هل تسبب أمراض الأسنان واللثة إرتفاعآ في ضغط الدم ؟

كتابة: إسراء عادل آخر تحديث: 25 أغسطس 2016 , 10:38

يعد إرتفاع ضغط الدم أحد أخطر أمراض العصر الحالي ، فتعد الآن أمراض ضغط الدم الأمراض الأكثر إنتشارآ على المستوى المحلي أو على مستوى جميع دول العالم المختلفة ، وقد زادت أمراض ضغط الدم بشكل أكبر في السنوات الأخيرة على وجه التحديد ، ويتعرض للإصابة بإرتفاع ضغط الدم شريحة واسعة جدآ من الأشخاص ، فيصاب الرجال بهذا المرض الخطير بعد بلوغهم سن الأربعين ، أما السيدات فتتعرض للإصابة بإرتفاع ضغط الدم بعد سن الخمسين ، وهو سن إنقطاع الطمث ، حيث يحمي هرمون الانثوي المرأة من الإصابة بأمراض ضغط الدم وأمراض القلب كذلك .

ويحتاج المرضى المصابون بإرتفاع ضغط الدم إلى عناية وإهتمام خاص يختلف عن الشخص العادي ، فبشكل عام يؤثر إرتفاع ضغط الدم على الصحة بشكل كبير ، ففيء كل مرة يحدث فيها إرتفاع في ضغط الدم يتحمل الجسم وأعضاءه المختلفة عبئآ كبيرآ وجهدآ مضاعف ، فيسبب ضغط الدم المرتفع على عمل جميع أعضاء الجسم ، ولذلك قد يتعرض المريض المصاب بإرتفاع ضغط الدم لمضاعفات عديدة وخطيرة تؤثر على صحته وصحة جسده ، وهو ما يجعل عناية المريض المصاب بإرتفاع ضغط الدم بصحته أمرآ ضروريآ جدآ ، حتى لا يتصرر أي عضو من أعضاء الجسم نتيجة ضغط الدم المرتفع .

لماذا يجب أن يهتم مرضى ضغط الدم بصحة أسنانهم ؟
وتعد صحة اللثة والأسنان أحد أهم الأمور التي تشغل أي شخص سواء كان مصابآ بإرتفاع ضغط الدم أم لا ، فالأسنان واللثة تتعرض للكثير من الأمراض والإلتهابات التي تؤثر على المريض وتسبب له آلامآ غاية في الإزعاج ، لذلك فيهتم الكثيرين بمتابعة أسنانهم عند طبيب متخصص لعدم السماح لأي مرض خاص باللثة والأسنان بإصابة هذا الجزء الهام من الجسم ، وإن كان الإهتمام بصحة اللثة والأسنان أمرآ هامآ بالنسبة للشخص العادي  ، فالإهتمام بهم بالنسبة للشخص العادي مهم بالتأكيد ، أما بالنسبة لمرضى إرتفاع ضغط الدم فالأمر أكثر خطورة بالتأكيد ، فيتعرض مرضى إرتفاع ضغط الدم في بعض الأحيان لبعض المشكلات والأمراض التي تصيب اللثة بشكل أكبر من الشخص العادي ، لذلك فإن عدم الإهتمام بصحة الأسنان يعرض صحة الأسنان لمشكلات عديدة وتتضاعف بمرور الوقت لو تم إهمالها وعدم علاجها بشكل صحيح .

هل تسبب أمراض الأسنان واللثة إرتفاعآ في ضغط الدم ؟
أكدت دراسة أمريكية أجريت عام 2009 أن المرضى المصابون بإرتفاع ضغط الدم عند ذهابهم لطبيب الأسنان لعلاج مشكلة باللثة أو الأسنان ، قد يرتفع ضغط الدم الخاص بهم أثناء زيارة الطبيب أو بعد مغادرة العيادة مباشرة ، وقد كشفت الدراسة أن السبب وراء ذلك هو الخوف والقلق من طبيب الأسنان ، لذلك فمن واجب طبيب الأسنان تجاه مريضه أن يتعامل معه بهدوء وأن يطمئنه أيضآ ، كما يجب أن يشرح الطبيب لمريضه كل ما يقوم بفعله حتى يتخلى المريض عن قلقه وتوتره .

كيف يمكن أن يسبب ضغط الدم مضاعفات عند علاج الأسنان ؟
يحذر دائمآ الأطباء المتخصصون في علاج أمراض ضغط الدم من خطورة علاج الأسنان مع عدم معرفة طبيب الأسنان بأن المريض الذي يعالجه يعاني من إرتفاعآ في ضغط الدم ، فيجب على المريض أن يطلع طبيبه على حالته الصحية بمنتهى الدقة والوضوح ، فمعرفة الطبيب بحالة مريضه تجعله يتمكن من إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية للحفاظ على المريض من أي ضرر يمكن أن يصيبه ، لكن المشكلة التي قد تواجه طبيب الأسنان هنا هو أن بعض مرضى ضغط الدم قد يأتون لعلاج مشكلة باللثة والأسنان وهم ليس لديهم علم بأنهم مصابون بإرتفاع ضغط الدم ، لذلك فيجب على طبيب الأسنان كإجراء وقائي القيام بقياس ضغط الدم للمريض في العيادة قبل البدء في أي علاج للثة والأسنان ، كما أنه في حالة علاج أسنان شخص مصاب بإرتفاع ضغط الدم يجب أن يطلب الطبيب من المريض الإنتظار في العيادة لمدة نصف ساعة على الأقل للإطمئنان لعدم تعرض المريض لأي مشكلة أو مضاعفات بعد إتمام العلاج ، فبقاء المريض في العيادة لفترة بسيطة يجعل من السهل على المريض إسعافه في حال تعرضه لأي ضرر .

تعليق واحد

  1. خلعت درس الامور طبيعيه وبعدها ٣ يوم جالي ارتفاع مفاجي ضغط الدم اول مره واخذت علاج ولكن هناك ا تفاع ف الام اللثه هل سببها ارتفاع ضغط الدم… وما كيفيه العلاج تنصحني بابه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق