حقائق غريبة عن العناكب

كتابة: دعــاء آخر تحديث: 07 أكتوبر 2018 , 15:59

تعتبر العناکب من المخلوقات التی عاشت على سطح الأرض منذ قديم الأزل ، حيث أنها عاصرت فترة وجود الديناصورات و استمرت بعدها إلى وقتنا الحالي ، وتتنوع أشكالها و أحجامها حيث توجد عناكب سامة و عناكب أخرى غير سامة ، و هناك من يخافون العناكب و يرهبون شكلها إلا أنه يوجد بعض الناس الذين يحبون تربيتها و الاهتمام بها ، و سنتناول في هذا المقال بعض الحقائق الغريبة و المثيرة عن العناكب التي قد تعرفها لأول مرة .

حقائق غريبة عن العناكب :
– جميع العناكب سامة ماعدا عائلة واحدة :
تستعين العناكب بالسم لقتل ضحيتها و إخضاعها ، حيث يحتوي جسم العنكبوت على غدد سامة توجد جانب الأنياب و تتصل هذه الغدد بقنوات صغيرة الحجم تقوم بنقل هذا السم إلى الأنياب ، حيث عندما يعض العنكبوت فريسته تبدأ العضلات التي تقع حول الغدد السامة في الانقباض ، مما يؤدي إلى انتقال السم إلى الانياب ثم إلى الفريسة فلا تستطيع الحراك ، و هناك عائلة واحدة فقط من العناكب الغير سامة و هي ” Uloboridae ” .

– تُفضل بعض العناكب التهام النباتات :
يُعرف عن جميع العناكب أنها مفترسة و تأكل ضحاياها من الحيوانات اللافقارية و الحشرات ، إلا أنه يوجد نوع من العناكب يعيش في وسط أمريكا و المكسيك و يُفضل أكل النباتات و خاصةً نبات الأكاسيا ، و يتغذى النمل أيضاً على هذا النبات في تلك المنطقة لذلك تقوم العناكب بمحاولة التسلل لتناول أوراق النبات أثناء انشغال النمل عنها .

– تتغذي العناكب الكبيرة على الطيور :
كما ذكرنا أن العناكب تعتبر من الكائنات المفترسة كما أن أغلب فرائسها تكون من الحشرات ، إلا أنه هناك بعض العناكب التي تأكل الطيور و ذلك عندما تكون تلك العناكب من الحجم الكبير و التي تنتمي إلى رتبة Araneae حيث تضم هذه الرتبة مجموعة كبيرة من الحيوانات التي تتغذى على اللحوم .

– تستطيع بعض العناكب أن تسبح :
يوجد نوع من العناكب يطلق عليه إسم ” الجرس الغواص ” و هو في إمكانه المكوث تحت سطح الماء لفترة قد تتعدى يوم كامل ، و ذلك لأنه يستخدم حاويات تم صنعها من الشباك الخاصة به لتقوم بتخزين الهواء داخلها ، مما يسمح له بالبقاء تحت الماء لفترة طويلة و ذلك حتى ينتهي مخزون الهواء الموجود معه ، ثم بعد ذلك يعود مرة أخرى إلى السطح حتى يجمع مزيداً من الهواء .

– تقوم العناكب بتغيير بشرتها كل فترة :
يُعرف عن العناكب أن بشرتها تتساقط كل فترة و غالباً ما يتم هذا الأمر بشكل أكثر مع العناكب الصغيرة السن ، إلا أنها تستمر في استبدال بشرتها طوال العمر ، و يظهر عليها بعض الأعراض الغريبة قبل تغيير البشرة حيث تفقد شهيتها للطعام ، و تتكون بقع من الصلع على جسدها ، و تعتبر عملية تغيير البشرية من العمليات المعقدة و التي تستغرق فترة طويلة حتى تتم .

– تسرق العناكب طعامها من عناكب أخرى :
تقوم بعض العناكب بسرقة الطعام عن طريق التسلل إلى شباك العناكب الأخرى و أخذ الطعام منها ، حيث يُعرفوا بأنهم العناكب اللصوص ، و من الغريب إذا علمنا بأن تلك العناكب من الممكن أن تقوم بقتل العناكب الأخرى التي تلاحظ دخولها لسرقة الطعام منها .

– تأكل إناث العناكب ذكورها عند الجوع :
تمتلك إناث العناكب أجساماً أكبر من الذكور ، و هي تستطيع أكل أي شئ أمامها عندما تشعر بالجوع الشديد حتى إذا كان هذا الشئ هو رفيقها ، و يحاول ذكر العنكبوت إظهار التودد و مغازلة الأنثى لكي تعتبره رفيقاً و ليس وجبة لها ، و لكل نوع من أنواع العناكب طريقة مختلفة في طقوس التودد للأنثى إلا أن جميعهم يشتركون في توخي الحذر الشديد قبل الاقتراب منها حتى لا تقوم بالتهامه .

– لا تقوم جميع العناكب بإنشاء الشباك :
يظن أغلب الناس أن جميع العناكب تقوم بغزل الشباك لكي توقع بفريستها و تلتهمها ، إلا أنه يوجد بعض الأنواع التي يُمكنها الانقضاض على فريستها دون الاستعانة بالشباك على الإطلاق ، أشهرها العنكبوت الذئب الذي يقوم بالاختباء ثم يهجم على الفريسة لقتلها ، و كذلك العنكبوت القفاز الذي يتميز بسرعته الشديدة في القفز على الفريسة في الوقت المناسب و القضاء عليها .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق