ماذا تسمى اقتطاع مسطحات مستوية من التلال لتزرع فيها النباتات

كتابة: علا علي آخر تحديث: 12 سبتمبر 2022 , 17:37

من طرق حفظ التربة اقتطاع مسطحات مستوية من التلال لتزرع فيها النباتات وتسمى

المصاطب أو المدرجات الزراعية

المصاطب الزراعية

تعتبر زراعة المصاطب طريقة تقليدية ومبتكرة لزراعة المحاصيل على منحدرات شديدة الانحدار من خلال بناء مستويات متتالية من الأسطح المستوية على طول المنحدر الذي يشبه درجات السلم نتيجة لذلك ، يطلق عليهم أحيانًا اسم زراعة المدرجات.

وتستخدم زراعة  المصاطب أو المدرجات للحفاظ على التربة ولزراعة أكثر فاعلية، وفيها تستخدم درجات مستويات متدرجة للزراعة على التضاريس الجبلية أو التلال.

وهذه الطريقة تساعد في حماية التربة من المخار التي تهددها، والتي تشمل تعرية التربة والجريان السطحي، ويمكن استخدامها لدعم زراعة المحاصيل التي تتطلب الري الكثيف مثل الأرز.

وقد تم تصنيف مدرجات الأرز في كورديليراس الفلبينية كموقع تراث عالمي لليونسكو بسبب أهمية هذه التقنية.

أنواع المصاطب الزراعية

  • المدرجات
  • المصاطب الكونتورية
  • المدرجات الموازية

المدرجات : هذه هي أكثر أنواع المصاطب شيوعًا في معظم أنحاء العالم وهي تلك التي نشير إليها عندما نقول زراعة المدرجات بشكل عام.

في المدرجات، يتم تقسيم التلال إلى مساحات واسعة متباعدة بانتظام والتي لا تسمح للمياه بالتدفق بحرية وتزيل التربة السطحية.

لإنشاء المصاطب المدرجة على جانب التل، تبدأ من الأعلى وتبدأ العملية المعروفة باسم “القطع والحشو” لإنشاء مساحات مسطحة واسعة بالعرض المطلوب والتي تمتد إلى أسفل المنحدر.

ويمكن استخدام مواد إضافية مثل الأحجار والنباتات الحدودية وتقنيات الهندسة الحيوية لمساعدة المدرجات المشيدة حديثًا على الاستقرار، والتي تتعزز بمرور الوقت وبالتالي ، فإن هذا ينطوي على الكثير من أعمال الحفر التي تكون في الغالب يدوية بسبب التضاريس الصعبة وهذا يتطلب الكثير من الوقت والعمالة.

وتعتبر المدرجات الزراعية فعالة للغاية في التقاط المياه المتدفقة وأكثر من ذلك عندما يتم تزويدها بسدود على الجانبين لجعل المياه راكدة وهو أمر مهم جدًا لزراعة الأرز.

ومع ذلك  لا يمكن استخدامها لزراعة أنواع مثل البطاطس التي لا يمكن أن تنمو بشكل جيد في الظروف التي تغمرها المياه.

المصاطب الكونتورية : يجمع نظام المصاطب الكنتوري بين فوائد الزراعة الكنتورية وممارسات الزراعة على المدرجات، فهو  شكل من أشكال المدرجات التي تتطلب أعمالًا ترابية وتخطيط  أقل بكثير من نظام المدرجات، وذلك نظرًا لأن المدرجات العادية أو الأراضي المسطحة المتزايدة تتبع المحيط الطبيعي للتل.

أما المدرجات الكنتورية فيتم إنشائها من خلال بناء كل مستوى من المصطبة على نفس الارتفاع الذي يتبع التضاريس الطبيعية وبالتالي لا تكون متباعدة بشكل متساوي لكنها في نفس الوقت يكون لديها تدرج داخلي موحد يمكن أن يحافظ على الماء لفترة أطول بداخله.

ومثل المصاطب العادية يجب أن يتم توفير السدود وكذلك الصرف الصحي على كل مستوى، وفي المناطق الممطرة يتم إنشاء قناة مجرى مائي عشبي بشكل عام على طول المنحدر حتى يستنزف المياه المجمعة وينقلها مباشرة حتى المنحدر السفلي.

المدرجات الموازية : لإنشاء مصاطب موازية لبعضها البعض ، سيتعين علينا إجراء تغييرات أكبر على المناظر الطبيعية عن طريق قطع كمية هائلة من المواد من الأعلى وتعبئتها من القاعدة.

وهذا غير ممكن في المناطق النائية ولكن مع ظهور وإمكانية الوصول إلى آلات قوية لتحريك التربة فإن إنشاء المصاطب المتوازية في التضاريس المنحدرة بلطف يأتي مع عدد من الفوائد.

والميزة الأكثر أهمية للمصاطب المتوازية على المدرجات الأخرى هي أنه من الأسهل تنفيذ عمليات الزراعة مثل الحراثة، والبذر وإزالة الأعشاب الضارة وما إلى ذلك باستخدام أدوات في مناطق متوازية ويرجع ذلك أساسًا إلى التخلص من صفوف النقاط.

والصفوف النقطية هي الأجزاء المدببة والضيقة من المدرجات التي توجد غالبًا في المدرجات العادية والمدرجات الكنتورية، علاوة على ذلك ، تؤدي المدرجات الموازية إلى مزيد من السهولة أثناء إنشاء المجاري المائية والصرف. [1]

ما هي التربة

هي عبارة عن مزيج من فتات الصخور مع فتات الحيوانات والنباتات التي ترسبت معًا على مر العصور بفعل مجموعة من العوامل الطبيعية.

وللتربة عدة نطاقات تشمل:

  • التربة السطحية (نطاق أ):  وهو يحتوي على كميات كبيرة من الدبال، وهو الذي يساعد النباتات على أن تنمو ويوفر لها عناصر النمو.
  • التربة تحت السطحية (نطاق ب): وهو يحتوي على صخور متوسطة الحجم
  • التربة الصخرية (نطاق ج): ويحتوي على صخور كبيرة.

أنواع التربة

  • التربة الصحراوية
  • التربة العشبية
  • تربة الغابات

كيف تستعمل التربة

التربة مثل غيرها من الموارد الطبيعية الموجودة حولنا يمكن استخدامها بشكل جيد أو تبديدها إتلافها وتخريبها.

ويمكن أن تتآكل التربة يفعل الماء والرياح لكن جذور النباتات تبقى ثابتة في مكانها، لكن إذا زالت النباتات تزداد سرعة تعرية التربة وهذا قد يغير نوع التربة ونوع النباتات التي تزرع في تلك المنطقة.

من طرق حفظ التربة

  • المصاطب الزراعية والحراثة الكونتورية: إن استخدام المصاطب في الأساس هو وسيلة لحماية التربة من التعرية والتآكل، والحراثة الكونتورية تعد أحد أشكال المدرجات أو المصاطب الزراعية.
  • التسميد: أحد الطرق الأخرى للحفاظ على التربة من انخفاضالمواد العضوية بها هو استخدام الأسمدة الزراعية لتغذية التربة وتعويض المواد التي تفقدها بسبب امتصاص النباتات لها.
  • مصدات الرياح: مصدات الرياح هي عبارة عن أشجار مرتفعة وسياجات عشبية تعمل على تقليل سرعة الرياح عند هبوبها فوق التربة، مما يقلل من عملية التعرية.
  • الدورات الزراعية: يساعد اتباع التربة الزراعية على مساعدة التربة في تعويض المواد الغذائية التي تفقدها أثناء عملية الزراعة.
  • القوانين: يجب أن تعمل كل دولة على حماية التربة في أراضيها من خلال سن قوانين تمنع التجريف والتلوث.
  • التعليم: التعليم الجيد يجب أن يوفر التوعية الكافية بمخاطر الإضرار بالتربة.
  • العمل المجتمعي: يجب أن يعمل كل فرد على حماية التربة من التلوث وتنظيفها من الملوثات التي تضر بالتربة والنباتات. [2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى