المنطقة الشامية في الكويت

- -

تتميز دولة الكويت بالعديد من المناطق ذات المعالم الرائعة والتي تضفي عليها طابع خاص من التميز ، من اهم هذه المناطق هي المنطقة الشامية والتي تقع بداخل العاصمة الكويتية التي تتكون من عشر مناطق كلا منهما منفرداً على الآخر .

حول أهم ما يميز المنطقة الشامية في دولة الكويت وسبب تسميتها لهذا الاسم ، كان لنا هذا التقرير

سبب تسميه المنطقة الشامية في الكويت بهذا الاسم :

تعد المنطقة الشامية من أشهر المناطق بالعاصمة الكويتية ، وتم تسميتها بهذا الاسم لأنها كانت في طريق القوافل الذاهبة إلى الشام، وكان التجار يتجمعون فيها ليشربوا من آبارها، وكان الماء العذب ينقل إلى الكويت ويباع هناك ، ومن هنا جاءت تسمية هذه المنطقة بالمنطقة الشامية، وهناك بعض الأسباب الأخرى التي يقال انها سبب في تسميه هذه المنطقة بهذا الاسم ومن أبرز هذه الأسباب ، ما يلي :

حيث تعد المنطقة الشامية في جولة الكويت إحدى المناطق الزراعية الخصبة، والتي كان يقصدها المواطنون بغرض التنزه لخضرتها وجمالها وثمار نبتاتها المتنوعة مثل شجرة السدر وأعشاب الحمبزان والحوه، ولذلك اعتبر الناس هذه المنطقة كأنها قطعة من بلاد الشام  ، من هذا المنطلق أطلق عليها هذا الاسم ، كما انها من أهم المناطق التي تزخر بالآبار ذات المياه العذبة  ، ومن شدة حلاوة مياهها أطلقوا عليها الشامية ، هذا بالإضافة إلى أنها منطقة راحة للتجار القادمون من الشام إلى الكويت قبل أن يذهبوا ببضائعهم إلى سوق الصفاة  لبيعها فلذلك سميت بالشامية.

مما تتكون المنطقة الشامية في الكويت :

تتكون المنطقة الشامية من 10 قطع منفردة ، وهم كالآتي :

قطعه واحد وتطل هذه القطعة على الدائري الأول والأبراج على العاصمة وعلى شارع الجهراء ما بين منطقة الشويخ و المنطقة الشاميه والجدير بالذكر أن هذه المنطقة تعد واحد من أغلى الشوارع السكنية على مستوى العالم ، وليس على صعيد دولة الكويت فحسب  ، والقطعه أثنين ، وتطل هذه القطعة على الطريق الدائري الأول وعلى طريق الملك فيصل بن عبد العزيز ( مطار الكويت الدولي ) والقطعه ثلاثه – وتطل هذه القطعة على شارع الجهراء ولكن بينهم حديقة عامة والجدير بالذكر انه لا يوجد منازل على شارع الجهراء مباشراً وقطعه أربعه – وتقع في المنتصف  من هذه المنطقة وقطعه خمسه – وهذه القطعة تقع على طريق الملك فيصل بن عبد العزيز ( مطار الكويت الدولي ) ، وقطعه سته –اما عن القطعة ستة فتقع هي الأخرى في منتصف هذه المنطقة وقطعه سبعه – وتطل هذه القطعة على شارع الجهراء ولكن بينهم حديقه عامه حيث انه لا يوجد منازل على شارع الجهراء مباشراً وإطلاله أيضاً على الدائري الثاني وقطعه ثمانيه – وتطل هذه القطعة على الدائري الثاني وقطعه تسعه – وتطل هذه القطعة على طريق الملك فيصل بن عبد العزيز (المطار) وأيضا على الدائري الثاني وقطعه عشره – حيث تعتبر مماثلة الى قطعه واحد ولكن يفصل بينهم شارع داخلي صغير وهي تطل هذه القطعة على الدائري الأول فقط (قطعه عشره) .

أقدم سكان منطقة الشامية في الكويت :

أما عن سكان هذه المنطقة ، فيذكر أن عائلة الشريعان العوازم هم من أقدم سكان هذه المنطقة ، كما سكنها العديد من سكان دولة الكويت وذلك قبل هدم السور منذ الأربعينيات ، وفي هذا الصدد فقد صرح السيد فلاح محمد براك الشمالي أنه من مواليد منطقة تدعى ” صيهد الشامية ”  وذلك في عام 1910 م وهو الموقع الحالي لجمعية الشامية والشويخ التعاونية، موضحاً أن ولادته تمت في ” كباري ” وهي عبارة عن مبنى صغير من الطين له سقف من العريش، وكان جيرانهم في ذلك الوقت هم أسرة خليفة راشد الغريب، وأسرة التمتام العازمي، وأسرة حمدان الهبيدة العازمي، وأسرة المحيلبي، وسارة راشد الرميضي العازمي، وأسرة سعد الشريعان من العوازم وكان منزل أسرة سعد الشريعان من أقدم منازل في المنطقة الشامية في الكويت

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

منى المتيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *