انواع الإرسال في التنس الأرضي

كتابة: خلود صلاح آخر تحديث: 17 يونيو 2022 , 09:25

يعتبر الإرسال المستقيم الأقوى والأسرع والأكثر استخداماً

نعم . يعتبر الإرسال المستقيم الأقوى والأسرع والأكثر استخداماً، وقد حصل الإرسال المستقيم على هذا الاسم بسبب الحد الأدنى للدوران المطبق على الكرة عند التلامس، وبالتالي يصبح مسارها وكأنه “مسطحًا أو مستقيمًا”، ولذا فإن الإرسال المستقيم واحدًا من أقوى عمليات الإرسال في لعبة التنس الأرضي، إلى جانب أنه أحد أكثر عمليات الإرسال الشائعة في التنس على المستوى الاحترافي، إذ تقوم تقنية الإرسال تلك باستخدام أدنى حد من الدوران مع زيادة الطاقة والموضع.

ومن الجدير بالذكر أن ما جعل الإرسال المستقيم واحدًا من أكثر الضربات شعبية وفائدة في لعبة التنس الأرضي هو أنها قوية جدًا، وتكمن قوتها تلك في سرعتها وصعوبة ردها، إذ يعمل الإرسال المسطح على استخدام نسبة ضئيلة من الدوران، وهذا ما يُتيح للكرة أن تتحرك بصورة أسرع والارتداد للأسفل، ولذا يقال إن هذا الإرسال هو أسرع تسديدة في التنس، وإذا استطاع اللاعب وضعها في مكان جيد، ففي الغالب ما يكون صعبًا جدًا إرجاع الإرسال، وبالتالي يكون طريقةً ممتازة وسهلة لربح النقاط. [1]

انواع الإرسال في التنس الأرضي

  • Flat serve إرسال مسطح أو مستقيم.
  • Kick serve إرسال الركل.
  • Underhand serve إرسال خفي أو مخادع.
  • Slice serve إرسال مقطع.

كلما كان الإرسال بصورة أفضل، كانت عودة ضربة اللاعب الخصم أضعف، وبالتالي يمكن الاستعداد للفوز بالنقطة، ومن الجدير بالذكر أن أنواع الإرسال التي يمكنك استخدامها تختلف، ولا بد أن تكون معتمدة على مستوى المهارات والظروف المناسبة في اللعبة، وفي التالي توضيح لانواع الإرسال في التنس الأرضي: [2] [3]

إرسال مسطح أو مستقيم

إن الإرسال المستقيم أو المسطح من أصعب وأقوى الإرسالات، وهذا ما يجعله اختيارًا رائعًا للإرسال الأول في مباريات التنس، وفي الغالب ما يكون هو الإرسال الأسرع، إذ يتم ضربه بواسطة قبضة قارية، كما أن السرعة الكبيرة للإرسال الثابت تُزيد من احتمالات أن تفاجأ بالخصم على حين غرة، مما يُعطي ضربة إرسال ساحقة أو عودة دفاعية يمكن إبعادها بسرعة، ولكن الإرسالات المسطحة لها عدد من العيوب كذلك وفي التالي توضيح لها:

  • نظرًا لقوتها الشديدة، فمن الممكن أن تعود ضربة اللاعب الخصم بالقوة نفسها، وهو ما قد يكون كارثيًا أثناء نقاط التحول الرئيسية في اللعبة.
  • الإرسال المستقيم قد يكون غير متسق لحد كبير، ومن الصعب على اللاعبين الأقصر أن يصلوا إلى الكرة في أعلى نقطة لها لضمان تصفية الشبكة.

إرسال مقطع

تعمل الإرسالات المقطعة على جذب اللاعب الخصم على نطاق واسع إلى الجانب، وبالتالي فإنه سوف يترك باقي الملعب مفتوحًا، وتلك الحركة تخلق دورانًا جانبيًا، والذي يمكنه أن يتسبب في ارتداد الكرة بعيدًا عندما تصطدم بالركن الخارجي من مربع الإرسال، أو في جسم اللاعب الخصم مباشرة عند ضرب “T” (علامة المركز العمودية على الملعب)، وتميل إرسالات المقطعة أيضًا إلى جلوس اللاعب بشكل منخفض في الملعب وهذا بسبب انحرافها الجانبي، ومن الممكن أن تجعل الخصم بخرج من موقعه، وبالتالي تمنحك فرصة للاستفادة، ولكن لها أيضًا عدد من العيوب، وهي:

  • أقل قوة وأبطأ كثيرًا من ضربات الإرسال المسطح.
  • قد تؤدي إلى الإفراط في الإرسالات وعدم الاتساق.

إرسال الركل

إن إرسال الركلة من الإرسالات المميزة، ولذا فإن ذلك النوع من الإرسال خاص باللاعبين الأكثر احترافًا وتقدمًا، فهو يحتاج إلى الكثير والكثير من التدرب من أجل إتقانه، كما أن ضربات الركلة تمتاز بقوة أقل وتحكم أكبر، وبالتالي يسمح للاعب بضرب ضعف اللاعب الآخر على وجه التحديد (وهذا بالاعتماد على ما إذا كان اللاعب صحيحًا أو أعسرًا)، ومن الجدير بالذكر أن هذا الإرسال يضرب الكرة عاليًا فوق الشبكة، وبالتالي يُحد من فرص الخطأ الغير مقصود، ويجعل منها فرصة مثالية للإرسال الثاني، وحينما تصطدم ضربة إرسال الركل بالأرض، فإنها تقوم بالدوران إلى الأمام، وبالتالي يجبر اللاعب الآخر بالعودة إلى الخلف أو للخلف للجانب، إلا أنها كذلك لها بعض العيوب، فهي:

  • إرسال الركلات يكون أبطأ بكثير من غيره
  • تُعطي اللاعب الخصم وقتًا أكبر للتفكير في رد الفعل من أجل التخطيط لعودته.

إرسال خفي أو مخادع

إن الإرسال الخفي أو المخادع يُعرف كذلك باسم الإرسال السفلي، وهو طريقة الإرسال الأقل انتشارًا، أثناء لعب مباريات التنس الأرضي، إذ أنها تستخدم حركات إرسال تختلف عن الحركات التقليدية، مع انتقال نقطة الاتصال والمتابعة أسفل الكتف، وفي الغالب ما يتم تعليم تلك الضربات للأطفال والصغار الذين بدأوا جديدًا في لعب التنس، أو قد يقوم بها لاعبي التنس ممن لديهم إصابات في أكتافهم أو أذرعهم أو ظهرهم، ولا يستطيعون استخدام حركات الإرسال المعتادة.

إن الإرسال الخفي يساعد الكرة على أن ترتد مرتين قبل أن يصبح للاعب العائد فرصة ليصل إليها، ومن الجدير بالذكر أن اللاعبين الأكفاء ممن يستخدمون هذه الضربة في الغالب ما يتم اعتبارهم “غير رياضيين”، إذ أنه لا يتم تشجيع تلك الاستراتيجية في الدوائر التنافسية والمهنية، فمن عيوبها:

  • تمنح تسديدة ذات قوة ضعيفة.
  •  من السهل على المتلقي أن يهاجمها.

تعد الضربة الصاعقه من الضربات المهمة في لعبة كرة التنس

نعم . تعد الضربة الصاعقه أو الساحقة من الضربات المهمة في لعبة كرة التنس، إذ أن الإرسال قد يكون من الأسلحة الرئيسية في الهجوم، بحيث يقوم اللاعبون بإرسال الكرة من خلال رمي الكرة فوق رؤوسهم ثم ضربها بالمضرب، ومن الجدير بالذكر أن اللاعب يستخدم حركة الرمي حتى يتحرك المضرب بسرعة كبيرة ومن الممكن أن ينتج سرعة ودوران كبيرين.

ومن الجدير بالذكر أن الضربة الساحقة من الأنواع القليلة من الضربات التي يتم لعبها من فوق الرأس، ومن أكبر المميزات في هذا الضربة هي أنه من الممكن إرسال الكرة إلى ملعب اللاعب الخصم بسرعة كبيرة، ومن النادر جدًا أن يستطيع الخصم الوصول إلى الكرة، ولذا يُمكن القول بإن تلك الضربة تُمثل تسديدةً رائعة وناجحة في إنهاء التجمع مما يؤدي إلى الفوز بالنقطة.

ففي حال أن الإرسال قد هبط في الصندوق ولم يتمكن الخصم من لمسها بالمضرب فسوف يفوز بالنقطة، ويجب العلم بأن ضربات الإرسال الأكثر قوة في لعبة التنس هي التي تمنح اللاعب نقاط أكثر، بحيث يكون الخصم لديه وقت أقل للرد. [4]

اذكر أنواع التنس

ألعاب التنس أو ألعاب المضرب، وهي الألعاب التي يتم فيها استخدام المضرب اليدوي في اللعب، سواء أكانت المباراة فردية أو جماعية، بحيث يُمكن تكوين فريقًا من عدد من اللاعبين والمباراة، ويتميز هذا النوع من الألعاب بسهولته، كما أنه مُسلي للغاية، وفي التالي أنواع التنس:

  • لعبة المضرب أو التنس.
  •  لعبة كرة الريشة.
  • لعبة كرة الطاولة أو تنس الطاولة.
  • لعبة الاسكواش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى