها صاحب العمل بجزء من الراتب مع مسؤوليات الشخص بتمويل Medicare في الولايات المتحدة.

بلد آمن جداً للعيش فيه: إنه مكان آمن للغاية للعيش فيه، وهذا بكل ما تعنيه الكلمة، من الآمن العيش في الدنمارك، حتى إذا كان هناك حادث سيئًا بشكل غير عادي، فهناك رد متاح لك لمساعدة في إدارة الامر، مستويات الجريمة منخفضة نسبيًا بالبلد، وهناك إمكانية الوصول إلى رعاية صحية ممتازة، ويمكن الوصول إلى العديد من الفرص التعليمية أثناء الإقامة، على الرغم من أنه من المفيد تعلم اللغة بعد الانتهاء من الانتقال، إلا أنه لا يزال هناك الكثير من فرص العمل التي يمكنك متابعتها في حياتك المهنية التي اخترتها.

عيوب الحياة في الدنمارك

  • إلزامية تعلم اللغة الدنماركية.
  • الطقس في الدنمارك مليء بالتغيرات المناخية.
  • قد تكون عملية التأشيرة صعبة للتنقل في الدنمارك.

إلزامية تعلم اللغة الدنماركية: إذا قررت الحياة في الدنمارك، فيجب في النهاية تعلم اللغة الدنماركية، على الرغم من أن هذا قد لا يكون ضروريًا إذا كانت الإقامة أقل من عام، فإن أي شيء أطول سيتطلب من الشخص بذل هذا الجهد حتى تتمكن من التواصل بشكل فعال في المجتمع.

الطقس في الدنمارك مليء بالتغيرات المناخية: إذا كنت قد عشت يومًا ما في منطقة سياتل أو حولها في الولايات المتحدة، فستدرك فكرة عن حالة الطقس في الدنمارك، فيمكن أن تكون السماء ممطرة وباردة ورمادية بدايةً من أكتوبر حتى مارس، وحتى خلال الأسابيع الأولى من الربيع، يمكن أن تكون هناك أيام صاخبة تجعل الشخص يترغب في البقاء في البيت.

قد تكون عملية التأشيرة صعبة للتنقل في الدنمارك: إذا قررت أن العيش في الدنمارك هو الخيار الأفضل ولكن أول شيء يجب عليك فعله هو الحصول على التأشيرة، وستحتاج إلى اتباع الخطوات كثيرة للحصول على موافقة إدارية على إقامتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى