الإسعافات الأولية عند الإصابة بصدمة ” هبوط حاد في الدورة الدموية “

يجب أن يتعرف أحد أفراد المنزل على الأقل على قواعد الإسعافات الأولية إن لم يتعلمها جميع الأفراد مما يسهل عملية التعامل مع مختلف الحالات التي قد يتعرض لها أحد الافراد سواء في المنزل او خارجه , و لكل حالة الإسعافات الخاصة بها حتى العرض على الطبيب او حتى وصول الإسعاف لنقل المصاب ايًا كان نوع الإصابة لذا فإننا سنتعلم معًا اول نوع من الإسعافات الأولية و هي الإسعافات الأولية في حالة الإصابة بصدمة .

ما هي الصدمة ؟
الصدمة : – عندما يصاب الإنسان بحالة من الهبوط الحاد في الدورة الدموية مما يعني عدم قدرة الدم المحمل بالأكسجين على الوصول الى أعضاء الجسم و بخاصة الحيوية منها , مما يؤثر على عملية الأيض و الى تأذي عمل جدران الخلايا و إختلال في توازن الأملاح داخل الخلايا , عدم العلاج السريع لتلك الحالة قد يؤدي الى موت الخلايا و بالتالي فشل بعض الأجهزة في القيام بعملها مما قد يترتب عليه الموت في بعض الحالات , عندما تحدث حالة الهبوط فإن الجسم يصاب بنوع من الصدمة .

ما هي أسباب حدوث الصدمة ؟
1- أن يفقد الجسم كمية كبيرة من الدم كأن يصاب الإنسان بحالة من النزيف الشديد .
2- هبوط حاد في القلب .
3- حالات الإسهال الحادة مما يؤدي الى فقد كمية كبيرة من سوائل الجسم .
4- الآلام و الحساسية الشديدة .
5- حالات الصعق الكهربائي .
كل هذه الحالت تؤدي الى الإصابة بحالة هبوط حاد في الدورة الدموية و بالتالي دخول الجسم في حالة صدمة .

ما هي أعراض الصدمة ؟
1- هبوط درجة حرارة الجسم بشكل كبير .
2- حالة من الشحوب و صعوبة التنفس و التعرق البارد من الجبين و الكفين .
3- ضعف النبض و إزدياد معدل التنفس نتيجة حاجة أعضاء الجسم للأكسجين .
4- الإرتعاش الشديد و الذي قد يصل الى درجة إصطكاك الأسنان .
5- الغثيان و القئ .
6- في المراحل المتطورة من حالة الصدمة يمكن أن يصاب الإنسان بحالة من فقدان الوعي .

ما هى الإسعافات الأولية في حالة الإصابة بالصدمة ؟
أحد مراحل العلاج و التي قد تساعد في الحد من الآثار السيئة لهذه الحالة هي القيام بالإسعافات الأولية بسرعة حتى الحصول على العلاج المناسب , تتمثل مراحل او خطوات الإسعاف الأولية لهذه الحالى في الآتي :-
1- قم بالتأكد من أن المصاب بالحالة ما زال يتنفس .
2- ضع المصاب بحيث يكون مستلقي على ظهره .
3- أحضر شئ بحيث يكون أعلى من مستوى جسم المصاب و ضعه أسفل أرجله بحيث يجعل رجليه أعلى من مستوى رأسه و صدره و قم بتغطيته باي شئ للمساعدة على تدفئة الجسم لتظل درجة حرارة الجسم في مستواها الطبيعي .
4- من الأفضل أن يكون الإستلقاء على سرير أو شئ مسطح أعلى من مستوى الأرض مما يساعد أن نجعل رأس المصاب متدلية الى الأسفل , و بذلك نساعد على وصول الدم بشكل أسرع الى المخ مما يعمل على تنبيهه و بالتالى فإن المصاب يمكن أن يفيق بشكل أسرع من حالة فقدان الوعي .
5- يجب أن تكون بالمكان تهوية جيدة مما يسمح بتوفر كميات كبيرة من الأكسجين في الهواء و بالتالى حصول المصاب على أكبر كمية ممكنة من الأكسجين التي يحتاجها الجسم ليحافظ على التوازن في وظائف خلاياه او يمكن التهوية عليه .رفع القديمن التغطية

الخطوات السابقة تناسب الأشخاص العاديين و لكنها لا تناسب مرضى القلب فمريض القلب في هذا الحالية لا يمكن جعله يستلقي على ظهره , نظرًا لأن هذه الوضعية ستمثل إجهاد لعضلة القلب المريضة , مما يعرض حياته للخطر لذا فمريض القلب عند إصابته بالصدمة قم بالآتي معه :-
1- إجعل المريض يجلس بحيث يسند ظهره الى حائط .
2- ضع أسفل ركبتيه شئ عالي يرفع رجليه عن مستوى الأرض .
3- إتركه على هذه الوضعية حتى يستعيد وعيه .

كل ما قمت به للمحاولة من الحد من آثار الصدمة السيئة قد يعالج في حالة الصدمات البسيطة و لكن يجب طلب الإسعاف او العرض على الطبيب للحصول على المعالجة المناسبة في الوقت المناسب .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

هناء محمد

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    omchahin34
    2016-05-09 at 17:14

    الله يكرمك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *