معلومات عن مكاو الازرق والاصفر

المكاو الازرق والاصفر ، المعروف أيضا باسم الببغاء الأزرق والذهبي ، هو نوع من الببغاوات الاصلية الى أمريكا الجنوبية ، الأجزاء العليا لهذا الببغاء زرقاء وصفراء ، وهو عضو في مجموعة كبيرة من الببغاوات المدارية الجديدة ، يسكن الغابات (وخاصة فارزيا) والغابات الاستوائية من أمريكا الجنوبية ، وهو يحظى بشعبية في تربية الطيور بسبب لون بشرتهم ، والقدرة على التحدث ، وتوافر جاهز في السوق ، وارتباط وثيق بالبشر

المكاو الازرق والاصفر يمكن ان يصل الى طول 76-86 سم (من 30 إلى 34 بوصة) ، ويزن 900-1500 غرام (1،9-3،3 رطل) ، مما يجعله واحد من أكبر الأعضاء من أهله ، فهو حي في المظهر مع أجنحة زرقاء والذيل ايضا ، والذقن باللون الأزرق الداكن أجزاء ذهبي ، وجبهته خضراء ، مناقيرهم سوداء اللون ، الوجه عاري أبيض ، ويتحول الى الوردي ، مع ريش اسود صغير

المكاو الازرق والاصفر قد يعيش 30-35 سنة في البرية ، وتصل إلى مرحلة النضج الجنسي عندما تتراوح أعمارهم بين 3 و 6 سنوات ، الببغاوات في البرية يمكن أن تكون عدوانية جدا ، ولكن الصغار يمكن أن تكون لعوب جدا

المكاو الازرق والاصفر قد يكون لهم اختلاف بسيط في الريش عبر النطاق ، بعض الطيور لديها ريش أكثر باللون البرتقالي ، ولا سيما على الصدر ، وغالبا ما ينظر إلى هذا في الطيور ترينيداد وغيرها من منطقة البحر الكاريبي

المكاو الازرق والاصفر يأكل في المقام الأول المكسرات ، والبذور والثمار ، وهو يستخدم المنقار القوي من أجل كسر القشور ، وأيضا من أجل الصعود والتتدلى من الأشجار ، الببغاء الأزرق والأصفر يحتاج إلى نظام غذائي متنوع ، بذرة النظام الغذائي فقط تؤدي إلى مشاكل صحية مثل نقص الفيتامين . مثال على نظام غذائي جيد مزيج يضم البذور والمكسرات ، و الفواكه المجففة ، مع الخضروات الطازجة (الخضر والجذور) والفواكه للغذية بانتظام

هناك بعض الأطعمة التي تكون سامة لطيور الببغاوات كمجموعة ، الكرز ، و الأفوكادو ، الشوكولاته ، و الكافيين هي من بين الأطعمة السامة إلى الببغاوات ، لإحتوئهم على مركبات سامة للطيور ، وتشمل الأطعمة الآمنة البرتقال ، التفاح ، العنب ، الفول السوداني ، الجوز ، وبذور عباد الشمس

الببغاء الأزرق والأصفر يعش بشكل حصري تقريبا في النخيل ، ومعظم أعشاشها في تجاويف النخيل ، الأنثى عادة تضع اثنين أو ثلاث بيضات ، وتحتضن البيض لمدة 28 يوما ، واحد من الصغار هو المهيمن ويحصل على معظم الأغذية ؛ الآخر يهلك في العش ، يتم التريش بعد حوالي 97 أيام بعد الفقس

الببغاء الأزرق والأصفر يتواجد في فنزويلا والجنوب إلى بيرو والبرازيل وبوليفيا وباراغواي ، مجموعة يمتد قليلا في أمريكا الوسطى ، حيث يقتصر على بنما ، مجموعة من الأنواع شملت سابقا ترينيداد ، لكنها انقرضت هناك بحلول عام 1970 نتيجة للأنشطة البشرية ، بين عامي 1999 و 2003، اشتعلت بالبرية من غيانا الى ترينيداد ، في محاولة لإعادة تأسيس الأنواع في منطقة محمية حول ناريفا

الببغاء الأزرق والأصفر هو على وشك أن ينقرض في باراجواي ، لكنه لا يزال على نطاق واسع وشائع الى حد كبير في جزء كبير من البر الرئيسى لأمريكا الجنوبية ، وبالتالي يتم سرد الأنواع كما أقل القلق من حياة الطيور الدولية ، وهي مدرجة في CITES الملحق الثاني ، وتجارتة مقيدة

الببغاء الأزرق والأصفر شعبي ضمن الحيوانات الأليفة بسبب قدرته باعتباره من الطيور الحديثة ، ومع ذلك حجمها كبير يجعل الإقامة إشكالية ، وأنها تميل إلى ان تتطلب المزيد من الجهد والمعرفة من أصحابها من أكثر الحيوانات الأليفة التقليدية مثل القطط والكلاب ، أنها طيور ذكية جدا واجتماعية بشكل وثيق جدا لأصحابها

يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات من خلال : 
معلومات عن الببغاء القرمزي
صور ومعلومات عن الببغاء الذهبي
معلومات عن الببغاء الياقوتي

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

اسماء سعد الدين

تعلم من الزهرة البشاشة ، ومن الحمامة الوداعة ، ومن النحلة النظام ، ومن النملة العمل ، ومن الديك النهوض باكراً

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *