Thursday, Jun. 21, 2018

  • تابعنا

تعرف على اللاعب السوبر ماريو الإيطالي

اللاعبين الموهبين على مستوى العالم دائما ما تكون مصدر أهتمام الأندية و يتصارع العديد من الأندية العالمية على أفضل اللاعبين ، معظم الانديه العالميه تعمل على جذب كثير من اللاعبين الذين يكون لهم الفضل في تفضيل كفه فريقهم على اي فريق اخر قد يكون البعض يتعاقد مع لاعبين على مستوى عالي واخر وسط وفريق يتعاقد مع لاعبين ليسوا بالكفاءه المطلوبه فالكل يتعاقد مع لاعبين حسب امكانتهم الماديه في المقام الاول والبعض يتعاقد مع لاعبين متوسطين المستوى ولكن بعد ذلك مع تطور امكانات هذا اللاعب للافضل يصبح هذا اللاعب ذو امكانات كبيره هذه هي امثله كثيره في ملاعب العالم خاصه الملاعب الاوروبيه فالصفوف الاولي لافضل لاعبين في العالم معظمها كانوا في الاصل لاعبين متوسطي المستوى ولكن تطور الاداء من خلال اللاعبين بانفسهم او من خلال مدرب يقوم بتطوير اداءهم او من خلال فريق يعمل على الارتقاء بمستوى هذا اللاعب فمثلا نجد لاعب تشيلسي هازارد لم يكن بنفس المستوى الذي عليه الان الا انه طور من نفسه واصبح من اللاعبين اصحاب الفئة الاولى الذي يتمنى اي فريق ان ينضم له وهناك ايضا بول بوجبا لاعب المان يونايتد الذي لم يكن مدربه فيرجسون مقتنع به فانتقل الي يوفنتوس الايطالي ومن خلال هذا الفريق استطاع ان يعود مره اخري للمان يونايتد في اغلى صفقه في العالم ولكن بطلنا اليوم في هذا المقال هو أستطاع أن يفرض نفسه على الفرق التي لعب عليها فهو لاعب موهوب بجانب توافر معه عامل الأجتهاد ، هو لاعب المنتخب الإيطالي ماريو بالوتيلي ومن أفضل لاعبي خط الهجوم فهذا اللاعب سوف نستعرض أهم أنجازاته مع الفرق التي لعب بها أو المنتخب الإيطالي .
أهم النقاط في حياة بالوتيلي الكروية :

بالوتيلي مع الأنتر ميلان والذي قدم معه مستويات رائعة وخلال هذه الفترة أنضم للمنتخب الإيطالي

ماريو بالوتيلي بارواه هو أسم اللاعب الإيطالي بالوتيلي الذي ولد في 12 أغسطس عام 1990 وهو من أصل غاني حيث أنه ولد من من أبويين غانيين والذين أستقرا في مدينة باليرمو الإيطالية في جزيرة صقلية والتي ولد بها بالوتيلي ، ظروف العائلة للاعب كانت صعبة حيث أنهم كانوا يعانوا من الفقر الشديد ومن ضمن هذه الظروف كانت الظروف الصحية للاعب الذي كان يعاني من الظروف الصحية في المعدة ومن قلة الموارد الأقتصادية اضطرات العائلة للتنقل ما بين مدينة واخرى ، وكانت العائلة تلجأ للملجئ الأجتماعية وفي سن الثالثة من عمره تم ضمه على سبيل الرعاية بداخل أسرة إيطالية وتم الإقامة معهم الى اليوم .

بالوتيلي لاعب المنتخب الإيطالي والذي قدم مستويات كبيرة في بطولة الأمم الأوروبية عام 2012

في سن السادسة عشر من عمره تقدم الشاب بالوتيلي الى أختبارات نادي برشلونة والتي وافقت بالفعل الأدارة على ضم اللاعب ولكن فشل هذا الأنتقال بسبب المبالغة من قبل وكيل اللاعب في الطلبات المالية ، بعدها أنضم لفريق ليميزاني وظل مع الفريق لمدة عامين بعدها أنتقل الى نادي أنترميلان على سبيل الأعارة ومنها الى نادي بريمافيرا وهو في سن الثامنة عشر من عمره ، ومع تألق اللاعب اللافت للنظر قرر فريق ميلان ضم اللاعب في عام 2008 ، وظل مع الميلان وتألق في أول المباريات الرسمية في دوري الأبطال وأستطاع أن يسجل هدف في أول المبارايات كأصغر لاعب في تاريخ الأنتر يسجل في دوري الأبطال ، وظل مع الميلان حتى موسم 2010 وشارك في حوالي 60 لقاء وأحرز مع الفريق 20 هدف ، بعدها جاء له عرض من خلال نادي مانشيستر سيتي الأنجليزي وكان ماريو قلقا بأتخاذ هذا القرار بالأنتقال الى الدوري الأنجليزي وخلال ثلاث أعوام في 55 لقاء مع الفريق سجل حوالي 20 هدف وفي عام 2013 رواده الحنين للرجوع مرة أخرى للدوري الإيطالي ولكن هذه المرة من بوابة نادي إيه سي ميلان وبالفعل وافق اللاعب للرجوع مرة أخرى للدوري الإيطالي .

مع إيسي ميلان تألق اللاعب بشدة واصبح من أخطر مهاجمي الكاليتشو وخلال عام واحد فقط قضاها بين جدران النادي ومن خلال 43 لقاء أستطاع اللاعب أن يسجل 26 هدف في معدل تهديفي عالي جدا وهو الأعلى ما بين الأندية التي لعب لها ، ومع تألق اللاعب جاءت له العروض مرة أخرى ومن الدوري الأنجليزي كانت واجهة نادي ليفربول هو النادي الإنجليزي الثاني الذي سيلعب له بالوتيلي ولكن لم تكن تجربة موفقة هذه المرة والتي من خلالها تم إعارة اللاعب الى ميلان في العام الثاني ولكن لم يتألق بالصورة التي تالق عليها في الفترة الأولى وفي 2016 أنتقل اللاعب الي الدوري الفرنسي من خلال نادي نيس الفرنسي .

أما دوليا فكان اللاعب قاب قوسين أو أدني من اللعب لمنتخب غانا وهو في سن السابعة عشر من عمره ولكنه رفض موضحا أنه ينتمي الى دولة إيطاليا رغم أنه كان سيلعب للمنتخب الغاني الأول وهو في سن السابعة عشر ولكنه رفض ومنذ عام 2008 ختى 2010 كان يلعب لمنتخب الشباب الإيطالي وفي 2010 تم أستدعاء اللاعب للمنتخب الإيطالي كأول لاعب ذو بشرة سمراء يلعب للمنتخب الإيطالي وساهم مع المنتخب في الوصول لنهائي كاس الأمم الأوروبية عام 2012 ولكنه خسر اللقاء أمام المنتخب الأسباني وخاض اللاعب مع الفريق 33 لقاء وسجل 15 هدف .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *