الإمارات تحصد أول ميداليات العرب في ريو 2016

اولمبياد ريودي جينيرو يحلم الجميع في أن ينوبه منها ميدالية أولمبية وبالتأكيد نحن العرب كعادتنا لا يمكننا أن نكون في الصدارة ولكن ربما يكون احد منا يستطيع أن يجلب ميدالية أو ميداليتان على أقصى تقدير في الاولمبياد الواحد وهناك دول عربية قد تذهب إلى الاولمبياد وتعود بخفي حنين وبلا أي انجاز يذكر وكم اعتدنا هذا كثيرا حقيقة ، وهذا أن دل فانه يدل على قلة الخبرة وعدم الإعداد الجيد لمثل هذه المحافل الدولية والتي نرى فيها الدول الأوربية والعالمية تتسابق من اجل القمة وجلب اكبر عدد من الميداليات حتى الذهبية فنرى أن الدول العظمى في الرياضة تعد قبل انطلاق البطولة بعدد وافر من الميداليات الذهب ، على عكس ما يحدث معنا في الدول العربية فإذا ربح احد الرياضيين ميدالية في بطولة عربية يصبح بطل عربي مخلد في أذهان العرب ، لأنه بذلك قد حقق ما لا يستطيع احد قبله تحقيقه وربما من بعده لن نجد مثل هذا البطل ، لنتجه الآن إلى ريو دي جينيرو حيث استطاع البطل الإماراتي المجنس توما سيرجيو من إحراز الميدالية البرونزية في بطولة الجودو بمسابقة وزن تحت 81 كيلو جرام ليفوز البطل الإماراتي المجنس سيرجيو على الإيطالي ماتيو ماركونتيني في مباراة تحديد المركز الثالث ، فما حققه بطل الجودو من إحراز الميدالية البرونزية هو بالفعل يعد انجاز يحسب للإمارات وأيضا لاتحاد اللعبة بالإمارات ، فلو أصر الجميع على العمل من اجل رفعة الأوطان العربية سنجد أكثر من نجم وبطل يحرزون هذه البطولات ، خاصة وإذا كان هناك اهتمام بأبناء الوطن وليس من المجنسين ، مع كامل احترامنا لهذا البطل ، ولكن من منا ينسى البطل الإماراتي الذي أحرز الميدالية الذهبية الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم في رماية الحفرة المزدوجة “دبل تراب”، وذلك في أولمبياد أثينا 2004، ومن منا ينسى محمد على رشوان والفضية الإنسانية التي لا تنسى على الإطلاق في عام 1984 في لوس انجلوس.

مشوار سيرجيو في البطولة
قد وصل البطل الإماراتي تخطى سيرجيو إلى هذه المرحلة بعد أن اجتاز الألماني زفن ماريش في دور الـ32 ومن بعده قد استطاع أن يجتاز البرازيلي فيكتور بينالبير في دور الـ16، وأخيرا استطاع أن يجتاز المرحلة وينتصر على الياباني تاكانوري ناغاسي في ربع النهائي ، يذكر أن اللاعبين الإماراتي ونظيره الايطالي أصحاب المركزين الثالث والرابع قد لعبا هذا الدور بعد أن تغلب عليهما اللاعبين حسن حلمورزاييف الروسي الجنسية ، وكذلك الأميركي ترايفيس ستيفنز لتجمع بينهم مباراة النهائي والتي انتهت هي الأخرى بذهاب الذهبية للروسي حسن حلمورزاييف الذي تغلب على الأميركي ترايفيس ستيفنز في المباراة النهائية بحركتي ايبون واوتشي-ماتا في دقيقتين و42 ثانية وبذلك يكون الإماراتي سيرجيو هو صاحب المركز الثالث وصاحب برونزية وزن 81 للجودو في ريو دي جينيرو لعام 2016 ، الذي كان قاب قوسين أو أدنى من بلوغ المباراة النهائية وإحراز إحدى ميداليتين الذهبية أو الفضية و لكنه خسر أمام حلمورزاييف بحركتي ايبون وتوموي-ناج بعد 23 ثانية من الوقت الإضافي في مباراة اتسمت بالندية والقوة بشكل رائع .

سيرجيو متواجد في البطولات الاولمبية باستمرار
سيرجيو بطل عالمي معتاد على التواجد في البطولات الاولمبية العالمية ، فإنها ليست الأولى من نوعها أن يقوم سيرجيو بالحصول على بطولة اولمبية ولكنه بالفعل قد تكون الأولى له باسم الإمارات ، فسريعا سوف نقص عليكم مسيرة هذا البطل خلال السطور الآتية ، فقد وولد سيرجيو في كيشيناو عام 1987 وقد شارك في العاب لندن 2012 وهو يمثل دولة مولدافيا وفيها قد أقصي في الدور الثالث أمام الياباني تاكاهيرو ناكاي. وفي العاب بكين 2008قد شارك في وزن تحت 73 كيلو جرام حيث أقصي على يد الجورجي دافيت كيفكيشفيلي في الدور الأول. كما أحرز سيرجيو برونزية بطولة العالم في باريس 2011 في وزن تحت 81 كيلو جرام وبهذا قد قام سيرجيو برفع علم الإمارات في ريو 2016 مع المولدافين الأصل فيكتور سكفورتوف الذي لم يكمل المشوار في البطولة وودع البطولة الاثنين الماضي من دور الـ16 في وزن تحت 73 كيلو جرام ، وايفان ريمارينكو الذي يخوض الخميس منافسات وزن تحت 100 كيلو جرام . ونتمنى ان يكون على موعد مع تحقيق انجاز جديد يسجل باسم الإمارات.

يمكنك الاطلاع على المقالات التالية :
حقيقة اسم الفنانة أحلام وماهو اسمها الحقيقي ؟
احلام تشن هجوما على عادل كرم في برنامج الشريان
إكسبو Expo 2020 في دبي

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

الصدق مبدأ .. ومنهج حياة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *