ماذا تعرف عن قلادة الملك عبد العزيز ؟

وصل أمس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الرياض، وقد استقبله الملك سلمان حفظه الله في مطار خالد الدولي، وتعتبر هذه الزيارة هي أول جولة خارجية للرئيس الأمريكي وقد وصفت بالتاريخية للمملكة، حيث حطت الطائرة الخاصة بالرئاسة الأمريكية في مطار الملك خالد وتوقفت أمام سجادة حمراء قد فرشت لاستقبال الرئيس ترامب وزوجته ميلانيا وابنته ايفانكا وزوجها، وبعد تبادل السلام بين الملك سلمان حفظه الله والرئيس الأمريكي ترامب توجها إلى قاعة المطار وتوقفا بضع دقائق في صالة كبار الشخصيات وجلسا سويا هناك وبعدها غادر أعضاء الوفدين إلى مقر إقامة ترامب في أحد فنادق الرياض، وكان من ضمن حفاوة استقبال الملك سلمان للرئيس الأمريكي دونالد ترامب هو تقليده بأرفع وسام ملكي هو وسام الملك عبد العزيز، فماذا تعرف عن وسام الملك عبد العزيز؟ هذا ما سوف نورده في هذا المقال .

ترامب يتقلد وسام الملك عبد العزيز
قلد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وسام الملك عبد العزيز آل سعود تكريما له، وهو أرفع وسام في المملكة العربية السعودية، كما تعتبر هذه الهدية رمزا كبيرا وتعبيرا عن مدى العلاقات التاريخية الوثيقة ولتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، وحرصا من الملك سلمان حفظه الله لتعزيز الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة العربية والخليجية والعالم بأسره .

وسام الملك عبد العزيز
تعتبر قلادة الملك عبد العزيز أحد أهم التشريفات السعودية للقادة والرؤساء والشخصيات الهامة ولا يتم منحها إلا بموجل أمر مكي سام، وتأتي هذه القلادة متساوية مع قلادة بدر الكبرى والتي تمنح للرؤساء والقياديين في العالم الإسلامي، حيث تعد قلادة الملك عبد العزيز هي من أرفع الأوسمة والتي يحملها الملك بمجرد مبايعته ملكا للبلاد، وقد أسس الملك فيصل بن عبد العزيز نظام الأوسمة والتشريفات في المملكة من الميداليات والأوشحة.

ثم يأتي ثاني الأوسمة السعودية وهو وشاح الملك عبد العزيز والذي يمنح لأولياء العهد وأمراء الأسرة المالكة ورؤساء الهيئات النيابية ومن في درجاتهم، ويمنح أيضا بأمر ملكي، ثم يأتي وسام الملك عبد العزيز ثالثا والذي يمنح تقديرا لمن يقدم خدمات كبرى للدولة أو لأحد مؤسساتها أو من يقوم بخدمات معنوية كبيرة.

أما عن الشخصيات التي تقلدت هذه القلادة
فقد تقلد عدد من رؤساء العالم قلادة الملك عبد العزيز وهم الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وأيضا الرئيس الصيني، وأخيرا الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب .

وتعتبر هذه الأوسمة والميداليات من حق الورثة عند الوفاة كذكرى فقد، فلا يحق ارتداؤها، كما يتم سحبها في حيال قيامه بأي فعل يتنافى مع الأخلاق أو ارتكابه لجريمة يعاقب عليها القانون، ولا تنتزع الميدالية أو الوسام من أي فرد إلا بعد محاكمته وصدور الحكم ضده ثم صدور أمر ملكي بذلك .

ومن الجدير بالذكر أن زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تأتي لاستضافة ثلاثة مؤتمرات قمة تمت أمس واليوم وهي تحت عنوان ” العزم يجمعنا” سعودية أمريكية وخليجية أمريكية وعربية إسلامية أمريكية، وهذه القمم الثلاث تأتي برؤية واحدة وهي سويا نحقق الرياض والتي تستضيفها الرياض لتأكد على الالتزام المشترك نحو الأمن العالمي والشراكات الاقتصادية العميقة والتعاون السياسي والثقافي البناء، كما تم مناقشة الكثير من الملفات الهامة المطروحة على الساحة العالمية من أهمها قضية الإرهاب والتطرف .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

يوما ما ستمطر السماء أمانينا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *