معلومات عن حيوان السلعوة

السلعوة حيوان غامض انتشرت خلال الفترة الأخيرة العديد من الروايات عنه داخل البلاد العربية وعلى وجه التحديد في مصر والعراق والسودان والمملكة  أيضا وقد عرف حيوان السلعوة منذ القدم بالعديد من الأساطير وقد ظن البعض أن ذلك المخلوق أسطورة لمئات السنين حتي ظهر بالفعل واقترن بالكثير من الحوادث.

مميزات حيوان السلعوة والحيوان الذي يشبهه :
حيوان السلعوة هو واحد من بين الحيوانات المفترسة ويشبه لحد كبير كل من الذئب والثعلب وله العديد من المميزات التي قد ميزته عن العديد من الحيوانات المفترسة التي يعد من فصيلتها ومن بين أهم مواصفات السلعوة ما يلي :

1-  حيوان السلعوة يشبه لحد كبير كل من الكلب والثعلب والذئب
2- يعد ذلك الحيوان مميز بشكل كبير وبلونه الأسود.
3-  حيوان سريع جدا وماهر ولا يهاب البشر.
4-  يمتاز حيوان السلعوة بالمكر والدهاء.
5- له أذنين يشبهان إلى حد ما أذني الثعالب.
6-  يمتاز بقدميه القصيرتين حيث أن قدميه الأمامية أقصر من قدميه الخلفيتين.

والجدير بالذكر فإن حيوان السلعوة لا يتم تصنيفه من قبل علماء الحيوان بل انه مجرد اسم تم إطلاقه على مخلوق غامض يعمل على مهاجمة السكان ويعتبره السكان مجرد ناتج عن هجين كل من الكلب والثعلب والذئب وأبن آوى ويعد ذلك المخلوق الذي قد تم إطلاق مسمى السلعوة علية واحد من بين الألغاز الغامضة حتى الآن.

حيوان السلعوة في الأساطير القديمة :
اعتاد العرب على السماع عن حيوان السلعوة بين الأساطير القديمة حيث قد اكد الفراعنة والحضارات القديمة من خلال رسائلهم على أن حيوان السلعوة هو حيوان غامض يعمل على مهاجمة كل من يتجرأ على قدسية المعابد والأماكن المرتبطة بالتراث وانه يعمل على حماية كل من المعابد والمقابر وقد وصفته الأساطير بنفس الوصف الذي قد تم رؤيته للحيوان في العديد من الدول العربية وتعتبر خرافة أو أسطورة السلعوة من بين أهم الأساطير التي توجد في التاريخ القديم.

ظهور حيوان السلعوة وهجماتها المتفرقة :
على الرغم من كون حيوان السلعوة من بين أشهر الأساطير التي قد اعتبرها البعض خرافية لمئات السنين إلا أنها قد ظهرت فجأة خلال فترة ستينات القرن الماضي وخلال فترة السبعينات أيضا كما ظهرت خلال السنوات الماضية أبرزها خلال عام 1996 وحتي عام 2005 في عدة أماكن مختلفة على مستوى العالم العربي لتختفي بعدها السلعوة لفترة لتعود مرة أخري وتهاجم أشخاص في أماكن متفرقة بداية من عام 2007 وحتى 2009 ورغم التغلب على تلك المشكلة بقتل الحيوان ولكن سرعان ما يظهر داخل مدينة أخرى ومناطق أخرى متعددة ليتأكد الجميع أن الأسطورة قد أصبحت حقيقية.

البيئة المناسبة لحيوان السلعوة وإمكانية تهجينه :
حيوان السلعوة من الحيوانات الغير أليفة فلن تجده يعيش بين الناس مثل الكلاب فهو يفضل العيش في الصحاري والأماكن النائية والجبال أما عن إمكانيه تهجينه فيرى العديد من علماء الحيوان أن أعضاء عائلة الكلاب والتي من بينها الذئب وابن آوى وغيرهم يمتلكون عدد 39 زوج من الكروموسومات الأمر الذي يؤدي إلى نجاح عملية التزاوج فيما بينهم ولم يفرق بينهم سوى السلوك الخاص بكل منهم.

وبالفعل فقد تم تهجين العديد من تلك الأنواع من قبل العلماء والهجين دائما ما ينتج عنه الصفات الشرسة في الإثنين فعلى الرغم من أن الهجين الناتج عن تزاوج الكلب مع أبن أوي من الممكن أن ينتج حيوان أليف مثل الكلب إلا انه ينتج حيوان أقرب للافتراس حيث من الممكن أن يمتلك الهجين الضار أن ينتج نوع عدائي من الكلاب لا يخاف من الناس بل ومن الممكن أن يقوم بمهاجمتهم كما حدث في حالة حيوان السلعوة كهجين لتلك الأنواع.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ميرفت عبد المنعم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *