الفوائد الصحية لثمرة جوزة الكولا “Kola Nut”

بالطبع يبدو اسم جوزة الكولا غير مألوف هي من ثماره شجرة الكولا أشهر أشجار الغابات الاستوائية في القارة الإفريقية المطيرة تستخدم هذه الثمرة لاحتوائها على الكافيين هي منكهة للعصائر والمشروبات ، أيضًا هو اليوم من مصادر الغذاء والطب البديل في جميع الثقافات يستخدم كنوع من المكسرات وكتوابل مع العديد من الأصناف تؤكل في الاحتفالات التقليدية اليوم في العديد من الثقافات الغربية له مذاق مر قليلا ولكنه يدخل ضمن مشروبات الطاقة والمكملات الغذائية بسبب فوائده الكبيرة في منح الطاقة لذلك سوف نلقي نظرة سريعة على الفوائد الصحية لجوزة الكولا.

الفوائد الصحية لثمرة جوزة الكولا “Kola Nut”: بعض الفوائد الصحية المميزة بهذا النوع من الثمار قدرته على تحسين عملية التمثيل الغذائي وبالتالي القدرة على تحسين الهضم وامتصاص الغذاء بالجسم وزيادة معدل ضربات القلب وخسارة الوزن الزائد ومكافحة بعض أنواع السرطان والقدرة على تعزيز قوة الجهاز المناعي والقدرة على علاج الاضطرابات التنفسية و حماية الجهاز التنفسي من الأزمات ورفع مستويات الطاقة والأداء والقدرة على تحسين الإدراك وزيادة الدورة الدموية.

دعم عملية الأيض: واحدة من الآثار الفريدة من نوعها في ثمرة الكولا احتواءها على نسبة كبيرة من الكافيين التي لها قدرتها على تحفيز الجسم وزيادة معدلات ضربات القلب وبالتالي تحمي الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب وتعطي دفعة قوية لعملية التمثيل الغذائي والأيض الخلوي بفضل الآثار الإنزيمية والفسيولوجية التي تعطيها للجسم.

التداول Circulation: تحفيز معدل ضربات القلب وزيادة الدورة الدموية من سمات مكسر الكولا يحتوي على معادن قوية كالحديد الذي يزيد من وصول الأوكسجين أو الدم المؤكسد لكافة أنحاء الجسم، وزيادة مستويات الأوكسجين بالدماغ مما يزيد من القدرات الإدراكية والتركيز كما أنه من العلاجات التقليدية لإصلاح الخلايا والأنسجة وإصلاح تلف الدماغ بفضل زيادة تدفق الدم المحمل بالأوكسجين والمغذيات الأخرى.

تحسين الهضم : تم استخدام مسكر كولا منذ آلاف السنين في عدد من القبائل الإفريقية لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي فالمكونات النشطة داخل الثمار تعمل على تحسين الهضم وتحسين امتصاص البروتين والمواد الغذائية الأخرى بالتالي تقليل أعراض الإمساك والتشنج والغازات والانتفاخ الأكثر خطورة على صحة الجهاز الهضمي ككل.

علاج سرطان البروستاتا : مازال الأبحاث مستمرة في هذا الصدد ولكن ما توصلت له احتواء الكولا على phytoestrogens and phytoandrogens القادرة على تحفيز والقضاء على الخلايا السرطانية داخل غدة البروستاتا ومازالت الأبحاث مستمرة على تطبيقات أخرى.

حماية الجهاز المناعي : تشغل الصحة المناعية بال الكثيرين يحتوي نبات الكولا على المواد الكيميائية والمركبات النشطة التي تقضي على الالتهابات البكتيرية والعدوى الفيروسية وتعالج عدد من الأمراض المناعية كما أنها تزيد من إنتاج كرات الدم البيضاء بالتالي تعزز من صحة المناعة، تعالج أيضا الالتهابات التنفسية مثل التهاب الشعب الهوائية والتهاب السحايا والسل .

فقدان الوزن: معروف أن مادة الكافيين من أكثر المواد الفاقدة للشهية وتمنع الشعور بالجوع ، يحتوي الكولا على كميات كبيرة من الكافيين مما لها أثر إيجابي على تدعيم التمثيل الغذائي والشعور الدائم بالشبع بالتالي تعزيز عملية خسارة الوزن .

زيادة طاقة الجسم : يدخل الكولا في جميع أنواع مشروبات الطاقة وعصائر الرياضيين لأنه يحتوي على مجموعة واسعة من المواد الغذائية بجانب الكافيين التي تمنح الشعور بالطاقة والحيوية والتجديد .

تحذير: بسبب ارتفاع نسبة الكافيين بثمرة الكولا فهو يكون غير محبذ لمن يعانون من ارتفاع ضغط الدم كما يجب الحذر أن الآثار السلبية لهذا النبات هي الشعور الشديد بالأرق لابد من استشارة طبيبك الخاص في شأن تناوله من عدمه ..

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    احمد نصر
    2019-11-05 at 16:13

    تعريف..جيد ومبسط لشجره الكولا اتمنى لكم مزيد من التطور والنجاح حفظكم الله ورعاكم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *