مسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم

- -

التنافس في القران الكريم يعد تنافس في أهم المجالات و أشرف الميادين، حيث أنه يساعد في إعداد جيل مسلم و متخلق بأخلاق القران و متزود بأخلاقه و آدابه.

عن المسابقة
تم الإعلان عن إنطلاق مسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك من قبل الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، و هذا في الدورة الثانية لها و هي للفئة العمرية حتى خمسة و عشرين عام، بمشاركة الكثير من ممثلات الدول العربية و الإسلامية و الجاليات الإسلامية الموجودة في الغرب.

و تعد هذه المنافسة الذي ارتبط اسمها باسم أم الإمارات الشيخة فاطمة بنت مبارك، منافسة شريفة في أعظم و أشرف الميادين حيث يشارك فيها خمسة و سبعين متسابقة حافظة لكتاب الله، و هذا من مختلف أنحاء العالم برواية حفص و ورش و قالون، و المسابقة تقوم بتحكيم لجنة مكونة من مجموعة كبيرة من العلماء.

و بواسطة استخدام أحدث الأجهزة و التقنية الحديثة في المسابقة، و هذا حتى يتم احتساب درجات تقييم المتسابقات بحيادية و دقة عالية، و في ختام المسابقة سوف يتم تكريم الفائزات عن طريق تتويج الحاصلات على المراكز العشرة الأولى و أحسن الأصوات.

شروط المسابقة
يشترط للدخول لمسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك أن يكون المشترك حافظ لكتاب الله كاملا مع مراعاة أحكام التجويد و اتقانها، و يجب على المشترك الإلتزام بتمثيل الدولة على أكمل وجه.

و في حالة اختيار متسابق ليمثل دولته فلا يحق له الاعتذار عن المشاركة في المسابقة بعد أن تم ترشيحه فيها، كما يتم تسجيل كل المشاركات في المسابقة صوتا و صورة، و من ثم يتم بثها من خلال وسائل الإعلام و على المتسابق أن يوافق على هذا.

أهداف المسابقة
قد لاقت المسابقة نجاح كبير في دورتها السابقة، حيث أنها ساهمت في خدمة القرآن الكريم و حفظه و المنافسة عليه، و العمل بشكل كبير على خدمته و إظهار العناية الفائقة به، و العمل على تشجيع الجيل الصغير و الشبابعلى حفظ القران الكريم و الإقبال على تلاوته و ترتيله.

و إظهار الجهود التي قامت بها دولة الإمارات من أجل العناية بالقران الكريم على المستوى العالمي، كما تهدف المسابقة إلى تعزيز جهود دولة الإمارات و مباداراتها المتميزة في خدمة القران الكريم، و العمل على خلق جيل حامل لكتاب الله و متخلق بأخلاقه، و الإرتقاء بالمستوى العام للأداء القراني عن طريق تحفيز الأجيال الناشئة لحفظ و خدمة القران الكريم.

التنظيم للمسابقة
قامت اللجنة المنظمة لهذه المسابقة بتشكيل أكثر من لجنة من أجل التجهيز و الإعداد للمسابقة، و هي لجنة الفندق و لجنة المطار و لجنة المسرح و لجنة المواصلات، كما تم ترشيح عدد كبير من المتطوعين و المتطوعات من أجل خدمة الضيوف المشاركة في هذه المسابقة، كما تم التنسيق الصحي بين المسابقة و بين هيئة الصحة الموجودة في إمارة دبي، و هذا من أجل تقديم الخدمات الصحية اللازمة طوال فترة المسابقة.

و توفير عيادة خاصة في الفندق كما تم الإتفاق مع مركز الإسعاف ليتم توفير سيارة إسعاف مع طاقم للاسعاف للتواجد بشكل يومي، كما تم الإتفاق مع مواصلات الإمارات من أجل توفير عدد من الباصات ليتم نقل المشاركات في المسابقة من الفندق الذين يقيمون فيه إلى مقر الفاعليات و العكس، و أيضا من أجل زيارة المعالم و الأماكن السياحية الموجودة في دبي و أبوظبي، كما قامت اللجنة الإعلامية للمسابقة بوضع خطط إعلامية للمسابقة.

 كما تم التنسيق الإعلامي مع أكثر من مؤسسة معنية مثل مؤسسة دبي للإعلام و غيرها، من أجل نقل فاعليات المسابقة عبر القنوات الفضائية و ليتم تغطية أخبار المسابقة بشكل يومي، كما تم تجهيز كل الملصقات الخاصة بالمسابقة و سوف يتم توزيعها عقب الإنتهاء من طباعتها في المرافق المختلفة الموجودة في إمارة دبي.

و سوف تقوم وحدة الإعلام في دبي بتجهيز تسجيل كل المشاركات في المسابقة بالصوت و الصورة، و ليتم نقل الفاعليات مباشرة عبر الكثير من القنوات الفضائية، و سوف يحصل الفائز بالمركز الأول في المسابقة على مائتين و خمسين ألف درهم، و الفائز بالمركز الثاني سوف يحصل على مائتين ألف درهم أما الفائز بالمركز الثاني فسوف يحصل على مائة و خمسين ألف درهم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

الشيماء يوسف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *