مفهوم تكنولوجيا الاتصال و تأثيرها

شهد العصر الذي نعيشة تطور في كافة جوانب الحياة و السبب الرئيسي في ذلك التطور يعود إلى التكنولوجيا الحديثة التي جعلت العالم عبارة عن قرية صغيرة ،و سوف نتعرف من خلال السطور التالية لهذه المقالة على مفهوم تكنولوجيا الإتصال فقط تفضل عزيزي القارئ بالمتابعة .

أولاً ما المقصود بتكنولوجيا الإتصال ..؟ تعرف تكنولوجيا الإتصال بأنها كافة الجهود التي يقوم بها الإنسان و طرق التفكير التي يعتمد عليها من أجل القيام بنقل المعلومات ،و المعرفة ،و مختلف المهارات و ذلك عن طريق الإعتماد على الأجهزة ،و الوسائل ،و الأدوات التكنولوجية الحديثة من خلال القيام بنقل الرسائل من المرسل إلى المستقبل من خلال وسيلة أو جهاز إلكتروني و قد ساهمت كافة الوسائل الحديثة في توصيل الرسائل بوضوح ،و بطرق مختلف وفتحت الباب أمام فهمها بطرق متعددة ،و ذلك من أجل تحقيق أهداف محددة ،و من أبرز المبتكرات التي ظهرت لنا الأقمار الصناعية ،و الألياف الضوئية و الوسائط المتعددة و شبكات المعلومات خاصة شبكة الإنترنت

ثانياً كيف أثرت تكنولوجيا الإتصال على مختلف نواحي الحياة ..؟ تركت تكنولوجيا الإتصال مجموعة متعددة من الآثار على متلف نواحي الحياة نستعرض منها ما يلي :

* أولاً تأثير تكنولوجيا الإتصال على الحياة الإجتماعية .. ساهمت تكنولوجيا الإتصال في خلق مفاهيم جديدة لم تكون موجودة من قبل على المستوى الإجتماعي ،و من أهمها المجتمع الإفتراضي و يعتبر ذلك المجتمع عالم خاص ،و مميز للغاية فهو يسمح بأنتقال المعلوات ،و نشرها بين أبناء المجتمعات و وفرت الوقت و الجهد ،و فتحت أبواب التواصل أمامهم .

* ثانياً تأثير تكنولوجيا الإتصال على الحياة الثقافية .. تمكنت تكنولوجيا الإتصال من إحداث تغيرات جذرية على المستوى الثقافي ،و ذلك لأنها فتح أبواب التبادل الثقافي و الحضاري بين أبناء المجتمعات والتعرف على حضارات و ثقافات الشعوب ،و نقل ما هو مفيد بالنسبة لهم ،و تطويره بالشكل الذي يليق مع عادات و تقاليد المجتمع الذي يعيش فيه ،و هذا عبر البريد كما سمحت لهم بالحصول على المعلومات بأقل وقت و تكلفة من خلال محركات البحث .

* ثالثاً تأثير تكنولوجيا الإتصال في المجالات العلمية .. لعبت تكنولوجيا الإتصال دور بارز في تحقيق تقدم علمي هائل فاليوم جميع الباحثين من مختلف أنحاء العالم يعتمدون بشكل جوهري على المراجع ،و الكتب العلمية المتاحة على شبكة الإنترنت بجانب ذلك سهلت تكتنولوجيا الإتصال عملية التعليم ،و ظهر لدينا ما يعرف بالتعليم الإلكتروني الذي يعتمد بشكل أساسي على الوسائل الإلكترونية الحديثة .

أقرأ : أكثر الدول تقدماً في التكنولوجيا

* رابعاً تأثير تكنولوجيا الإتصال على الإقتصاد .. ساعدت تكنولوجيا الإتصال في حدوث طفرة اقتصادية غير مسبوقة ،و أصبح البيع ،و الشراء متاح من خلال الإنترنت ،و لا يوجد شركة أو مؤسسة إلا و تتعامل من خلال الوسائل الإلكترونية الحديثة كل ذلك أفاد الإقتصاد بشكل كبير ،و ظهر لدينا ما يعرف بالإقتصاد الرقمي ،و هذا النوع من الإقتصاد يقوم بالإعتماد بشكل أساسي على توفير البيانات ،و المعلومات الضرورية لكافة المعاملات التجارية ،و اعتمدت الحكومات في مختلف الدول على الوسائل الإلكترونية فشاع لفظ الحكومة الإلكترونية و أصبح من السهل القيام بخدمات المواطنين في أقل وقت ،و بأقل تكلفة الأمر الذي يعود بالكثير من الفوائد على اقتصاد الدولة ،و يساعد المواطنين في الحصول على خدمة مميزة .

* خامساً تأثير تكنولوجيا الإتصال على الناحية العسكرية .. قديماً كانت تعتمد الدول على الأدوات و الوسائل التقليدية فيما يتعلق بأمورها العسكرية و لكن بمرور الوقت تطورت كافة الأساليب التي كانت تعتمد عليها ،و ساهمت تكنولوجيا الإتصال في تسهيل عمليات الإتصال بين القادة ،و الجنود خاصة أثناء الحروب و استفاد الإنسان من الأدوات التكنولوجية ،و قام بتسخيرها لصالح الأعمال و الخدمات العسكرية الأمر الذي يعود بالنفع على المجتمع .

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *