رجيم العقل الباطن للدكتور كريس سميث

كتابة: ايات طاهر آخر تحديث: 24 مارس 2021 , 19:37

هل سمعت عن قوانين العقل الباطن كقانون الجذب الفكري هل فكرت يوميًا ان مثل تلك القوانين من الممكن ذات يوم أن تستخدم في عمل الحميات الغذائية هذا ما فعله خبير التغذية الأشهر كريس سميث و لذلك سوف نتعرف عن  كيفية إستخدام العقل الباطن في الرجيم و تطبيقاتها مع قوانين العقل الباطن .

قوانين العقل الباطن مع الحمية :

أولًا قانون السببة : يتلخص في كلمتين السبب و نتيجة السبب حيث أن السبب يدفع الإنسان لتفكير في السلوك الذي بطبيعته سوف يوصل الإنسان لهدفه ، لهذا فالقاعدة الأولى من قواعد الحمية السبب و النتيجة و لكن كيف التطبيق يقول الدكتور كريس إذا قلت لنفسك أني لو شربت الماء سوف أشبع فإن الأشارات سوف تصل إلى مخك بالفعل بالشبع بهذا ممكن أن تستخدم السبب و النتيجة في التقليل من تناول الطعام مع توظيفها بالشكل المناسب من الحميات الغذائية و الطعام الصحي .

ثانيًا قانون نشاطات العقل اللاواعي : يتخلص في أي شيء نفكر به سوف يتسع إلى أن يأخذ حيزًا كبيرًا فيولد الإعتقاد و هو شيء ندركه و لا نراه يسمى إرهاف الحواس  و هذه المرحلة هي التي تلي مرحلة السبب كل المعلومات موجودة و عالقة بالعقل بلاحظها العقل و يبدأ بفتح جميع الملفات التي تخدم تلك الموضوع أو الفكرة  نفس الفكرة الرجيم مثل القول الأسلوب و خسارة الوزن تجعل شكلي أفضل ، خسرت ثلاثة كليو جرامات بالتالي تحسن من شكلي و هكذا .

ثالثًا قانون التفكير المتساوي : كل المعلومات تتشابه مع بعضها البعض أي جميع ما أفكر به يظهر داخليًا و خارجيًا فبيدأ العقل بإلتقاط المعلومات التي بها شبه مما أفكر فمثلًا أنا افكر بالرجيم تقع عيني على جميع المعلومات عن الرجيم ليس صدفة لأن العقل ركز عليها نتيجة لسبب الأول فأري التمارين الرياضة أرى الأدوات الرياضة أرى الأكل الصحي و هكذا .

رابعًا قانون التركيز  : هو متشابه إلى حد كبير مع قانون التفكير المتساوي حيث أن العقل يبدأ بالتركيز على شيء معين و يترك باقي الأشياء الأخرى و لكن في تلك المرحلة تبدأ المعلومات بالتخصص بقدر كبير فيركز العقل بشكل أتوماتيكي على ما اريد القيام به مثلا تنحيف البطن فيبدأ بالتركيز عن كل ما يتعقل بتنحيف البطن من معلومات و حميات غذائية و تمارين رياضية كل شيء يركز العقل عليه ينصب في تلك النقطة فقط دون غيرها .

خامسًا قانون المرسلات  : معناه الشيء الذي يدور في عالم الشخص الداخلي و يبدأ بإرساله إلى العالم الخارجي بشكل أبسط ما يدور داخل عقل الإنسان و يظهر عليه من كلامه مثل الشخص الذي يريد إنقاص وزنة يبدأ بالتحدث مع الأخرين عن الحميات الغذائية و التمارين الرياضية و يبدأ بتكوين صداقات في تلك النطاق لتعزيز ما ينوي القيام به .

سادسًا قانون الإنعكاس : من نفس طريقة تفكير القانون السابق الذي الذي ينعكس مني للعالم الخارجي و لكن المتميز أنه يبدأ بمنعك عن ذلك و تقريب إليك ذلك مثلًا منعك عن الطعام الدسم و تقريب الطعام الصحي إليك .

سابعًا قانون الجذب : هو جميع تلك القوانين السابقة مجتمعه معًا  تتخيل نفسك وصلت إلى نرحلة الرشاقة الكاملة بكل دقة في كل مكان بجسدك فيصبح ما تتخيه بكل قوة ووضوح فيك و يصبح إيمانًا عميقًا داخلك لهذا يقول الدكتور كريس إذا أردت الجسم الرشيق ففكر في الجسم الرشيق ليس العكس لا تفكر في شكلك الحالي بل بشكلك الذي ترغب في الوصول إليه .

هو ببساطة أن تجذب ما تفكر به فيجب أن تفكر في الرشاقة حتى يجذب لك الرشاقة  لا تفكر بالسمنة لأنه سوف يجلب لك السمنة و هكذا ، لا تقول سيكون جسمي 60 كليو جرام بل قل أن وزني 60 كليو جرام مع تكرار تلك العبارة و يوميًا بشكل متكرر ، مع أن تكون مقتنع بشكل داخلي انك رشيق  هذا هو رجيم العقل الباطن ..

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق