ماهو نظام ماكروبيوتك ؟

كتابة مصطفى آخر تحديث: 14 يونيو 2017 , 21:37

نظام الماكروبيوتك هو نظرية فلسلفية قام بتأسيسها معلم ياباني يدعى جورج أوشاوا ، و تعتمد هذه النظرية على تحديد أنواع من الأغذية مفيدة للإنسان و الإبتعاد عن الأغذية الضارة و التي تتسبب في الأمراض ، و هذا النظام تم إبتكاره للجميع سواء كانوا مرضي أو أصحاء ، فهو يمنح الجسم الحيوية و النشاط بصورة دائمة ، و في حقيقة الأمر قد نجح هذا النظام في علاج عدة أمراض خطيرة كالسرطان و الإيدز و أمراض القلب .

 

الهرم الغذائي
الهرم الغذائي

ما هي النظرية الفلسفية للماكروبيوتك ؟
تعتمد هذه النظرية على النظر إلى الإنسان كجزء مما حوله في الكون يؤثر و يتأثر به ، و إنه ليس منفصلا عن ما حوله كالشمس و الهواء و الأرض و الماء و إلى غير ذلك من عناصر الطبيعة ، حيث تبين نظرية الماكروبيوتك أن صحة الإنسان معتمدة إعتمادا كليا على ما يتم تناوله من الطبيعة المحيطة به ، فهناك عناصر يستطيع الإنسان السيطرة عليها مثل إختياره نوع الطعام و الشراب الذي يتناوله .

هنا يأتي دور الماكروبيوتك و الذي يعمل على إقامة توازن من خلال تناول غذاء متوازن بين الين و اليانج أي أنثى و ذكر ، و هذا التوازن ينعكس بدوره على الصحة العامة للإنسان ، و لقد فسر العلماء أن الأمراض المزمنة سببها عدم التوازن خلال فترة زمنية طويلة .

ما هو الغذاء المتوازن ؟
فسر نظام الماكروبيوتك الغذاء المتوازن على أنه يتكون من 50 % إلى 60 % من الحبوب ، و ما بين 25 % إلى 30 % من الخضروات ، و 5% إلى 10 % من البقوليات و أعشاب البحر و 5 % من الحساء ، و طبقا لهذه النسب فإن الغذاء المتوازن يتضمن كاربوهيدرات مركبة بنسبة 73 % ، و دهون بنسبة 15 % ، و بروتين بنسبة 12 % ، و من الجدير بالذكر أن نوعية الغذاء تختلف من منطقة لأخري .

كيفية تغيير العادة الغذائية إلى نظام الماكروبيوتك ؟
الحبوب يجب تناول الحبوب كاملة يوميا كالرز و الخبز الحب و الطحين الأسمر و المكرونة ، و يجب أن تمتنع عن تناول الحبوب المنزوعة القشرة و ذلك أثبتته عدة دراسات حيث بينت أن عند نزع قشرة حبة الأرز فنحن نتخلى عن الآتي : 40 % من الكالسيوم ، 55 % من الفوسفور ، 55 % من الحديد ، 56 % من البوتاسيوم ، 78 % من فيتامين ب 1 ، 69 % من فيتامين ب 2 ، 70 % من الألياف .

اللحوم لا يفضل نظام الماكروبيوتك تناول اللحوم و الدواجن و البيض ، حيث أنه يعتبر هذه الأنواع من فئة اليانج المتطرفة ، و لأن اللحوم وجبة أساسية بطعامنا فيجب التخلص منها تدريجيا و إستبدالها بالسمك ، و لا يجب أن يكون السمك هو الطبق الرئيسي بالوجبة بل قطعة صغيرة تكفي ، و علاوة على ذلك يجب الإعتماد على الحبوب و السلطة الخضراء كطبق أساي بالوجبة .

السكر يجب تبديل السكر بالفاكهة مثلا كالتمر و الدبس ، لأن السكر يعتبر من أغذية اللين المتطرفة ، حيث يمكن تناول الحلاوة الطحينية المصنعة من الدبس و التي يكون طعمها أفضل من نظيرتها المصنعة من السكر الصناعي .

الحساء يجب تناول الحساء يوميا و إعتباره من الوجبات اللأساسية ، و لا بد ان يشمل الخضروات بأنواعها و كذلك إضافة أعشاب البحر إلى الحساء تدريجيا .

الألبان و مشتقاتها يجب إستبدالها بمشتقات نباتية ، حيث أنه طبقا لإحصائية أجريت في اليابان و دول شمال أوروبا للنساء المصابة بهشاشة العظام فقد تبين أن النساء باليابان نادرا ما يصبن بهشاشة العظام عكس نساء شمال أوروبا و يرجع هذا إلى أن العادة الغذائية باليابان هي أقرب إلى نظام الماكروبيوتك .

الكافيين يجب الأمتناع عن شرب المكيفات متمثلة في القهوة و الشاي و النسكافيه و إستبدالها بمشروبات طبيعية لا تحتوي على هذه المادة .

الفواكه يجب إختيار الفواكه المناسبة ، نظرا لأن الطقس حار بالمنطقة العربية فيجب الإعتماد على الفواكة المرطبة و التي يتم زرعها بالبيئة المحلية و في موسمها حيث ان الفاكهة التي تظهر في غير موسمها فهي ضارة لأنها تتعرض لقدر كبير من الكيماويات .

و ختاما… من الواضح بعد إستبيان نظام الماكروبيوتك فهمو نظام يتبع الحمية النباتية ، و يعنى بإستغلال العناصر البيئية المحيطة بالإنسان ليستخلص منها غذائه حسب المنطقة التي يقطنها ، و أن يتخلى عن كافة الأغية الضارة أو التي لا تفيد الجسم و التركيز على الأنواع التي تكسب الجسم الطاقة و الحيوية و النشاط و تجعله سليما معافى .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق