عدوى الخميرة المهبلية عند الأطفال

ما هي عدوى الخميرة الفطرية ؟
تحدث عدوى الخميرة بسبب فرط نمو الفطريات و خاصة فطر المبيضات ( Candida albicans ) . و يعتبر هذا هو الفطر الموجود طبيعيا في الجسم , حيث يكون موجود على الجلد , و في الفم , و في الجهاز الهضمي . و في معظم الأوقات , لا يعتبر هذا الفطر سبب لوجود مشكلة صحية , حيث ينتج الجسم ايضا انواع معينة من البكتريا للحفاظ على المستويات المنخفضة من فطر المبيضات . و قد تصيب عدوى الخميرة الفطرية الأطفال في الفم ( ما يسمى القلاع ) , و احيانا ما تظهر في مناطق أخرى من الجلد مثل المهبل و تحت الأظافر . و يمكن ان تصيب الأطفال في أي عمر . إذا كنت تشك في إصابة طفلك بعدوى الخميرة , فإنه من الضروري إجراء الفحص الطبي من قبل طبيب الأطفال .

أسباب إصابة الأطفال بعدوى الخميرة الفطرية :
– عادة ما تزدهر الخميرة في البيئة الرطبة , و هو ما يعني ان الاطفال الصغار و الرضع الذين يستخدمون الحفاضات او سراويل التدريب المتاحة يجب ان يتم تغييرها باستمرار . كما يجب تجفيف الطفل جيدا بعد الاستحمام , او تغيير ملابس البحر الرطبة فورا بعد السباحة .

– يمكن ايضا ان تحدث الإصابة بعدوى الخميرة الفطرية أثناء أو بعد المرض , و عادة ما يكون ذلك نتيجة لضعف الجهاز المناعي للطفل .
– و كثيرا ما يكون السبب وراء إصابة الطفل بعدوى الخميرة الفطرية هو استخدام المضادات الحيوية لأغراض علاجية أخرى . حيث يقوم المضاد الحيوي بقتل كل من البكتريا الضارة و البكتريا النافعة بالجسم و من بينها البكتريا التي تقاوم الافراط في فطر الخميرة .

أعراض عدوى الخميرة الفطرية المهبلية  :
يمكن ان تنتج الإصابة بعدوى الخميرة الفطرية المهبلية بعض او كل الاعراض التالية :
– تهيج و إحمرار .
– الشعور بالحكة .
– الشعور بالألم عند التبول .
– وجود افرازات مهبلية كثيفة و التي تشبه الجبن و عادة ما تتميز برائحتها الكريهة .

حتى في حالة وجود عدد قليل من هذه الأعراض , يمكن ان تكون الطفلة مصابة بعدوى الخميرة الفطرية المهبلية . و أحيانا لا يعتبر مستوى الانزعاج مؤشرا  على خطورة الإصابة , فمن الممكن ان تكون طفلتك تعاني من التهاب حاد او خطير مع انزعاج خفيف فقط .

علاج عدوى الخميرة الفطرية المهبلية عند الأطفال :
إذا كانت طفلتك تشكو من أي الأعراض المذكورة أعلى , أو لاحظت إحمرار أو تورم في منطقة المهبل . جب تحديد موعد لزيارة الطبيب , ليقوم بفحصها و تحديد العلاج المناسب . و بمجرد التأكد من الاصابة بعدوى الخميرة المهبلية , يصف الطبيب احدى الكريمات الفعالة المضادة للفطريات , و عادة ما يتم استخدامها لمدة 7 أيام .

العلاجات المنزلية :
– جلوس الطفلة في حمام مائي دافيء قد يساعد في تخفيف بعض أعراض عدوى الخميرة الفطرية , و يقلل من شعور طفلتك بعدم الإرتياح .
– عمل كمادات عن طريق وضع قطعة من القماش باردة و مبللة على المنطقة المتهيجة قد يساعد أيضا في تخفيف الأعراض .
– خدش و فرك المنطقة المصابة لتخفيف الحكة قد يزيد من تهيج الجلد , و في الواقع ما يقوم الطفل بفرك الجلد بصعوبة او بعنف , و قد يؤدي هذا إلى إصابات أكثر خطورة .
– تجنب ارتداء الطفل للملابس الضيقة .
– تغيير الفاض في كثير من الأحيان , و تركها فضفاضة إلى حد ما .

عدوى الخميرة الفطرية و النظام الغذائي :
قد يساعد خفض او القضاء على أنواع معينة من النظام الغذائي الخاص بطفلتك على تجنب المزيد من عدوى الخميرة الفطرية و التي تتسبب في فرط نمو فطر المبيضات .

و من الأطعمة التي يجب تجنبها ما يلي :
– الأطعمة التي تحتوي على الدقيق المكرر ( الدقيق الأبيض ) .
– النظام الغذائي الذي يحتوي على مستويات عالية من السكر .
دبس الرمان .
العسل .
– شراب القيقب .
– و بعض الأطعمة الأخرى مثل الجبن و الفول السوداني و الفواكه المجففة .

و لتجنب المزيد من عدوى الخميرة المهبلية الفطرية لدى طفلتك , ان يكون معظم النظام الغذائي الخاص بها محتويا على الخضروات و الفواكه الطازجة . كما ان الزبادي  يعتبر خيارا جيدا , و خاصة الذي يحتوي على البروبيوتيك .

تكرار العدوى :
و يجب اخبار الطبيب اذا كنت تشك في انك تتعامل مع تكرار عدوى الخميرة الفطرية المهبلية لدى طفلتك , حيث يمكن ان يكون ذلك دليلا على وجود حالة طبية أكثر خطورة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Ayah Hossiny

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *