اضرار كثرة جلسات الساونا

الساونا عبارة عن بيت صغير أو غرفة صغيرة تم تصميمها لتكون ذات حرارة معينة عالية رطبة وجافة أصل كلمة ساونا من اللغة الفنلندية “sauna” ومعناها باللغة العربية البيئة الحارة يجلس الممارس لجلسات الساونا في درجة حرارة 80 درجة مئوية تساعد الساونا على الاسترخاء وتحفيز التعرق غرف الساونا مصنوعة من الخشب ولكن في حالات أمراض القلب والرئتين لا يسمح بدخول المريض لغرف الساونا لأنها تؤثر بالسلب على الصحة لابد من اختيار حرارة مناسبة وتشغيل الهيترات قبل دخول الشخص بربع ساعة على الأقل يجب أن تأخذ حمام مائي ليس بارد وتبليل الشعر لا يسمح بدخول الساونا بأي أخذيه بلاستيكية ويتم الجلوس على المقاعد الخشبية غالبًا ما تساع الغرفة من 4- 20 شخص حسب حجم الغرفة بعد الخروج لابد من أخذ حمام مباشرة والانتظام من 2-3 دقائق يفضل أن يكون معك داخل الساونا ليفية لتدليك الجسم بلطف بعد الخروج لابد من شرب الماء أو العصير الطبيعي ليعوض السوائل التي خرجت من الجسم في حالة الشعور بالغثيان لابد من الخروج فورًا من غرفة الساونا لابد من الالتزام بالهدوء والاسترخاء داخل غرفة الساونا:

للساونا فوائدة كثيرة للجسم فهي تساعد على تنشيط الدورة الدموية تعمل جلسات الساونا على زيادة نسبة التعرق بالنسبة للجلد مما يجعلها تساعد على فتح مسامات الجلد والتخلص من السموم كما أنها تحسن من نمو الشعر وتقلل من الإرهاق والتعب والإجهاد النفسي والعصبي عند الإنسان كما أنها لها تأثيرها على التخلص من الزكام والربو هي مفيدة جدًا لمن يعانون من آلام المفاصل والعضلات وإرهاق العضلات والتشنج العضلي وتقلل من الكولسترول العالي وتساعد على إزالة الشحوم والدهون الزائدة وتخلص الجسم من السيلولايت المضرر لشكل وجمال الجسم تعمل جلسات الساونا على تخفيف الألم بعد التمارين الرياضية و تنشيط الجهاز التنفسي وفتح الممرات التنفسية والقصبة والشعب الهوائية يمكن عمل مساج داخل غرف الساونا للوجه والجسم ولكن بالرغم من كل تلك الفوائد لجلسات الساونا إلا أن لها بعض الأضرار.

أضرار كثرة جلسات الساونا : بالرغم من الفوائد الكثيرة للجلسات الساونا التي تجعلها من الخيارات المناسبة للراحة الجسد إلا أن هنالك عدد من الأضرار والمحاذير على كثرة جلسات الساونا يفضل ألا يزيد معدل الحمام مرة واحدة أسبوعيا فقط فكثرة الاستخدام أكثر من مرة يسبب تعرض الجلد للجفاف والجسم ايضا للجفاف بسبب فقدان السوائل بالجسم كما أن تعرض الجلد لحرارة الزائدة لمدة طويلة يضر الجلد ضررًا بالغًا يجب ألا تزيد الجلسة عن 15 دقيقة فقط البعض يعتقد خطأ أنه كلما طالت مدة الجلسة طالت الفائدة ولكن كلما طالت الجلسة زاد احمرار وتهيج الجلد وفقدان مزيد من السوائل التي يحتاجها الجسم ارتفاع درجة حرارة الساونا يسبب حروق جلدية بالغة فبعض الشباب يفضل زيادة درجة حرارة الساونا اعتقادًا منه أنه يأخذ مفعول أفضل وهذا يسبب ضرر بالغ للجلد لا تزيد درجة الحرارة في حالة تمام العافية عن 80 درجة مئوية فقط يفضل الابتعاد عن مصدر البخار حتى لا تتعرض لحروق جلدية، لا يفضل لدة الساونا ولا أي مواد بلاستيكية داخل الحمام لأنها تسيح مع درجة الحرارة العالية وتسبب ضرر بالجلد أيضا بالنسبة لمرضى القلب والحامل لا يفضل عمل ساونا نهائيًا

للساونا مزايا كثيرة ولكن أضراها تنتج عن الاستخدام الخاطئ أو كثرة الجلسات مما يسبب الضرر البالغ بالجسم والحروق الجلدية والتهيج بجانب الجفاف الذي يصيب الجلد والجسم نتيجة لفقدان السوائل بالجسم أيضا لابد من تناول العصير والماء غير البارد بعد حمام الساونا لتعويض السوائل التي يفقدها الجلد..

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *