تفاصيل عن قضية  ” شبح الريم “

كتابة: هدير محمد آخر تحديث: 13 يوليو 2015 , 17:56

اليوم الاثنين الموافق 13/7/2015 تم تنفيذ الحكم بالاعدام على شبح الريم وذلك بناءا على تصريح  المحامي العام لنيابة أمن الدولة ” أحمد الضنحاني ” … وقامت بتنفيذ الحكم المحكمة الاتحادية العليا دائرة أمن الدولة الصادر في القضية رقم 73 لسنة 2015 .. وكان الحكم المنفذ هو الاعدام على ”  آلاء بدر عبدالله ” الملقبة بشبح الريم .ولقد جاء تقرير من ” وام ” وكالة الأنباء الإماراتية عن المحكوم عليها بالاعدام الاء بدر عبدالله بأنها قامت بارتكاب جرايمة قتل همد مع سبق الاسرار للمجني ”  أبوليا بلازس ريان ” وهي امريكية الجنسية .. قامت المتهمة بقتلها  ” بسكين  اما الجرائم الاخرى التي ارتكبتها المرأة الملقبة بشبح الريم بانها شرعت في قتل  قاطني إحدى شقق بناية بكورنيش أبوظبي وذلك عن طريق استخدام مواد محذورة وجمعها في قنبلة يدوية واشعال الفتيل هذا بجانب تهمة  استخدمها لحساب إلكتروني على الانترنت باسم مستعار بقصد الارهاب و التشكيك في قدرة الدولة .. اما الدافع وراء هذه الجرائم فهو القتل عمد من اجل الارهاب واثارة الرعب في نفوس المواطنين . قضية شبح الريم

ماهي بداية  شبح الريم
انقلب الرأي العام واصيب الامارات بحالة من الفزع بعد ان قام الإعلام الأمني لوزارة الداخلية الإماراتية باستخدام موقع التواصل الاجتماعي في طرح قضية قتل تحت عنوان شبح الريم ..وكان في ذلك الوقت لا تملك الوزارة الا بعض لقطات فديو ترصد حركات امرأة مشتبه بها انها هي شبح الريم ولكن ؟؟ ماذا فعل شبح الريم …

قام شبح الريم بقتل مدرسة أمريكية  يعود اصولها الى المجر في دورة مياه نسائية بمركز تجاري في جزيرة الريم التي اشتق منها اسم شبح الريم  في إمارة أبي ظبي .

علامات استفهام حول شبح الريم
كانت علامات الاستفهام حول قضية شبح الريم حول طريقة القتل البدائية ومكان القتل العام فلقد تم قتل المعلمة الامريكية في دورة مياه نسائية لمركز تجاري كبير بمدينة الريم .. فهل لا يوجد صوت استغاثة او اي نوع من المقاومة  .. هل تخلوا دورة مياة نسائية من البشر .. والذي اثار الجدل الارض التي كانت مليئة بخطوات الدماء فكيف استطاعت الخروج الى سيارتها و تخفي بدقة ولماذ لا يوجد اثار دماء بخارج الحمام برغم عجلة الجاني في الخروج كما شوهد في الفديو المدين .. ولقد انتشر شبح الريم تحت اسماء متعددة مثل ”  تحت وسم (#شبح_الريم، #جريمة_النقاب، #ذيابة_سيف_بن_زايد “

الضحية الأميركية
قامت القاتلة باختيار الضحية عن طريق بشرتها التي استنتجت منها انها امريكية الجنسية ومن ثم قامت بقتلها من اجل الارهاب واثارة الذعر في النفوس .. اما الضحية الامريكية فهي أبوليا بلازس ريان ” وهي امريكية الجنسية  هي امرأة مجرية الاصل تعمل في وظيفة معلمة أطفال … مسقط رأسها  رومانيا .. وهي ام لتوأمين يبلغ عمرهم عمرهما 11 عام

قنبلة بدائية الصنع
قامت وزارة الداخلية الإماراتية بنشر فديو في المؤتمر الصحفي لامرأة ترتدي نقاب وقفازات مثل المرأة التي وجدت في الفديو الخاص بقتل الامريكية وقامت ذه المرأة بوضع قنبلة بدائية الصنع أمام منزل أمريكي وبعد زرع القنبلة قامت باستخدام نفس السيارة التي استخدمتها من قبل عند قتل الامريكية في مدينة الريم .. وكانت هذه السيارة ارقامها مغطاة عن طريقعلم امريكي

طبيب أمريكي من أصل مصري
كان من ضمن المستهدفين طبيب امريكي مسلم اصوله مصرية  بوضع قنبلة بدائية الصنع امام بيته من اجل ازهاق روحه هو واسرته ..وجاء افادة الشهود ان الشخص الذي قام بوضع هو سيدة مرتدية نقاب وقفازات و قامت باستخدام نفس السيارة .. وعن طريق الحارس تم اكتشاف القنبلة وابطالها .

قصة حارس المبنى
في التحقيقات قال حارس المبنى انه شاهد امرأة ترتدي  نقابا وعباءة وقفازات وكانت تحمل  حقيبة سوداء ومن ثم اتجهت الى إلى الطابق الذي يمكث به الطبيب الامريكي وغادرته بعض دقائق Ghost Reem

‫2 تعليقات

  1. مما يجدر ذكره هنا أنه في السنوات العشرون الماضيه تم تداول كثير من الألعاب الإلكترونيه مضمونها جميعا عباره عن مجموعات تحمل أسلحه متقدمه يقوم اللاعب من أطفالنا و شبابنا بتحركها و محاكاة إطلاق هذه الأسلحه علي مجموعات أخري بكل شراسه و أنا أعتقد أن لهذه الألعاب علاقه وثيقه بإنضمام الكثير من الشباب الذين تداولوا مثل هذه الألعاب إلي جماعات داعش المسلحه و ما شابهها كمحاولة منهم لتنفيذ ما هذه الألعاب في الحقيقه . و كم من الأبحاث ظهرت وقت تداول هذه الألعاب عن أنها ستتسبب في إرتفاع معدلات العنف بين الشباب و لكن للاسف لم يتحرك احد بجديه لمنعها وقتها . أرجو مراجعة كل ما يقدم لأبناءنا لأن من الواضح أن كل شيء مخطط له لإفساد شبابنا و كسر فكرة إنتماءهم لبلادهم أو لامتهم العربيه و للعلم كثير من الالعاب المتداوله حاليا تحتوي علي ايحاءات جنسيه واضحه .

  2. للأسف من الواضح أن الأفلام التي يرسلها الغرب الينا هي السبب في ظهور مثل هذه الأعمال الشاذه . أفلام كثيره يقبل عليها شبابنا تحت مسمي أفلام الرعب يظهر فيها كيان غير واضح المعالم يقتل بشكل عشوائي و بشكل شرس . هذه المشاهد تكررت في أعمال كثيره و يبدو أن شبابنا يتأثر بها و بدأ في تقليدها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق