مراحل بدء التجارة بدون رأس مال

أي عمل تجاري يحتاج إلى رأس مال حتى يستطيع صاحب المشروع أن يشتري البضاعة والأدوات التي تساعده في عملية التجارة، وكلما زادت قيمة رأس المال كلما زادت الأدوات والخامات التي سوف يبدأ بها التجارة، ولكن أصبح من الممكن أن يتم بدء عملية تجارة مربحة بدون اي راس مال .

اول مراحل نجاح التجارة بدون رأس مال هو وجود فكرة جيدة تعتمد على العمل الجاد والمستمر لانه يوجد الكثير من المهن لا تتطلب وجود رأس مال ضخم ولكنها تحتاج إلى تفكير جيد واردة تهدف إلى النجاح والتطور .

مراحل بدء التجارة بدون رأس مال كبير :
يمكن لأي تاجر أن ينجح في التجارة بدون راس مال اذا اتبع الخطوات التالية :
1- التفكير في فكرة تجارية جيدة ومميزة: يعتمد أي مشروع تجاري جديد على وجود فكرة تجارية ناجحة ومميزة للعمل عليها، ويجب أن تعتمد الفكرة على مجال تجاري مطلوب لشريحة كبيرة من المستهلكين بصورة يومية، ويمكن الترويج لها في السوق. فمثلا التجارة بالمواد الغذائية يعتبر من أكثر المجالات التجارية المطلوبة في الفترة الحالية، وهي تجارة ناجحة تعتمد على مساهمة التاجر في عرض السلع الغذائية وتوفيرها إلى المستهلكين بطريقة دائمة، وخاصة السلع التي تكون مطلوبة بشكل دائم .

2- الحصول على البضاعة بدون رأس مال : توفير البضاعة من أهم خطوات البدء في مشروع بدون راس مال، ولكن كيف سوف يتم توفير البضاعة بدون وجود رأس مال لشرائها؟، من الممكن أن يقوم صاحب المشروع بشراء لبضاعة من تاجر الجملة والاتفاق معه على دفع الحساب بعد بيع البضائع والحصول على المكاسب، وتاجر الجملة هو التاجر الذي يشتري البضاعة من المصنع او الشركة المنتجة بكميات كبيرة وبيعها لتاجر التجزئة مباشرة  بأسعار اقل من سعر السوق .

3- التسويق الجيد للمشروع : يحتاج أي مشروع للتسويق الجيد حتى يصل الى اكبر عدد من العملاء المستهدفين واستقطابهم، ولا يتطلب التسويق للمشروع وجود محل و مكان خاص للتجارة فيمكن العمل والتسويق من المنزل او اي مكان مناسب لبدء العمل فيه، ولكن الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي المتاحة لمعظم الناس اصبحت من اهم الوسائل المساعدة للتسويق لأي مشروع تجاري فيمكن التسويق من خلال مجموعات وصفحات التواصل الاجتماعي وتقديم عروض مميزة تشجع الزبائن على الإقبال على المشروع والشراء مما يساهم في نجاح المشروع وانتشاره.

4- الحصول على الأرباح : تحقيق الارباح هو الخطوة التي تضمن نجاح المشروع التجاري، فعندما يحقق المشروع الربح المناسب ويغطي التكاليف والديون التي بدأ بها المشروع مع وجود فائض مناسب لشراء بضاعة جديدة يكون بذلك المشروع قد نجح وحقق الأهداف المطلوبة منه .

أهم صفات التاجر الناجح
_ وضع الاساسيات الهامة للتجارة :
يجب على أي تاجر ناجح ان يقوم بحساب كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة لتجارته ودراستها والتخطيط للبدائل في حالة فشل أي مرحلة أو خطوة في المشروع وتوفير جميع الاحتياجات الخاصة بالمشروع ، كما يجب عليه أن يقوم بدراسة السوق ومقارنة الأسعار الخاصة به مع أسعار المنافسين، وتوفير الجودة التي ترضي المستهلك وتشجعه على الاستمرار في التعامل معه.

_ التعامل مع الزبائن بطريقة جيدة : معاملة الزبائن والرد على أسئلتهم واستفساراتهم وشكاويهم  بلطف ولباقة من أهم الصفات التي يجب أن تتوفر في التاجر الناجح، كما يجب عليه أن يستقبل الزبائن بوجه مبتسم وبشوش وأن يرحب بهم ولا يبدي لهم اي ضيق او انزعاج .

_ أن يكون التاجر صبورا : يجب على أي تاجر يريد أن ينجح في تجارته أن يتحلى بالصبر لان اي عمل يحتاج إلى قضاء ساعات طويلة في العمل، والتعامل مع أشخاص مختلفين، كما يجب عليه أن يصبر على الحصول على الأرباح ولا يتعجل في انتظارها .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *