أهمية حقل خزان للاقتصاد العماني

شركة بي بي عمان :- كانت قد أعلنت مؤخراً شركة بي بي عمان ، ووزارة النفط والغاز العمانيية عن بداية الإنتاج من حقل خزان للغاز هذا مع القيام بعملية تسليم أول دفعة من الغاز المنتج من الحقل إلى وزارة النفط والغاز ، و جدير بالذكر أن شركة بي بي تعد المشغل الرئيسي لحقل غاز خزان ، و ذلك طبقاً للاتفاقية التي قد جرى توقيعها مع شركة النفط العمانية للاستكشاف ، و الإنتاج ، و هي اتفاقية التشغيل المشترك .

نبذة عن مشروع حقل خزان :- كانت قد جرت عملية الشروع في العمل بمشروع خزان في الموافق شهر ديسمبر لعام 2013م ، و ذلك كان بعد القيام بإتمام كافة العمليات الاستكشافية بالمشروع في البداية في خلال الفترة الزمنية ، و التي امتدت من عام 2007-2013م ، و التي كان له دور كبير في التأكيد على وجود مكامن غاز محكم بالحقل .

و يمكن لشركة بي بي بناءا على ذلك القيام باستخراجه ، و ذلك من خلال استعمال أحدث تقنياتها الحديثة ، و المبتكرة  بذلك المجال إذ قد تضمت المرحلة الأولية بالمشروع القيام بحفر ما عدده 200 بئراً متصلين بوحدة المعالجة المركزية ، و التي تضم ما عدده قاطرتين لمعالجة الغاز المستخرج من الحقل.

كما قد قدرت حجم انتاجية الحقل ، و ذلك في خلال مرحلته الأولية بما مقداره حوالي 1 بليون قدم مكعباً من الغاز في اليوم الواحد ، و بناءا على التقديرات ، و الأبحاث فإنه من المتوقع أن يصل الإنتاج الخاص بالحقل من الغاز مستقبلاً ، و بالتحديد بعد القيام بتشغيل مرحلته الثانية ما قدره حوالي 1.5 بليون قدم مكعباً من الغاز يومياً هذا بالإضافة غلى أنه سوف يتم حفر ما عدده 300 بئراً آخرين على مدى الفترة الزمنية المقدرة من جانب الخبراء ، و المتخصصين لحقل خزان .

و جدير بالذكر أن حقل خزان يتسم من الأصل بالمكامن الضيقة للغاز ، و بناءا على ذلك فإن عمليات الاستكشاف ، و من ثم استخراج هذا الغاز سوف تواجه عدداً من التحديات ، و الصعوبات ، و ذلك راجعاً إلى أن تلك المكامن الخاصة بالغاز تقع تحت أعماق قد يصل مقدارها إلى ما نحوه 5 كيلو مترات تحت سطح الأرض فيما بين طبقات الصخور الصلبة .

هذا كما يتطلب الوصول لتلك المكامن عدة تقنيات ، و معدات متخصصة نظراُ لكيفنة الحفر العمودي ، و الأفقي في هذا الآبار هذا بالإضافة إلى الحاجة إلى استعمال تقنيات محاكاة لتحرير الغاز من أجل ضمان أقصى دقة ، و فعالية به .

أهمية حقل خزان للاقتصاد العماني :- ترجع الأهمية الاقتصادية لحقل خزان إلى مساهمته الجيدة في زيادة حجم الايرادات المالية الخاصة بالغاز على مستوى السلطنة ككل هذا بالعلاوة إلى دوره الهام في تلبية احتياجات العديد من القطاعات الصناعية ، و غيرها بالسلطنة في المستقبل القريب .

و في تعليق لوزير النفط والغاز العماني د / محمد بن حمد الرمحي ، و الذي قد صرح قائلاً ” تسرني في الحقيقة رؤية تحقيق شركة بي بي لهذا الانجاز الكبير فقد تمت عملية تسليم الدفعة الأولى من الغاز المنتج من الحقل في التوقيت الزمني الذي تم تحديده ، و ضمن الموازنة المالية التي تم وضعها للمشروع “

و بدوره أيضاً فقد أكد الرئيس التنفيذي لشركة بي بي العالمية أن المشروع يعد من أحد أكبر المشروعات التي بدأتها شركة بي بي في خلال عام 2017 م ، و أنه بالفعل يعد بمثابة الانجاز الهام ، و الكبير لشراكتنا مع السلطنة ، و أنه بناءا على عملية تطوير المرحلة الثانية من المشروعات سيعمل هذا الحقل الضخم على توفير ، و إمداد كافة احتياجات السلطنة المحلية من الغاز على مدى العقود المقبلة .

علاوة على ما يعكسه هذا المشروع من قدرة للشركة على القيام بتنفيذ المشاريع الضخمة قبل موعدها ، و بأقل من الميزانية المالية المحددة باستخدام كلاً من الخبرات ، و التقنيات التي قامت الشركة بعملية تطويرها على مر السنين الماضية مضيفاً أيضاً أنه ، و في مشروع خزان قد قمنا بتطويرها في الولايات المتحدة الأمريكية ، و في مجال الغاز المحكم تحديداً بهدف تطبيقها في السلطنة ، و نحن سعداء جداً بالنتائج التي جرى تحقيقها .

أما بالنسبة للرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية السيد المهندس عصام بن سعود الزدجالي فقد علق على هذا الانجاز الكبير قائلاً ” أننا نتطلع إلى ما سيعود به هذا المشروع على الاقتصاد العماني مؤكداً في حديثه على سعي الشركة إلى العمل على استغلال الموارد ، و القدرات البشرية التي تنعم بها السلطنة من الأساس .

و من ثم زيادة درجة الاستفادة من التكنولوجيا المتطورة لشركة بي بي في تنمية ههذ الموارد الهامة إذ سوف تؤدي عملية زيادة امدادات الغاز من ناحية أخرى إلى القيام بتطوير العديد من الصناعات البتروكيماوية بالعلاوة إلى صناعات الشق السفلي ، و الخاصة بقطاع النفط ، و الغاز .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *