إستراتيجية ” إدارة حركة التنقل ” في إمارة أبو ظبي

قامت دائرة النقل بتجهيز خطط النقل الشاملة من أجل تغطية كل جوانب قطاع النقل، و الوسائل المختلفه له في كل أنحاء إمارة أبوظبي المختلفة، و هذا تماشيا مع مهمة الدائرة و هي التخطيط و التنظيم الخاصين بنظام النقل الموحد.

حيث يقوم بخدمة المصلحة العامة من خلال تعزيز حركة النقل، و تأمين قطاعات النقل المختلفة، سواء كانت برية أو بحرية أو وسائل عامة، و تأمين الطرق الخارجية بشكل يحافظ على البيئة.

دائرة النقل

تم تأسيس دائرة النقل في إمارة أبوظبي بموجب القانون الخاص بها رقم 4 لعام 2006 و المعدل بقانون رقم5 لعام 2008، و هو يقوم بتغطية قطاعات النقل المختلفة في إمارة أبو ظبي و كل جوانبها المختلفة، و هذا من قبل جهة واحدة تعمل على تحقيق التناسق التام بكل شيء خاص بالسياسات الخاصة بالنقل و تطويره، كما أن هذه الدائرة تعد الجهة المختصة بالإشراف الإقتصادي و الرقابة على مختلف قطاعات النقل، و النقل الجوي و الموانئ و البنية التحتية و الخدمات التي تتعلق بالنقل العام و النقل البري و البحري.

بالإضافة أنها تملك حق إصدار الأنظمة و القرارات التي تتعلق بأعلى معايير السلامة و الأمن و النمو الإقتصادي و حماية البيئة، و هذا لكل قطاعات النقل في إمارة أبوظبي بشكل يضمن النهوض بكل هذه القطاعات، و هذا بالتعاون مع الجهات المختصة في هذا المجال سواء داخل الدولة أو خارجها.

إدارة النقل

و تعرف حركة إدارة التنقل أيضا باسم التنقل المستدام و هي تقوم بتنظيم السياسات و الإستراتيجيات، التي تعمل على تخفيف الطلب على التنقل و تقوم بتقليل عدد رحلات المركبات، كما تشجع المواطنون على تغير عادات التنقل التقليدية و تجربة إستخدام وسائل النقل الأكثر إستدامة، بالإضافة إلى هذا فيمكن لخطة إدارة حركة التنقل أن تقوم بالمساهمة في تحقيق أهداف السياسة و هذا يتم في نطاق واسع.

و مثال على هذا الحد من نسبة انتشار الملوثات الموجودة في الهواء، و أيضا تشجيع المواطنين على استخدام أسايب جديدة من أجل الحصول على حياة صحية و فعالة، كما أن هذه المبادرة تقوم بتوفير بدائل للنقل التقليدي مثل النقل المشترك و يكون كأشتراك أكثر من فرد في سيارة واحدة مثلا.

و توفير ساعات عمل أكثر مرونة و أن يتم الإستفادة من الحافلات التي تم تخصيصها للموظفين، مع إمكانية عقد إجتماعات من خلال الإتصال المرئي من غير الحاجة إلى التنقل و الذهاب إلى مكان الإجتماع.

الإستراتيجية

و تتألف الإستراتيجية الشاملة الخاصة بحركة التنقل من عدد من الإستراتيجيات الثانوية و هي تستهدف فئات محددة، و كل إستراتيجية ثانوية تقوم بالتركيز على خطط خاصة بإدارة حركة التنقل، و هي التي تخص الفئات المستهدفة و أيضا تركز على عدد من المبادرات المنفردة.

و الاإستراتيجية الشاملة تضم الإستراتيجيات الثانوية و منها الإستراتيجية الخاصة بإدارة حركة تنقل السكان، و الإستراتيجية المسؤولة عن حركة التنقل إلى جهة العمل و إستراتيجية إدارة حركة تنقل الزائرين.

و أيضا الإستراتيجية المسؤولة عن المؤسسات التعليمية، كما أن الإستراتيجية تهدف إلى تسهيل حركة تنقل الركاب من أجل الوصول بإمارة أبوظبي إلى مصاف الوجهات العالمية.

و تلبية كل متطلبات النمو المتسارع و الذي تعيشه إمارة أبوظبي في كل الأصعدة، و من أجل تحقيق هذا فإن دائرة النقل تسعى إلى الشركة مع هيئات محلية متعددة، و هي موجودة في القطاعين العام و الخاص لكي يتم وضع الخطط اللازمة لأدارة حركة التنقل، و الدائرة تقوم بتدريس كل إحتياجات قطاع النقل الموجود في أبوظبي.

كما تسعى إلى معالجة القضايا التي تتعلق به و تقليل أعداد المركبات الموجودة على الطريق و هذا بهدف الحد من الإزدحام، و هذا بالإضافة إلى تطبيق السياسات التي تتعلق بالنقل المستدام و تثقيف المواطنون عن طريق عمل حملات توعوية و البحث عن حلول للبنية التحتية للطرق.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *