حقائق هامة عن هرمون HCG

الهرمونات التي تتواجد في جسم المرأة كثيرة ومتعددة ، وكل هرمون من هذه الهرمونات له أهمية تجعله يختلف عن غيره ، وتوازن الهرمونات وتناغمها بشكل جيد يعني صحة جيدة للمرأة ، أما إختلال الهرمونات ، ونقص أو ضعف بعضها يسبب العديد من الأضرار الصحية الخطيرة ، فالمرأة تمر بعدد من المراحل طوال الشهر حيث ترتفع بعض الهرمونات وتنخفض هرمونات أخرى ، وعند حدوث الحمل تتغير نسب الهرمونات بشكل كبير ، حتى أن هناك بعض الهرمونات تزيد بشكل كبير ، وتعتبر زيادتها دليل اكيد على حدوث الحمل ، ومن هذه الهرمونات الهامة ، والتي نتعرف عليها اليوم هرمون HCG .

ما هو هرمون HCG : هرمون HCG هو أيضآ المسمى بهرمون الحمل ، وهرمون المشيمة ، وهرمون HCG هو هرمون الغدد التناسلية المشيمية ، حيث يتم إنتاج هرمون HCG فور حدوث الحمل ، أي في بداية المرحلة المبكرة من الحمل ، فور تكون المشيمة في الرحم ، فتعمل الغدد التناسلية المشيمية على إفراز هذا الهرمون ، والذي أصبح يعتمد عليه العلم الحديث في التأكد من حدوث الحمل ، حيث لا يفرز هذا الهرمون على الإطلاق إلا عند حدوث الحمل فقط ، ولا تقتصر أهمية هرمون HCG على تأكيد حدوث الحمل فقط ، لكن أيضآ يعمل هذا الهرمون على تحقيق عدد من المهام الأساسية في مرحلة الحمل .

أهمية هرمون HCG :
1 – يستخدم هرمون HCG للجزم بحدوث الحمل ، سواء من خلال فحص الدم ، أو البول ، حيث يتم إفراز هذا الهرمون في الدم والبول ، وغيابه يؤكد عدم حدوث الحمل أيضآ .
2 – يحافظ هرمون HCG على إنتاج هرمون البروجسترون الاثنوي من المبيض ، وهو ما يعمل على زرع الجنين ، أو البويضة المخصبة في الرحم .
3 – كما أن إفراز هرمون HCG يعمل على بناء المشيمة ، التي توصل الدم والغذاء اللازم للجنين .
4 – يلعب هرمون HCG دورآ هامآ في التأكد من ان خلايا بطانة الرحم أصبحت جاهزة و مستعدة لاستقبال الجنين ، لزرعه في الرحم ، حيث ينبه هرمون HCG بطانة الرحم .
5 – مع مرور الوقت على حدوث الحمل يتضاعف مستوى هرمون HCG في الدم ، و قد يلجأ الأطباء لقياس نسبة الهرمون لمتابعة نمو الجنين وتطوره ، فنمو الجنين يصبح زيادة في نسبة الهرمون .

6 – عندما لا يتم تلقيح البويضة يتوقف إفراز هرمون البروجسترون ، فيضمر و يختفي ما يسمى بالجسم الأصفر ، لكن عند حدوث الحمل و مع إفراز هرمون HCG يظل الجسم الأصفر موجودآ ولا يختفي ، و ذلك بفضل هرمون HCG ، ويظل الجسم الأصفر موجودآ طوال الـ 3 أشهر الأولى من الحمل .

ما دليل إنخفاض هرمون HCG في الدم ؟
قد يظهر هرمون HCG في الدم ويكون منخفضآ بشكل كبير ، وقد يدل ذلك على أنه لا يوجد حمل ، وعندما تجري إحدى السيدات ويظهر الهرمون منخفضآ ، قد يطلب منها الطبيب إعادة التحليل مرة أخرى بعد مرور 48 ساعة ، فمن المفترض أن الهرمون يتضاعف بعد هذه المدة إن كان طبيعيآ ، أم إن بقي الهرمون منخفضآ في الدم و لم يزيد فذلك يعني أنه لا يوجد حمل ، و قد أكد الأطباء أن إنخفاض مستوى الهرمون قد يشير كذلك إلى الحمل خارج الرحم .

ما دليل إرتفاع هرمون HCG ثم إنخفاضه ؟
قد يظهر هرمون HCG طبيعيآ و مرتفعآ في الدم ، لكن تتفاجأ المراة أن الهرمون مع إعادة التحليل بدأ ينخفض مرة أخرى ، و يعتبر ذلك علامة على الإجهاض و موت الجنين ، فعند موت الجنين أو كيس الحمل الفارغ ينخفض الهرمون ، نتيجة توقف الغدد التناسلية المشيمية عن إفرازه .

ما دليل إرتفاع هرمون HCG الزائد ؟
من النادر أن تتعرض إحدى السيدات لإرتفاع مستوى هرمون HCG الزائد في الدم ، لكن زيادة هذا الهرمون تشير إلى فرط إنتشار المشيمة ، أو ما يسمى بالشامات عداري الشكل ، والطبيعي والذي يؤكد على استقرار الحمل هو أن يكون مستوى الهرمون طبيعيآ ، و يتزائد بمعدلات مقبولة كل 48 ساعة ، دون ان ينخفض أو يضطرب فجأة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *