حقائق و تاريخ الطب الصيني

- -

منذ فجر التاريخ عرف الصينيون بالطب فقد دونوا تاريخ هائل للأدوية و الأعشاب الطبية و العلاجات لعدد من الأمراض و نقل العالم منهم هذا العلم ، يقول البعض أن الطب الصيني هو عدد أو مجموعة من المعتقدات الطبية الإرثية التي تعتمد على مبدأ رئيس ألا وهو وجود الطاقة داخل جسم الإنسان أو وجود طاقة بالجسم يطلق عليها لفظ qi و تنطق باللغة العربية كي و تتحرك تلك الطاقة في عدد من المستويات المختلفة التي تسمى meridians و عند حدوث إي خلل في توازن مرور الطاقة في جسم الإنسان يظهر المرض، حيث مارس الأطباء في الصين تلك المعتقدات الطبية الصينية لآلاف السنوات و بدؤوا في تلقينها للعالم بعد ذلك لذلك يعد الطب الشعبي الصيني من أكثر أنواع الطب و التداوي شهرة على مستوى العالم .

يقول العلماء أن الطب الصيني هو أحد أنواع الطب البديل الذي ينتشر في جميع أنحاء العالم هو ممارسات تقليدية منشأها الإمبراطورية الصينية نشأت و تطورت على مدار آلاف السنين و لهذا الطب عدد من النظريات الشعبية المشهور بها مثل الحقن أو الإبر الصينية والعلاج بطب الأعشاب ويقول المؤرخون أن الطب الصيني هو شكل من أشكال الطب الشرقي الذي يتضمن عدد من الممارسات التقليدية في التداوي ، اعتمد الطب الصيني على عدد من النماذج العلمية التي تم تطوريها عبر السنين أما اليوم أصبحت تلك المفاهيم معاصرة تتماشي مع الطب المعاصر ولا تعارض بينهما ..

تاريخ نشأة الطب الصيني : أخذ الطب عند الصينيين شكلين أو مرحلتين هما مرحلة ما قبل التدوين و مرحلة ما بعد التدوين لذلك فالطب الصيني يمتد لأكثر من 5000 عام عند تدوين الطب الصيني كان يعتمد على عدد من الأساطير و الطلاسم وهي فترة غموض في التاريخ الإنساني على الأرجح نجد أن مؤسس الطب الصيني هو شين نونج Shen Nong الذي عاش في القرن 22 قبل الميلاد كان يلقب بالمزارع السماوي بعض الأساطير الصينية تقول أنه أول من علم الناس الزراعة و كان يجرب الأعشاب الطبية بعد زراعتها على نفسه لمعرفة التأثير و الخواص تقول كتب التاريخ انه جرب أكثر من 70 عشب سام  وجد العلماء مخطوطات كتبت على العظم منذ أكثر من 1500 عام على طريق الحرير تنقل وصف لحوالي 250 عشبه و تأثيرات تلك الأعشاب العلاجية حتى اعتبر ذلك المخطوطات أول مرجع عشبي في الطب الصيني و لكن أول مرجع في الطب الصيني هو القانون الإمبراطوري الأصفر للأمراض الباطنية الذي اختلف المؤرخون في تاريخ كتابته ما بين القرنين الثامن للقرن الثالث قبل الميلاد  لخص الكتاب النظرية الزوالية موضوعات هامة في الطب الباطني و وظائف الأعضاء والعلاج بالإبر الصينية والعلاج بالكي ..

ولكن الاكتشافات الطبية الهامة تمت في عهد أسرة تشو كانت فيها ابرز الاكتشافات الطبية و دور البيئة والعناصر الخارجية الممرض و استبدال الإبر الصينية الحجرية بإبر أخرى معدنية و كانت مرحلة النقلة النوعية في تاريخ الطب الصيني و من ابرز اكتشافات تلك العصر اكتشاف النبض و تشخيصه لأول مرة على يد الطبيب بيان قو الذي توفى عام 500 قبل الميلاد أول من استخدم قياس النبض و عالج بالإبر الصينية غير الحجرية كان يعالج بالكمادات المغموسة بالأعشاب و الطبيب  تسانغ تونغ عاش في القرن الثاني قبل الميلاد والذي قام بالتنبؤ بمصير الحالات بناء على التشخيص السريري للحالة و لكن الطبيب و الاسم اللامع في الطب الصيني هو تشانغ تشوغ جينغ  150-219 ميلادية امتاز بمهاراته الطبية و قدرته على التشخيص والعلاج من ابرز كتبه أطروحة حول أمراض الحمى هو من مراجع الطب الصيني  المهمة اشتمل ايضا على العلاج بالكي و الإبر الصينية و مت أشهر الجراحين هوا تو عاش 110-207 ميلادية الذي عمل على تطوير علم التخدير وكان أول طبيب يستخدم العلاج المخدر و برع في علم التشريح أما عهد أسرة تانغ كان العهد الذهبي للطب الصيني تم إنشاء أول مدرسة لهذا الطب برع الطبيب سون سيمياو 581-682 ميلادية كان الطب في عهد جنكيز خان أكثر تخصصا كتب سون كتاب  خلاصة المادة الطبية) لمدة 40 عاماً  احتوى على أكثر من 1800 دواء و11000 وصف طبي و1094 عشبه و1100 رسم توضيحي للمرض و رسم أنواع و أشكال الأعشاب.

ما هي استخدامات الطب الصيني الحالية: تم استخدام تقنيات الطب الصيني بشكل واسع لعلاج أمراض كالربو والحساسية والسرطان والعقم والأمراض النسائية والرجيم و التخسيس و تتضمن العلاجات بشكل عام التالي:

1- الابر الصينية هي عبارة عن ابر معدنية يتم وضعها في أماكن معينة على طول مستوى معين تكون خاصة بطاقة qi.

2- الأعشاب الصينية: مجموعة من النباتات الصينية (التي تزرع بالصين) والمساحيق و الجذور ومواد حيوانية يتم صناعتها و خلطها بطريقة معينة بهدف تحقيق التوازن لطاقة الجسم، تعيد تلك الأعشاب التوازن بعد حدوث خلل في طاقة الجسم.

3- تقنيات الضغط: هي شبيه بالإبر الصينية إلى حد ما و لكن يستخدم فيها اليدين والأصابع لتحقيق التوازن و الضغط على أماكن تشريحية معينة و يقوم بها المعالج فقط .

3- الحجامة : من التقنيات الإسلامية عبارة عن أكواب مليئة بالهواء الساخن توضع على الجسم بعد تشريحه بالموس لإخراج الدم الفاسد.

4- المساج: من أروع التقنيات يتم التدليلك على أساس قواعد معينة لإخراج الشحنات السلبية من الجسم.

5- الغذاء: يقسم الصينيون الأطعمة حسب أطعمة تعمل على إعادة توازن الجسم وأطعمة أخرى تؤثر في قوة الجسم و ينصح بها المعالج حسب الحالة أو العرض الظاهر على المريض.

بناء على عدد من الدراسات العلمية فإن الطب الصيني من أكثر أنواع الطب أمانا على النفس البشرية لأنه يعود بالإنسان إلى الطبيعة هو ذو فائدة كبيرة على علاج العديد من الأمراض هنالك اليوم مدراس لترخيص الطب الصيني في عدد من دول العالم المتقدم كالولايات المتحدة وهنالك معالجين في كثير من بقاع العالم للعلاج بهذا الطب التقليدي ..

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *