كيفية تأخير الدورة الشهرية أثناء الحج

كتابة: نادية راضي آخر تحديث: 28 فبراير 2017 , 10:34

هناك الكثير من النساء قد يقترب موعد الدورة الشهرية لديهن بالتزامن مع  موعد موسم الحج ، وحتى يستطعن القيام بتأدية مناسك الحج على أكمل وجه يفضلن استخدام بعض الادوية التي تأخر موعد الدورة الشهرية لفترة إلى أن يتم الانتهاء من أداء المناسك كاملة حتى لا تضيع عليهن هذه تأدية الفريضة . وفي هذا المقال أردنا أن نوضح لك سيدتي عن ماهية هذه الادوية وكيفية استخدامها وتأثيرها على صحتك .

مقدمة عن تعريف الدورة الشهرية :
عند نزول دم الدورة الشهرية تبدأ البويضة في النمو لتفرز هرمون الاستروجين الذي يعمل على نموبطانة الرحم لاستقبال الجنين إذا حدث تلقيح للبيوضة ، وعند وصولها إلى مرحلة النضج يحدث التبويض وتنفجر حويصلة البويضة وتنطلق بانتظار حدوث التلقيح ، وفي هذه الأثناء تفرز الحويصلة هرمون البروجيستيرون ، الذي يعمل على استعداد بطانة الرحم لاستقبال الجنين ، وإذا لم يحدث التلقيح تنخفض نسبة البروجيستيرون تدريجيا إلى أن تصبح غير قادرة على الحفاظ على بطانة الرحم فتضعها ويحدث انقباض في الشعيرات الدجموية التي تغذيها وتنفصل عن بطانة الرحم وتبدأ في النزول على شكل دم وهو دم الدورة . إذا ، كي لا يحدث إضعاف في بطانة الرحم وتنفصل الشعيرات الدموية وتبدأ بالنزول يجب الحفاظ على هرموني الاستروجين والبروجيسيرون بالطرق التالية .

ماهي ادوية تأخير الدورة الشهرية ؟
هناك نوعان من الحبوب التي يمكن استخدامها لمنع حدوث الدورة الشهرية أثناء فترة الحج ، وهي :
– حبوب منع الحمل ، وهي نوعان ، نوع يحتوي على هرمون واحد وهو البروجيستيرون ، وانوع الآخر يحتوي على هرمونين هما البروجيستيرون والاستروجين ، وتعمل هذه الحبوب على ثبات بطانة الرحم والمحافظة على الهرمونين وبالتالي يمنع نزول الدورة الشهرية .
– الهرمون المنظم للدورة ، وهذا الدواء عبارة عن هرمونات تستخدم لتنظيم الدورة ولكنها لا تمنع حدوث الحمل .

كيفية استخدام ادوية تأخير الدورة الشهرية :
– يجب الذهاب إلى الطبيب المختص قبل السفر للحج بوقت لا يقل عن سبعة أيام ليوصف لها الدواء المناسب وطريقة استخدامه .
– يجب أن يتم تناو لالدواء يوميا في الوقت المحدد نفسه وبنفس الجرعة دون نسيان أي جرعة من الجرعات المطلوبة إلى أن تنتهي فترة الحج .
– إذا حدث تقيؤ أو إسهال خلال ساعتين من تناول الدواء يجب تناول حبة أخرى عوضا عن التي فقدت أثناء التقيؤ .

موانع استخدام حبوب تأخير الدورة الشهرية :
– يمنع استخدام ادوية تأخير الدورة الشهرية للمرأة الحامل .
– إذا كانت المرأة تعاني من نزيف لايعرف سببه .
– إذا كانت تستخدم أدوية أخرى تتفاعل مع ادوية تأخير الدورة الشهرية مثل الريفامبيسين .
– إذا كانت المرأة تعاني من أمراض القلب والشرايين أو أورام في الثدي أو الغدة النخامية ، أو مرض السكري الذي يصاحبه ارتفاع في ضغط الدم أو هبوط في وظائف القلب أو امراض في الاوعية الدموية .

التأثيرات الجانبية :
هناك بعض الاثار الجانبية التي قد تسببها ادوية تأخير الدورة الشهرية ولكن تأثيرها يختلف بحسب مدة الاستخدام ومن هذه الاثار ، الشعور بالصداع ، الغثيان أو القيء ، الام الدورة الشهرية ، حدوث بعض الام في الثدي ، ومن الممكن نزول دم متقطع بين الحين والاخر ، كما يمكن أن يحدث تغيير في المزاج .

تحذيرات :
– يجب توخي الحذر عند استخدام الدواء إذا كانت المرأة تعاني من قلة نزول الدورة الشهرية .
– كما يجب أن تكون حذرة إذا كانت تعاني من الاكتئاب النفسي لأن هذه الأدوية قد تزيد من حدة الاكتئاب .
– يجب استشارة الطبيب المختص قبل استخدام الدواء إذا كانت المرة تعاني من الشقيقة ( الصداع النصفي )

وفي نهاية مقالنا سيدتي ، يجب التذكير بأنه لا يمكن  استخدام أيا من ادوية تأخير الدورة الشهرية بقرار خاص منك ، استشارة الطبيب واجبة حتى لا يحصل أي مضاعفات قد تسبب لك الأذى .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق