الاتحاد الأوروبي يوافق على اختراع بالون Elipse لخسارة الوزن

كتابة: غادة ابراهيم آخر تحديث: 16 ديسمبر 2015 , 09:14

وافق الاتحاد الأوروبي على اختراع كبسولة البالون Elipse لخسارة الوزن والوقاية من السمنة مما سيجعل الأمر أكثر سهولة مما مضى ، وهو اختراع قدمته شركة Alurion Technologies Of Wellesley وتستمر التجارب عليه في الوقت الراهن ، والذي يأتي في هيئة كبسولة يحتوي بداخله على بالون يتم ابتلاعها مثل أي دواء آخر مما يجعل الأمر أكثر سهولة مبتعدا عن مخاطر الجراحة .

فكرة عمل كبسولة البالون :
* تأتي كبسولة البالون مرتبطة بكيس قسطرة صغير مملوء بالماء المقطر ، يقوم المريض بابتلاع هذه الكبسولة المرتبطة بكيس القسطرة عبر أنبوب صغير ، وبعد دخول هذه الكبسولة واستقرارها داخل المعدة يتم ضخ الماء المقطر لزيادة حجم البالون ، ثم يتم سحب الأنبوب المتصل بالكيس من خلال الفم بسهولة ، يصل حجم البالون لحجم ثمرة الجريب فروت والتي تملأ فراغ المعدة .

* يرتبط ابتلاع كبسولة البالون تقليل كمية الطعام حيث يصبح الشعور بالشبع أسرع مع الكميات الصغيرة مما يقلل السعرات الحرارية الداخلة للجسم وبالتالي خسارة الوزن الزائد .

* يتم تفريغ البالون بعد أربع شهور من ابتلاعها تلقائيا وبشكل تدريجي ، ثم يتخلص الجسم من البالون حيث يتحول لغلاف رقيق .

يذكر أن الشركة المصنعة لكبسول البالون Alurion Technologies Of Wellesley وهي شركة أنشئت عام 2009 ، حيث قام طالبان من كلية الطب بجامعة هارفارد بتأسيسها ، ولا يزال كبسول البالون في انتظار موافقة جمعية الغذاء والتغذية الأمريكية بالولايات المتحدة حتى يتم تجربته على المرضى لتكن متاحة للجمهور خلال 3-4 سنوات ، فيما قد اتم اختباره على 34 مريض بجمهورية التشيك واليونان وكانت النتائج آمنة وناجحة والتي عرضت في مؤتمر الجمعية الأمريكية السنوي للأيض وجراحة علاج البدانة وجمعية السمنة .

يذكر أن هؤلاء المرضى قد فقدو 37% من أوزانهم خلال أربعة شهور أي ما يقدر بعشرة كيلوجرامات ، و8 سم من محيط الخصر وهو ما دفع الباحثون لاعتبار كبسولة البالون أداة مساعدة لخسارة الوزن ولاتخلص من السمنة وليس علاجا لها ، حيث استطرد الباحثون أن الكبسولة تساعد المريض على الإحساس بالشبع بشكل أسرع مما يعمل على الاعتياد على تناول كميات قليلة من الطعام وهو ما يعد محفز لتحسين العادات الغذائية الخاطئة مع انتهاء الأربع شهور التي قبع فيها البالون داخل المعدة ومن ثم الاستمرار على نفس النمط بعد التخلص منها .

وفي هذا السياق اشار أحد القائمين على دراسات اختبار كبسولة البالون د. رام تشوتاني ، مدير قسم أمراض الجهاز الهضمي والتنظير الداخلية بالمركز الطبي في بوسطن أن بالونات المعدة المعتمدة على السيلكون في تركيبها ظهرت منذ 15 عام خارج الولايات المتحدة ، والتي يتم ادخالها بالمعدة واخراجها من خلال عملية الناظور ، والتي وافقت عليها ادارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA بنوعيها في الآونة الأخيرة ، إلا أنها أكثر سمكا ولا تمتلك نتئاج طويلة المدى .

كما أن الآثار السلبية للبالون التقليدي والتي يذكرها الباحثين قد تتضمن الغثيان والقيء إلى جانب تكاليفه الباهظة ، كما أن تركيبه يحتاج للتخدير والجراحة ، ويستعمل عادة في حالات السمنة المفرطة عندما تكون زيادة الوزن مهددة للحياة عندما يتجاوز مؤشر كتلة الجسم 35 كجم/م2 ، مما يعني أن تقنية كبسولة البالون الجديدة elipse تعد تدخلا وقائيا للسمنة عندما تكون كتلة الجسم منخفضة < 27 كجم/م2 ، وبالرغم من ذلك يحتاج الباحثون لمزيد من الأبحاث حول استخدام هذا الاختراع الجديد للحصول على نتائج أكثر آمنا وفعالية .

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق