أيه سي ميلان في سطور المرسال

الدوريات الأوروبية الكبيرة هي تعتبر هي متعة كرة القدم الحقيقة على مدار الموسم فاذا لم يكن في هذا العام بطولة كبرى مثل كأس العالم أو كأس أوروبا أو غيرها فتتجه الأنظار جميعا الى الدوريات الأوروبية نظرا لقوة وشراسة ومتعة كرة القدم بها الدوريات الأوربية تضم أفضل لاعبين محترفين على مستوى العالم وأفضل مدربين أيضا في اللعبة فهذا ما يجعلها الأفضل ، وتنقم الدوريات الأوروبية بالطبع من حيث القوة فهناك الأربع دوريات الكبرى هي الدوري الأنجليزي والدوري الأسباني والدوري الألماني والدوري الأيطالي ولنقف هنا عند الدوري الأيطالي الذي يتميز بأنه الدوري الأكثر حدة ومنافسة ، فالدوري الأيطالي نستطيع بالطبع أن نقول بأنه أحد أسباب متابعة الكرة الأوربية على مستوى الأندية حيث ظل لمدة تقترب من عشرون عامل أبتداء من الثمانيات حتى بداية الألفية الثالثة أن يكون الأقوى على العالم من حيث المنافسة فكل أساطير والأسماء الكبيرة من المدربين واللاعبين كانوا بالدوري الأيطالي الدوري الأيطالي كان يتميز بأنه يضم أكثر من فريق ينافس على الألقاب المحلية والأوروبية فهناك اليوفي والأنتر ميلان وروما والأيه سي ميلان أحد أكابر أوروبا كما يطلق عليه أيه سي ميلان وصل لقمة توهجه في فترة الثمانيات والتسعينات ضم العديد من الأسما اللامعة في كرة القدم ويعتبر هو أحد المثلث القوي للكرة الأيطالية في البطولات الأوروبية مع اليوفي والأنتر فخلال السطر التاليه سنتحدث عن البطولات التي حصل علها الميلان على مر التاريخ .

نادي أيه سي ميلان أحد عملاقة الدوري الأيطالي وأحد أكبر الأندية في أوروبا

نادي أيه سي ميلان أحد عملاقة الدوري الأيطالي وأحد أكبر الأندية في أوروبا

أهم النقاط الفاصلة في تاريخ الميلان :

أنشئ نادي ميلان عام 1899 على يد الأنجليزي هيربرت كيلبن وكان النادي في البداية مخصص للكيركيت فكان يطلق عليه نادي ميلان للكيركيت وكرة القدم وتغير الى ميلانو عام 1905 ، أول بطولة رسمية كانت بطولة الدوري الإيطالي عام 1901 بعد الفوز على جنوه في المباراة النهائية ب ثلاث أهداف للاشئ ، ما بين الصعود والهبوط في المستوى وأنقسام الفريق الى فريقين فتم تكوين فريق اخر يسمى الأنتر ميلان وبعد الحرب العالمية الأولى هبط المستوى وأحتل المركز ال 11 بالدوري عام 1930 ، وشهد عقد الأربعينات العودة القوية مرة أخرى للفريق ، وكانت أقوى الفترات كما وضحنا في الثمانينات والتسعينات حين تولى برلسكوني رئاسة النادي بعد شراءه وقد كانت نقطة تحول مضيئة في تاريخ النادي بعد هبوطه للدرجة الثانية عام 1982 .

نادي أيه سي ميلان بعد العودة مره أخرى للدوري الأيطالي عام 1982

نادي أيه سي ميلان بعد العودة مره أخرى للدوري الأيطالي عام 1982

أما عن بطولات الميلان فحدث ولا حرج فالميلان نادي كبير حقق طوال تاريخه 48 بطولة وحقق الوصافة في 37 بطولة فالبطولات تفصيلية كما يلي :

بطولة الدوري الأيطالي :

فاز الميلان ببطولة الدوري الأيطالي 18 مرة ووصيف للبطل 15 مرة فكانت بطولة الدوري الأيطالي التي فاز بها أعوام (  1901، 1906، 1907، 1951/1950، 1955/1954، 1957/1956، 1959/1958، 1962/1961، 1968/1967، 1979/ 1978

1988/1987، 1992/1991، 1993/1992، 1994/1993، 1996/1995، 1999/1998، 2004/2003، 2010/2011

أما بطولة الكأس الإيطالي ففاز بها خمس مرات فيما جاء وصيف ثماني مرات وكانت مرات الفوز أعوام (1967/1963، 1972/1971، 1973/1972، 1977/1976، 2003/2002 )

فيما فاز بالسوبر الإيطالي ست مرات من أصل 9 مرات وكانت أعوامها كالتالي (1988، 1992، 1993، 1994، 2004، 2011 ) .

نادي ايه سي ميلان الأيطالي عام 007 بعد الفوز بدوري أبطال أرووبا عام 2007

نادي ايه سي ميلان الأيطالي عام 007 بعد الفوز بدوري أبطال أرووبا عام 2007

أما عن البطولات الأوروبية فالميلان من الأبطال الذين كانوا في مقدمة الأندية الأوروبية حصولا على بطولات ففي البداية مع دوري أبطال أوروبا والتي فاز بها  سبع مرات أعوام (1963/1962، 1969/1968، 1989/1988، 1990/1989، 1994/1993، 2003/2002، 2007/2006 ) فيما جاء وصيف أربع مرات .

فيما فاز بكأس الكؤوس الأوربية مرتين من أصل ثلاثة وكانت أعوام (1968/1967، 1973/1972 ) وفاز بالسوبر الأوروبي خمس مرات من أصل سبع مرات وكانت أعوامهم (  1989، 1990، 1994، 2003، 2007 ) .

أما عن البطولات التي خارج القارة أو العالمية فيمتلك الميلان أربع بطولات منها كأس العالم للأندية 2007 ، وثلاث مرات كأس الأنتركونتنتال أعوام  1963، 1993، 1994، 2003 .

أما عن أشهر لاعبي الميلان على مر التاريخ فما أكثرهم فالميلان على مر العصور كان يمتلك ذخيرة كبيرة من اللاعبين منهم على سبيل المثال وليس الحصر ( هرنان كريسبو ، يام ستام ، سيدورف ، ماركو سميوني ، ألدو كافنيني ، روبنيهو ، ديدا ، فان باستن ، روي كوستا ، فابيو كابيلو ، أندريه شيفتشنكو والقائد الأشهر باولو مالديني ) .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *