جزيرة تاروت بالصور

تزخر المملكة العربية السعودية بالعديد من المزارات السياحية التي تمتلئ بالآثار الغير تقليدية والتي تعبر عن حقبة زمنية تعود إلى آلاف السنون قبل الميلاد بالإضافة إلى عبق التاريخ و سلسة الحضارات المختلفة التي مرت بأراضي المملكة عبر العصور ، و الآثار التي خلفتها هذه الحضارات هي الشاهد الرئيسي على أصالة المملكة و عراقة تاريخها ، و نستعرض اليوم من خلال هذا المقال نبذة مختصرة عن جزيرة تاروت التي تعد مهد للعديد من الحضارات المتعاقبة على المنطقة الشرقية من المملكة و الخليج العربي على حد سواء .  

نبذة عن جزيرة تاروت… تاروت أو ( جزيرة تيروس ) هي أحد الجزر السعودية و تقع في الخليج العربي ، و تعتبر أحد مكونات واحة القطيف بالمنطقة الشرقية ، و تعد جزيرة تاروت أحد المناطق التابعة إداريا لمحافظة القطيف و التي تقع في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ، و تاريخيا ترتبط جزيرة تاروت بمنطقة الخليج العربي و بالأخص البحرين ، و هي تعتبر المنطقة مابين البصرة في العراق و مضيق هرمز بعمان ، و من الجدير بالذكر أن جزيرة تاروت تعد من أقدم الأماكن التي عاش بها الإنسان بشبه الجزيرة العربية ، حيث أن تاريخ جزيرة تاروت يرجع إلى ما يزيد على 5000 آلاف عام قبل الميلاد .  

تاريخ الجزيرة… تاريخا تعد الجزيرة أهم مركز لمملكة دلمون ، ناهيك عن دورها الجلل في صنع تاريخ المنطقة الشرقية لشبه جزيرة العرب على مدار ما يزيد عن 3000 آلاف عام قبل الميلاد ، حيث أن إستقر بها الإنسان و مارس كافة نشاطاته البشرية بقوة و جدارة و هذا إتضح في العديد من الآثار التي تم العثور عليها و التي أوضح الباحثين عودتها إلى هذه الجزيرة و الحقبة الزمنية ذاتها ، ناهيك عن دورها العظيم في النشاط التجاري بمنطقة الخليج معتمدة على العراق ( بلاد الرافدين ) و الخليج العربي ، حيث أنها كونت علاقات تجارية قوية مع عدة مناطق متحضرة بشبه الجزيرة العربية بالنسبة إلى تلك الحقبة الزمنية .  

موقع الجزيرة…  6 كم فقط من ساحل الخليج العربي ( خليج كيبوس قديما ) تفصلك عن جزيرة تاروت الخلابة ، حيث جغرافيا تم تحديد موقعها على دائرة عرض ستة و عشرون درجة من الجهة الشمالية و خط طولي خمسون درجة من الشرق ، و تقع تبعا للمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية ، و من الجدير بالذكر أن تاروت تعتبر أكبر جزيرة في الخليج العربي بعد مملكة البحرين الشقيقة .

مساحة الجزيرة و تعدادها السكاني… تبلغ مساحة جزيرة تاروت تقريبا سبعون كيلو متر مربع ، بينما يبلغ تعدادها السكاني إلى حوالي ثمانية و سبعون ألف نسمة تقريبا ، و يتميز المجتمع السكاني بجزيرة تاروت أنه يتكون من أربعة أصناف و هم فئة الصيادين ، و الفلاحين ، و التجار ، و الموظفين الإداريين التابعين للحكومة و المؤسسات التبعة للقطاع الخاص ، حيث أنه يعمل شباب الجزيرة بالعديد من الشركات و المؤسسات الكبري مثل الهيئة الملكية للجبيل و ينبع ، و شركة أرامكوا ، و شركة سابك ، و غير ذلك من الشركات العملاقة بالمملكة .  

نبذة عن مناخ الجزيرة… يتشابه مناخ الجزيرة مع العديد من مناطق الخليج العربي نظرا للقرب الجغرافي ، فهو مناخ تشتد به الرطوبة صيفا ، و معتدل شتائا ، و من الجدير بالذكر أن درجات الحرارة تتراوح ما بين ثمانية عشر درجة و إثنى و عشرون درجة نهارا ، و ثمانية و ثلاثة عشر درجة ليلا .

نبذة عن آثار الجزيرة… نظرا لقدم الجزيرة تاريخيا ، فإنه قد مر بها العديد من الحضارات الإنسانية المختلفة على مر الأحقاب الزمنية المنقضية منذ زمن بعيد ، و لقد خلفت هذه الحضارات العديد من الآثار التي تدل على مكانة هذه الجزيرة تاريخيا ، حيث تم العثور على العديد من الآثار التي إستدل منها على حضارات مندثرة مرت بها الجزيرة كالحضارة الفينيقية ، و الساسانية ، و الإسلامية ، و لقد عثر أهل الجزيرة على العديد من الآثار القديمة التي تعود لآلاف السنون قبل الميلاد كالآواني القديمة ، التماثيل الطينية و من أهم التماثيل التي عثروا عليها هو تمثال الخادم العابد ، ناهيك عن قلعة تاروت الشهيرة .  

الوسوم :
الوسوم المشابهة : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *