طريقة سهلة في معرفة العطر الاصلي و المقلد من الباركود

شراء العطور شئ اعتيادي لدى البعض ، خاصة النساء ، فالعطر يضيف لمسة أنوثية للمرأة ، لكن الكثير ممن يشترون العطور يقعون في فخ العطور المقلدة ؛ التى تسبب الضرر ليس على الملابس فقط ، لكن تسبب الأمراض ، بالإضافة إلى تحول رائحتها لرائحة كريهة بعد مرور فترة قصيرة من رشها ، و قد زادت نسبة العطور الغير أصلية في الأسواق خاصة بعدما إرتفع سعر الزجاجة إلى 100 دولار .

معرفة العطر الأصلي و المقلد :
أولًا معرفة العطر من الباركود : العطر الأصلي يحتوي على الباركود الخاص بدول المنشأ أسفل العبوة ؛ مثلًا الباركود الخاص بفرنسا يبدأ من 30 – 37 ، وإيطاليا يبدأ من 80 – 83 ، اسبانيا يبدأ من 85 ، ألمانيا يبدأ من 400 – 440 ، كما يوجد بجوار الباركود علامة إعادة التدوير ، و الباركود يوضح أين ومتى تم إنتاج العطر ، ويكون الباركود على العلبة مطابقًا للباركود المطبوع على الزجاجة ، ويجب أن يكون الباركود مطبوعًا وليس مجرد لزق ؛ فالشركات تطبع الباركود على منتجاتها .

ثانيًا التعبئة والتغليف : تهتم الشركات بتغليف منتجاتها ؛ فيكون العطر الأصلي مغلف بورق شفاف حول صندق التعبئة ، و تكون العلبة من الداخل مصممة على شكل الزجاجة تمامًا ؛ دون أي بروز فيها ، كما يوجد مربع لكتابة إسم العطر وماركته ، يُكتب على الزجاجة إسم العطر و في أسفلها يُكتب بلد المنشأ ، كما تكون العلامة التجارية مطبوعة على الزجاجة ؛ بحيث لا يمكن مسحها بسهولة .

أما العطر المقلد لا يكون مُغلف بإهتمام ويظهر عليه أنه ليس في أحسن صورة ، كما أن شكل التصميم الداخلي قد لا يناسب شكل الزجاجة ، و يكون به خطأ في طباعة إسم العطر أو الماركة عليه ، و قد توجد على الزجاجة آثار خدش ، و العلامة التجارية تكون ضعيفة عليه و قابلة للإزالة بسهولة .

ثالثًا محتوى الزجاجة : العطر الأصلي يكون خالي من الشوائب و نقي تمامًا ، و لا يترك أي آثار على الملابس ، و غير ضار بالجسم إلا لأصحاب الحساسية ، و تكون مدة ثباته طويلة و لا يتأثر بعوامل الجو ، و يتميز برائحة جذابة و منعشة .

أما العطر المقلد يوجد به بعض الشوائف و يكون لونه مختلف عن لون الأصلي ، و يترك أثر على الملابس ، و يسبب أمراض جلدية ، و لا يستمر طويلًا فيزول بعد ساعة من رشه ، و تتحول رائحته إلى رائحة كريهة ، إذا تم رج زجاجة العطر جيدًا و رؤية الفقاقيع الناتجة عن رجه؛ إن استمرت الفقاقيع لمدة عشر دقائق ، فهذا عطر أصلي ، أما إن زالت سريعًا فهذا عطر مقلد، و العطر المقلد يوجد حول بخاخة الزجاجة قطرات من الزيت .

رابعًا الكتابة : العطر الأصلي تكون كتابة بلد المنشأ و توقيت الصنع بارزة محفورة على الزجاجة نفسها ، أما العطر المقلد تكون كتابة التوقيت و المنشأ على الزجاجة ضعيفة و قابلة للإزالة .

نصائح للوقاية من أضرار العطور : 
1- وضع العطر على منطقة معرضة للشمس يُسبب حساسية للجلد .
2- التأكد من تاريخ صلاحية العطر ، و عدم الإحتفاظ به أكثر من ثلاث سنوات .
3- شراء العطور من أماكن موثوق بها مثل التوكيلات ، لضمان سلامتها .
4- لضمان نتيجة أفضل يجب استخدام سائل استحمام ، و لوشن الجسم بنفس رائحة العطر.
5- حفظ العطر فى درجة حرارة مناسبة ، و عدم تركه بجوار الدفايات أو خزانة الحمامات لأن ذلك يفسد خصائصه .

6- رش قطرة من العطر على المعصمين و خلف الركبتين و خلف الأذن ، يساعد على انتشار العطر في الجسد بصورة أفضل .

طرق حفظ العطور لأطول وقت ممكن :
أولًا : تُحفظ في مكان جاف و يفضل حفظها في الثلاجة .
ثانيًا : يتم حفظ العطر في زجاجة على شكل رزاز ، بدلًا من الزجاجة المفتوحة ، لأنها لا تسمح بدخول كمية هواء كبيرة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *