مقارنة بين بطولات نادي جنوى ونادي لاتسيو

- -

المتعة التي تضفها كرة القدم للمشجعين هي الأساس التي تلعب لها هذه اللعبة فالمتعة بالأداء والفنيات والفوز بالبطولات والروح الرياضية ما بين الفرق هي أساس اللعبة منذ البداية ولكن دائما ما تتفاخر الجماهير بين أقرانها باللحظات التاريخية في تاريخ ناديها وربما هذه اللحظات لا تقتصر على بطولات فقط فمن الممكن أن يكون أداء مميز في فترة من الفترات ربما تكون مباراة تاريخية ربما أيضا تقتصر على لاعب حطم الكثير من الأرقام الكبيرة مع هذا الفريق ولكن تبقى في المقام الأول بالنسبة للجماهير اسعد لحظاتها التي تتفاخر بها على مدى التاريخ هي البطولات فالبطولات مهما كانت صغيرة أم كبيرة فهي تضيف فخرا لعشاق الأندية تختلف بالطبع من التعبير عن السعادة على حسب أهمية هذه البطولة ، ربما الفوز بكأس محلية غير الفوز بكاس قارية ولكن تبقى البطولة لها مذاق خاص لعاشقي كرة القدم ، وفي العادة عندما يتقابل أنصار الأندية يبدأ كل جانب في أستعراض الكمية الأكثر في البطولات وربما يتطرق الأمر لأستعراض البطولات اٌوى كما وضحنا وهذا يجعل الأمور أكثر تشويقا وحماسا للعبة كرة القدم ، فاذا نظرنا مثلا الى إيطاليا سنجد أنصار ناديي الأنتر والميلان دائما في مناقشات حادة ما بين الفريقين في الفرق الأكثر تتويجا بالبطولات ، كذلك في أنجلترا ما بين الليفر ومانشيستر يونايتد وتشيلسي وومانشيستر سيتي وهكذا ، وفي أسبانيا سنجد هناك أكثر من نادي فبجانب العملاقين برشلونة وريال مدريد ، وبالعودة مرة أخرى الى إيطاليا سنجد العديد من الفرق الكبيرة والعريقة فبجانب الثلاثي الكبير يوفنتوس والأنتر ميلان والأيه سي ميلان يوجد ناديي لاتسيو اول نادي بالعاصمة الأيطالية ونادي جنوة والذي من خلال الأسطر التالية سوف نستعرض بطولات ونشأة الفريقين .

أولا نادي لاتسيو :

نادي لاتسيو من الأندية الجماهيرية الكبيرة وهو أول الفرق في العاصمة الأيطالية

تأسس نادي لاتسيو عام 1900 في العاصمة الإيطالية وتم تسميت النادي بهذا الأسم نسبة الى أقليم لاتسيو التي تقع العاصمة الإيطالية روما بداخله ، وبدأ النادي في لعب كرة القدم وكانت أول مباراة له مع الجار وقتها فريق فيرتوس ، بعدها كانت أندية العاصمة تشارك في بطولة تضم جميع فرق العاصمة وأستطاع ان يفوز لاتسيو بأول ألقابها ، بعدها أتجه الفريق الى الدوري الإيطالي عام 1912 هو وجميع الفرق التي كانت تلعب في المناطق .

وبعد أن أصبح الفريق هو الأكبر في العاصمة الإيطالية أراد البعض أن يضم جميع فرق العاصمة الى فريق لاتسيو ويتم تسمية الفريق روما ليكون فريق واحد يواجهه جميع الفرق الإيطالية الأخرى من مختلف البلاد ولكن قوبل هذا الأقتراح بالفشل خاصة من الفاشية التي كانت تحكم البلاد مما أدى الى إنشاء فريق روما مستقلا عن فريق لاتسيو .

أما عن ألقاب الفريق فنبدأ أولا ببطولة الدوري حيث فاز الفريق مرتين ببطولة الدوري موسمي 1973-1974 ، 1999-2000 ، وجاء وصيف لبطل الدوري ثلاث مرات ، كما فاز الفريق بكأس إيطاليا ست مرات ، كما فاز بكأس السوبر الإيطالي ثلاث مرات بينما جاء وصيفا مرتين ، وفاز بدوري الدرجة الأولى مرتين .

أما البطولات القارية فسنجد أن لاتسيو فاز بكأس الكؤوس الأوروبية مرة واحدة عام 1999 ، ومرة واحدة كأس السوبر الأوروبي ، بينما جاء وصيفا في أكثر من بطولة أوروبية

ثانيا نادي جنوى :

نادي جنوى من الأندية الأيطالية العريقة التي فازت قدميا بالعديد من البطولات وكان لهذا النادي صولات كبيرة

أنشئ النادي عام 1893 على يد بعض رجال الاعمال البريطانين في مدينة جنوة وكان النادي في البداية للعبة الكيركيت وبعد ذلك دخلت لعبة كرة القدم للنادي عام 1897 ، نادي جنوى الايطالي كان في بدايته فقط مقتصر اللعب على الانجليز ولكن سرعان ما تغير الامر واصبح متاح لاشتراك الايطالين به .

نادي جنوى الايطالي كان الاشهر في هذا التوقيت حيث منذ البداية والاشتراك في الدوري الايطالي فاز باللقب ست مواسم ما بين اواخر القرن الثامن عشر وبداية القرن التاسع عشر ، وازداد قوة الفريق في خلال الحرب العالمية الاولي وكان دائما لاعبيه داعميين للمنتخب الايطالي ، وظل هذا الفريق هو الاقوى حتى منتصف الثلاثينات ولكن مع بداية النصف الثاني من القرن التاسع عشر تدهور حال الفريق كثيرا وابتعد عن منصات التتويج بل واجه كثير من الازمات المالية الطاحنة التي ادت الي نزوله للقسم الثاني والثالث في بعض الاوقات مثل بدايات الالفية الثالثة ولكن في عام ٢٠٠٩ عاد للدوري مرة اخرى.

أما عن بطولات الفريق على مر التاريخ فنجد أن الفريق حاز على الدوري الأيطالي 9 مرات كان أولها عام 1897 وأخرها عام 1924 كما جاء وصيف للبطل 8 مرات ، أما بطولة الكأس ففاز بها مرتين عامي 1936 و 1937 وجاء وصيفا مرتين أيضا  كما فاز بدوري الدرجة الثالثة مرة واحدة وفاز ببطولة دوري الدرجة الثانية 8 مرات.

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *