الاخطاء الشائعة في كتابة السيرة الذاتية

كتابة: HAGER HESHAM آخر تحديث: 22 سبتمبر 2022 , 12:31

من الاخطاء الشائعة في كتابة السيرة الذاتية

  • الأخطاء الإملائية والنحوية.
  • الإطالة في ذكر بيانات السيرة الذاتية.
  • التركيز على الواجبات بدلاً من الإنجازات.
  • الكذب والمبالغة.
  • بيانات اتصال ومعلومات خاطئة.
  • ضعف التنسيق.
  • إرفاق صورة شخصية.

هناك بعض الأخطاء الشائعة الذي يقع فيها الشخص المتقدم إلى وظيفة ما عند كتابة السيرة الذاتية والشخصية الخاصة به، ولكن لابد من أخذ الحذر مع مراعاة التركيز الشديد عند سرد السيرة الذاتية لكي تترك انطباع لدى موظف العمل بأنك مهتم جداً بالحصول على الوظيفة، ومن بين تلك الأخطاء هي:

الأخطاء الإملائية والنحوية: يمكن أن يؤدي عدم الاهتمام بالتفاصيل إلى تدمير السيرة الذاتية المثالية، فلا يكتشف التدقيق الإملائي ولا يمكنه اكتشاف إساءة استخدام الكلمة الخاطئة، لذلك يجدر دائمًا طلب نظرة جديدة للبحث عن الأخطاء الإملائية الحديثة والعثور عليها، كذلك لابد من قراءة سيرتك الذاتية بصوت عالٍ بعد الانتهاء من كتابتها يمكن أن تغير قواعدك، فإذا كانت خطأ، فربما لا تكون القراءة جيدة.

الإطالة في ذكر البيانات: ضع في اعتبارك أن مسؤولي التوظيف في الشركات يفضلون السير الذاتية القصيرة، حيث يتلقون العشرات أو حتى المئات من السير الذاتية لكل وظيفة، لأنه من خلال هذه السير الذاتية، يمكنك بسهولة استخراج جميع النقاط التي تحتاج إلى التحقق منها بسرعة، لذلك لابد من تجنب الإطالة وعدم ذكر البيانات الغير مهمة والاستطراد في المعلومات الخاصة بك، فأنت لا تحتاج لكل هذا لإبراز خبرتك ومعلوماتك الشخصية المهمة.

التركيز على الواجبات بدلاً من الإنجازات: عليك أن تركز على انجازاتك ونتائجك التي حققتها خلال مسيرة عملك وليست التوصيفات الوظيفية المتكررة، فكر في الإجراءات الجديدة والحملات الناجحة وزيادة المبيعات والقيمة الملموسة التي قدمتها في الأدوار الحالية والسابقة، لا تحتوي كل وظيفة على مؤشرات أداء رئيسية قابلة للقياس، ولكن فكر في السبب وأمثلة على كيفية التأثير وما يمكنك تقديمه لأصحاب العمل الجدد، لأن السيرة الذاتية هي مجرد سرد سريع للنقاط الذي يجب كتابتها بصيغات مثالية من أجل إبراز النتائج والانجازات الخاصة بك.

الكذب والمبالغة: من الأخطاء الشائعة جداً الذي يقع فيها الكثيرين عند كتابة السيرة الذاتية الخاصة بهم هي الكذب وعدم ذكر الحقائق من حيث بعض المهارات الذي لا يتمتع بها المتقدم للعمل، والمبالغة في ذكر عدد سنوات الخبرة الذي كان يعمل خلالها، متخيل في اعتقاده أنه بذلك سوف يتمكن من الحصول على الوظيفة، ولكن هذا التفكير خاطئ للغاية ولا يجعله مؤهل بشكل كامل للتقديم إلى الوظيفة، وعليه أن يكون واقعي أكثر والهدف من العمل هو اتقان مهارات معينة واكتساب خبرات جديدة، لذلك تخلي تماما عن الكذب لأنه يضيع فرصك في الحياة وإهدار لوقتك ووقت موظفي العمل.

بيانات اتصال ومعلومات خاطئة: قد يذكر صاحب السيرة الذاتية بعض المعلومات الشخصية الغير صحيحة وذكر بيانات اتصال خاطئة وتواريخ غير متطابقة، وكتابة ارقام هواتف وعناوين بريد الكتروني غير صحيح بالمرة تجعل أصحاب العمل لا يستطيعون التواصل معك وهذا خطأ كبير لابد من عدم الوقوع فيه لكي تتمكن من الحصول على الوظيفة، واعلم أن من أهم قواعد كتابة السيرة الذاتية ذكر بيانات اتصال واضحة وبسيطة ومكتملة وتكون حديثة في نفس الوقت ومتطابقة مع بيانات الاتصال الخاصة بك، لأن ذكر بيانات اتصال غير صحيحة وغير مكتملة من أقوى الدلائل على عدم اهتمام المتقدم بالوظيفة.

ضعف التنسيق: أحياناً قد يكون من أهم أسباب رفض الحصول على الوظيفة عدم وجود تناسق في سرد البيانات وذكر المعلومات الشخصية الخاصة بالمتقدم إلى العمل، واستخدام تنسيق ضعيف للمهارات والمعلومات والتفاصيل التي تذكر ضمن السيرة الذاتية، فمن المهم جداً الاهتمام بالتنسيق عند كتابة السيرة الذاتية لأنه يوضح ويصور الكفاءة التكنولوجية مهارات الاتصالات المطلوبة ويظهر مستوى الاحتراف لديك، فكل ما تحتاجه فقط هو خط متطور مثل Arial أو Times New Roman بتصميم محترف، والتأكد من سهولة قراءته وحفظه كملف أو مستند على برنامج الورد. [1]

ارفاق صورة شخصية: تعد وضع صورة شخصية ضمن السيرة الذاتية من أكثر الأخطاء الشائعة جداً الذي يرتكبها الكثيرين معتقدين أنها أساسية ومهمة للتقدم إلى وظيفة عمل، ولكن الحقيقة أن الصورة ينمو أن تقلل من ترشحك للمقابلة الشخصية وتتسبب في ضياع فرصتك في الحصول على الوظيفة، لأنها في بعض الأحيان تتسبب الصورة الشخصية في فتح أبواب للتكهنات عن شخصيتك وطباعك، ويمكن أن تقدم عنك انطباع سيئ أو فكرة خاطئة منذ البداية، لذلك ابتعد تماماً عن إضافة صورة شخصية في السيرة الذاتية إذا مالم يطلب منك ذلك.

نصائح عند كتابة السيرة الذاتية

  • الاهتمام بتنسيق معلومات السيرة الذاتية لكي نكون جذابة بصرياً.
  • عرض السيرة الذاتية على أستاذك وزملائك لمراجعتها معك.
  • ابدأ كتابة سيرتك الذاتية بذكر معلومات عامة عنك والتي تشمل الاسم والهاتف والعنوان والبريد الإلكتروني والفاكس.
  • ضرورة تضمين معلومات وبيانات الاتصال الخاصة بك في السيرة الذاتية وكتابة عنوان url إذا كانت لديك صفحة ويب عن نفسك كمحترف.
  • تجنب تماماً الوقوع في الأخطاء الإملائية والمطبعية والقواعد النحوية، وتحقق بعناية في البحث عنها من خلال استخدام بعض البرامج التي تكشفها.
  • احرص على استخدام التنسيقات البسيطة في سرد سيرتك الذاتية مثل التعداد النقطي أو الخط المائل واعتدال استخدام الخط الغامق واللون المحايد من الورق. [2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى