أمثلة عن مشاريع التنمية المستدامة

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 22 سبتمبر 2022 , 10:03

أمثلة عن مشاريع التنمية المستدامة

هناك عدد لا بأس منه من من المشاريع والمنتجات التي تعتمد على التنمية المستدامة ، والتي تساعد على تغيير العالم والحفاظ على المستقبل ومن ضمنها مايلي:

  • مشاريع الأرضيات النفاذية TRUEGRID
  • بناء الخرسانة المعزولة من شركة FOX BLOCKS
  • مشاريع المساحات الخضراء
  • الديكورات الصديقة للبيئة 
  • مشاريع إعادة تدوير النفايات إلى طاقة
  • مشاريع محطات معالجة المياه
  • مشاريع توربينات الرياح

مشاريع الأرضيات النفاذية TRUEGRID: يعتبر الرصف غير المنفذ مثل الخرسانة والأسفلت مصدر قلق بيئي كبير ، وهو غير مستدام طبقاً للمعايير العالمية ، هذا لأن الرصف غير المنفذ لا يتم الحصول عليه فقط من أماكن غير صديقة للبيئة ، ولكنه يحتاج إلى الكثير من الموارد للإنتاج ويشكل تهديدًا للفيضانات والتلوث على الأرض التي وضعت عليها.

كما أن الرصف الخرساني والأسفلت يحتاج إلي أنظمة تصريف لإدارة جريان مياه الأمطار ؤ هذه تتطلب الكثير من المال والوقت للتركيب. 

ولكن مشاريع الرصف القابل للنفاذ يوفر سطحًا مرصوفًا يساوي أو يزيد عن القيمة الوظيفية للرصف غير المنفذ ، بينما يسمح للسائل بالتصريف مباشرة من خلاله إلى قاعدة احتجاز تعمل مثل بركة احتجاز أو في الأرض نفسها ، يمكن استخدام هذا النوع من الأرضيات بناء الممرات ومواقف السيارات التجارية وممرات النار ومواقف السيارات الصناعية وأي مساحة أخرى تتطلب الرصف ، كما تتميز هذه الطريقة بسهولة تركيبها ، وتحتاج إلي موارد ووقتًا أقل بكثير من الرصف التقليدي ، والاهم أنها تعتبر أقل ضرراً على البيئة.

أيضاً هذه الأرضيات متينة مثل الخرسانة أو الأسفلت ولا تحتاج إلي صيانة كثيرة   أنها تسمح لمياه العواصف وغيرها من السوائل بالمرور عبرها مباشرة ، مما يقضي على خطر الفيضانات وكذلك الحاجة إلى تركيب أنظمة الصرف المكلفة. 

بناء الخرسانة المعزولة من شركة FOX BLOCKS: لقد أحدث بناء هذا النوع من الخرسانة في العالم عاصفة في السنوات الأخيرة ، وخصوصاًالمناطق المعرضة للطقس القاسي ، وتتصدر شركة Fox Blocks المسؤولية في هذه الفئة بأساليبها وموادها الصديقة للبيئة ، الأشكال الخرسانية المعزولة عبارة عن كتل خرسانية مجوفة مقواة بحديد التسليح. 

وهي عبارة عن حاجز صلب ومستمرً ضد الهواء والبخار ، وتتجاوز متطلبات مقاومة الهواء في كل منطقة ، بالإضافة لذلك توفير قوة ومتانة فائقة في مواجهة الطقس القاسي مثل الأعاصير. 

وتختلف Fox Blocks عن منافسيها لأنها تستخدم مواد مصممة خصيصا للتوافق مع البيئة ، ولا تصدر أي انبعاثات أو غازات ولا يتم تصنيعها بأي غازات ضارة بالأوزون أو بيئتنا ، كما أنها تتطلب مستويات منخفضة من الطاقة للبناء ، ونظرًا لكفاءتها الفائقة في استخدام الطاقة ، فإنها تقطع شوطًا طويلاً نحو تقليل الاستخدام الكلي للطاقة والنفايات طوال عمر المنزل أو المبنى أيضًا.

مشاريع المساحات الخضراء: يستمر انتشار المساحات الخضراء داخل البيئات الحضرية على نطاق واسع ، والتي تتميز بكثرة الأشجار والعشب وأنواع أخرى من الغطاء النباتي تقع في بيئات حضرية ، ويعتبر سنترال بارك في مدينة نيويورك أحد أكبر أمثلة التنمية المستدامة.

بالإضافة إلى كونها جمالية مرحب بها وتغيير السرعة من الخرسانة وناطحات السحاب في المناطق الحضرية ، توفر المساحات الخضراء أيضًا قيمة حقيقية من حيث الاستدامة ء إنها تساعد على تحسين جودة الهواء ، وإعادة شحن إمدادات المياه الجوفية ، وتقليل درجة حرارة الهواء ، وحماية الجداول والبحيرات من الجريان السطحي الملوث ء كما أنها تمنع تآكل التربة وتساعد في الحفاظ على جودة المياه في المنطقة.

ديكورات صديقة للبيئة: من مشاريع الاستدامة البيئية  الأكثر اتشاراً هي الستائر البيئية المصنوعة من مواد صديقة للبيئة مثل القصب أو الجوت أو الخيزران أو الخشب المقطوع بشكل مستدام.

مشروع الألواح الشمسية: تعد الألواح الشمسية من أكثر الأمثلة التي توضح معنى التنمية المستدامة ، ويمكن تركيبها على المباني من أي شكل أو حجم ، وتكلفة تركيبها أقل من أي وقت مضى ؤ يمكن أن توفر الألواح الشمسية طاقة كافية لجعل المبنى مستقلاً تمامًا عن الطاقة ويمكن أن تأخذ شكل الألواح الشمسية ذات الحجم الخشبي المتشابك مع بقية ألواح المبنى.

مشاريع إعادة تدوير النفايات إلى طاقة: تستخدم مصانع اعادة تدوير النفايات تقنية الاحتراق من أجل تحويل النفايات غير الخطرة إلى طاقة بخارية وكهرباء ، بدلاً من إرسالها إلى مكب النفايات ، يتم حرق النفايات مثل المواد الماصة ومعدات الحماية الشخصية والحطام العضوي واستخدامها لتوفير الطاقة ، مما يقلل من اعتماد المبنى أو المنطقة على مزودي الطاقة الخارجيين مما يعمل على الحفاظ على البيئة.

مشاريع محطات معالجة المياه: تستهلك محطات معالجة المياه المياه الزيتية والقواعد والأحماض المائية وتحولها إلى مياه نظيفة يمكن استخدامها للأغراض الصناعية ، تساعد هذه المشاريع على القضاء على الملوثات من دورة المياه وتقليل  الحاجة إلى مزودي المياه الخارجيين.

مشاريع توربينات الرياح: الرياح هي طاقة مجانية موجود في الطبيعة ، ويمكن الاستفادة منها من خلال توربينات الرياح حيث تساعد في تنمية مجالات جديدة لتكون أكثر استدامة.[1]

أمثلة عن مشاريع التنمية المستدامة في السعودية

تعتبر الاستدامة من أهم أهداف رؤية السعودية 2030 ، ومنذ بداية الحقبة الجديدة قامت المملكة بإنشاء الكثير من المشاريع التي تساعد في تحقيق أهداف الاستدامة البيئية ومن ضمنها ما يلي:

  • مشروع سكاكا للطاقة الشمسية
  • مشاريع الحياة الفطرية النادرة
  • مشاريع المدن الخضراء ” مدينة ذا لاين”

مشروع سكاكا للطاقة الشمسية: هذا المشروع هو أول محطة للطاقة المتجددة بالمملكة العربية السعودية ، ويعمل على توليد حوالي 300 ميغاواط من الكهرباء النظيفة ، بالإضافة إلى أنه يساعد في إزالة التلوث الناتج عن انبعاثات السيارات والغازات الدفيئة مما يساعد في تحقيق أهداف الاستدامة البيئية.

مشاريع الحياة الفطرية النادرة: تعتبر حماية البيئة من اهتمامات المملكة حيث تعمل على تعزيز الحياة الطبيعية ، وتشجيع الممارسات التي تساعد في تحسين الأراضي الزراعية وحماية الأنواع النباتية النادرة ، وتمتلك المملكة عدد كبير من المحميات الطبيعية التي تهتم بها بشكل كبير ، وساعد ثراء المملكة والبحر الأحمر بالشعب المرجانية والأسماك النادرة على التنوع البيولوجي ، ومن أشهر مشاريع الاستدامة البيئة في السعودية محمية شرعان المتواجده في شمال غرب المملكة ، وتحتوي على الكثير من الموائل المتنوعة والنادرة ، ويوجد بها عدد من الحيوانات المميزة مثل الغزال الرمل و الوعل النوبي والنعام الأفريقي الأحمر.

مشاريع المدن الخضراء ” مدينة ذا لاين”: تهتم المملكة بزيادة المدن التي يوجد بها مساحات خضراء كبيرة لدعم البيئة من خلال تنقية الهواء وتحسين نوعية الحياة للشعب السعودي ، فتساعد هذه المساحات الخضراء على زيادة ممارسة الرياضة مما يحسن الصحة.

وتعتبر مدينة ذا لاين الذكية الموجودة في منطقة نيوم هي مثال واضح على مشاريع التنمية المستدامة ، حيث تعمل المدينة بأكملها من خلال الطاقة المتجددة بالإضافة لوجود مساحات خضراء كبيرة ، وأيضاً استخدام الانتاج الغذائي المستدام.

بالإضافة لذلك أنشأت المملكة أكثر من مبادرة لتحقيق اهداف الاستدامة مثل  مبادرة “السعودية الخضراء” (SGI) و”الشرق الأوسط الأخضر” (MGI) والتي تم إنشائها من أجل تقليل الانبعاثات من خلال زيادة عدد الأشجار وحماية المناطق الطبيعية وتهيئة الأراضي المتدهورة.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى