يقصد به الإيضاح في برنامج الجيمب ,, ماهو ؟

كتابة: Dina Ahmed آخر تحديث: 21 نوفمبر 2022 , 03:24

يقصد به الإيضاح في برنامج الجيمب هو

الإيضاح هو ميزة في برنامج الجيمب تجعل صورتك أكثر مثالية وجمال.

برنامج الجيمب هو عبارة عن برنامج، يقوم بفلترة الصور أي يجعلها أجمل وخالية من أي عيوب ظاهرة، بالإضافة إلى إمكانية اختيار أكثر من سمة، وكل سمة تختلف الإضاءة، والخدمات المتواجدة بداخله، برنامج الجيمب من البرامج المميزة جدًا في مجال الفوتوشوب، وبه العديد من المميزات، والخدمات التقنية الخاصة به، ومن ضمن تلك الخدمات التقنية، الإيضاح فيقصد بالإيضاح في برنامج الجيمب، هو أن تجعل الصورة الخاصة بك أجمل، وأكثر إشراقًا، وإذا أردت أن تجعلها معتمة إلى حدًا ما أيضًا فذلك متاح، فالإيضاح يمكن المستخدم من إمكانية وضع الإضاءة على الصورة، أو حتى إعتامها بشكل متساوي، وهذا هو الفرق بين الإيضاح والسطوع في برنامج الجيمب، أما السطوع فنلاحظ أنه يقوم بالتأثير على بعض المناطق فقط، مثل المناطق التي تمتلك درجات لونية متوسطة في الصورة وما إلى ذلك.

يُعد برنامج الجيمب من البرامج المفيدة لمصممي الجرافيك والفوتوشوب والمصورين، والكثير من الأشخاص هواة التصوير المحترفين، والذي يمكن تحميله بكل سهولة بالإصدارات المختلفة له وبالنسخة الحديثة والقديمة من ← هنا.

ما هو برنامج جيمب

يُعد برنامج الـ GIMP من البرامج المعالجة للصور بخاصية الـ GNU، فهو عبارة عن أداة مجانية لتحرير الصور مفتوحة المصدر، ويعتبر أيضًا من الأدوات المشتركة بين الأنظمة الأساسية المختلفة والمتاحة لجيمع أنظمة التشغيل المختلفة مثل، GNU ،Linux وmacOS وWindows وما إلى ذلك، وذلك بالطبع نظرًا إلى كونه من البرامج المفتوحة المصدر، والتي يمكن بكل سهولة تنزيل شفرة المصدر الخاصة به، ثم بعد ذلك يتم تعبئته مع معظم التوزيعات الخاصة بـ Linux، فهو من البرامج الداعمة للكثير من المكونات الإضافية لجهات خارجية مختلفة، وبالتالي يكون هو في حد ذاتة أداة تحريرية متقدمة جدًا.

يعمل برنامج جيمب على معالجة الصور، وذلك من خلال تدخل الكثير من الأدوات والمهام المختلفة، مثل تحرير الصور، وتكوين الصور، وأداة إنشاء الصور، وحتى تصميم الشعارات والرسم والكثير من الإمكانيات المتاحة به، كما يمكن استخدامه أيضًا كأداة طلاء بسيطة، أو حتى الاعتماد عليه واستخدامه كأداة متقدمة في تحرير الصور، وتنسيقها، من أجل عرضها للإنتاج الضخم، ويُعد من أكثر الأسباب الأخرى لشعبية برنامج الجيمب، بجانب كل تلك المميزات التي يتمتع بها، هو أنه من الأدوات الكُفء والمجانية، ولكن يتم الدفع داخل البرنامج عند استخدام أدوات التحرير الأكثر تقدمًا مثل الفوتوشوب، ولذلك تقوم توزيعات Linux، وتضمنه من ضمن التطبيقات القياسية، ولكن ذلك لا يمنع أنه يمكن تنزيله على منصات أخرى مثل macOS وWindows أيضًا، فقد تم ترخيص برنامج الـ Gimp بموجب GPL وهو الترخيص العام، والذي ينص على توفر الأدوات المرخصة بموجب الـ GPL، وهي حرية تعديل شفرة المصدر.

فقد بدأ مشروع برنامج الـGIMP في عام 1995 من قِبل سبنسر كيمبال وبيتر ماتيس، وقد تم تأسيسة في البداية كمشروع فصل دراسي في جامعة كاليفورنيا، بعد ذلك قاموا بإطلاق اسم عليه، وقد تمت تسميته باسم برنامج معالجة الصور العام، ثم بعد ذلك تم تغيير الاسم ليصبح مشروع جنو، برنامج الجيمب مثله كمثل أي برنامج يتم إنشاء العديد من الإصدارات منه لغرض تطويره، ولذلك كان الإصدار الأول له يحتوي على هندسة الكمبيوتر وأنظمة التشغيل المختلفة والمناسبة في نفس الوقت للإصدار، فكان الإصدار الأول منه يدعم جميع الأنظمة التابعة لـ UNIX مثل Linux وHP-UX وSGI IRIX، ثم بعد ذلك تم تحديث الأنظمة ومدها إلى أنظمة تشغيل أخرى مثل، Windows وmacOS، وقد بدأ دعم Windows في برنامج GIMP 1.1 بواسطة Tor M. Lillqvist ،Finish Programmer، وذلك كان في عام 1997، التابعة لمنصة Windows 32 بت.

بعد الإصدار الأول، كان قد تم اعتماده من قِبل المستخدمين، وبعدها تم تشكيل العديد من مجتمعات المساهمين في تطويره، ومن هنا بدأت المجتمعات من خلال تطوير البرنامج والمكونات الإضافية والأعمال الفنية الخاصة به، والبرامج التعليمية الأخرى والتقنيات، فتم بذلك تحويل وتطوير الـ GTK ،Gimp Tool Kit لتحويله إلى برنامج الـ GIMP، ومن هنا تم إعادة تصميمه من جديد ووضع كافة التحديثات اللازمة المناسبة للإصدار الجديد. [1] [2]

مميزات برنامج جيمب

  • دعم توافق والنظام.
  • الرسم.
  • تقنيات التلاعب.
  • التنسيق.
  • المجانية.
  • متعدد المنصات.
  • معالجة الصور عالية الدقة.
  • إنشاء العمل الفني الأصلي.
  • عناصر التصميم الجرافيكي.
  • خوارزميات البرمجة.

هناك بعض المميزات المهمة في برنامج جيمب، وهي التي جعلت منه من أشهر البرامج البديلة للفوتوشوب، وفيما يلي سوف نتعرف على تلك المميزات، وإليك هي:

دعم وتوافق النظام: كما وضحنا من قبل بإيجاز أن برنامج جيمب من البرامج المتوافقة مع عدد كبير من الأنظمة ومنها Linux و Mac OS و Microsoft Windows.

 الرسم: يمكن باستخدام برنامج الجيمب أيضًا، في الرسم ولكن ذلك يكون بتوفر أدوات الرسم الأساسية فقط، والتي تحتوي على الفرش، والبخاخة، وأدوات النسخ والقلم الرصاص، وغيرها من الأدوات الأساسية، كما يمكن أيضًا تحرر التدرج، واستخدام أداة المزج من أجل التقديم والعرض الفعال للألوان.

تقنيات التلاعب: تعتبر تقنيات التلاعب في برنامج الجيمب من التقنيات عالية الطاقة، وذلك لأنه يقوم بتوفير العديد من الأدوات اللازمه من أجل معالجة الصور، كما أنه يمكن الحصول على طبقات عديدة قابلة للتحرير، بالإضافة إلى لوحات القناة، والميزة الأهم هي إمكانية التحويل المجانية والفرعية المختلفة، التي يتم تدويرها وتقليبها في الحجم والتنسيق، مما يجعل من السهل إنشاء قناة خاصة بك بكل سهولة.

التنسيق: يمكن بسهولة تحميل وفتح تنسيقات الملفات المختلفة وتحويلها إلى تنسيق آخر مختلف وحفظها باستخدام برنامج الجيمب، وتعتبر من ضمن الملفات التي يدعمها برنامج الجيمب هي:

  • gif.
  •  jpeg.
  • png  .
  • bmp.
  • tiff.
  • tga.
  • xpm.

المجانية: يعتبر أيضًا من البرامج المجانية مفتوحة المصدر.

متعدد المنصات: من الأدوات المشتركة بين الأنظمة الأساسية المختلفة والمتاحة لأنظمة التشغيل المختلفة أيضًا مثل  GNUوLinux وmacOS وWindows والعديد من الأنظمة الأخرى.

معالجة صور عالية الدقة: يحتوي البرنامج على دعم كبير للأدوات اللازمة، من أجل تحرير الصور عالية الدقة، فيمكنه أداء بعض المهام المتقدمة مثل تنقيح الصورة والإيضاح، وحتى استعادة الصور وتكوين صور جديدة وما إلى ذلك.

إنشاء العمل الفني الأصلي: يمكن تحويل الصورة إلى إبداعات فريدة من نوعها بالمرونة الخاصة بالبرنامج.

عناصر التصميم الجرافيكي: يُعد برنامج الجيمب، من البرامج الحيوية، حيث يمكن إنشاء الرموز والشعارات، وحتى عناصر التصميم الرسومية، والفنون التفاعلية والنماذج المختلفة بالأحجام الطبيعية.

خوارزميات البرمجة: يقوم برنامج الجيمب بتوفير إطار خاص ومتقدم، من أجل معالجة الصور النصية، وذلك بدعم العديد من لغات البرمجة مثل، C و C ++ و Python و Perl والعديد من اللغات الآخرى.

عيوب برنامج جيمب

كما نعلم أن لكل شيء مميزات وعيوب، وعلى الرغم من مميزات برنامج جيمب الكثيرة، إلا أنه هناك بعض الخفقات به، وهي التي تُمثل العيوب، وإليك هي:

  • يكون هناك مشكلة إذا كنت تستخدم صورة كبيرة الحجم للتحرير.
  • الوصول المحدود إلى المكونات الإضافية للجهات الخارجية.
  • صعوبة تطوير التصاميم ثلاثية الأبعاد. [2] [3]
إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى