حروق الدرجة الثالثة وكيفية علاجها

كتابة reem آخر تحديث: 07 ديسمبر 2017 , 22:34

تنقسم أنواع الحروق إلى أربعة درجات، حروق الدرجة الأولى و الثانية و الثالثة و الرابعة، و تحدث الحروق في الجلد بسبب ملامسة سطح الجلد لمصدر للحرارة، من اللهب أو النار أو الإشعاع، أو المواد الكيميائية الحارقة.

ما هي حروق الدرجة الثالثة؟
يقال ان الحرق من الدرجة الثالثة غذا تاثرت طبقات الجلد كلها بسبب الحرق، و تعتبر حروق الدرجة الثالثة خطيرة و تحتاج لرعاية طبية فورية، و غالبا يتم حجز المريض داخل مركز للحروق لمتابعة حالته و علاجها عن قرب، و اكتشاف المضاعفات و علاجها مبكرا.

أسباب حرق الدرجة الثالثة
يمكن أن يحدث حرق الدرجة الثالثة نتيجة بعض المسببات التي تؤذي طبقات الجلد كلها، مثل السوائل الساخنة جدا مثل الزيت المغلي مثلا، و اتصال الجسم بسطح ساخن جدا، أو التعرض لحريق، أو الحرق نتيجة الكهرباء أو المواد الكيميائية المركزة.

اعراض حرق الدرجة الثالثة
يظهر تأثير الحرق على الجلد في هيئة عدة أعراض، و تختلف من شخص لآخر، و منها مثلا أن يكون الجلد جافا و يشبه الجلد الصناعي، و يتغير لون الجلد إلى اللون الأسود أو الأبيض أو البني أو الأصفر، و يتورم الجلد بشكل كبير، و من أهم ما يميز حروق الدرجة الثالثة أن المريض لا يشعر بأي ألم على الإطلاق، و يرجع السبب في ذلك إلى أن الحرق قد تسبب في تدمير طبقات الجلد و معها النهايات العصبية التي تستقبل إشارات الألم و ترسلها للمخ.

تشخيص و علاج حروق الدرجة الثالثة
تشخيص حرق الدرجة الثالثة يكون عن طريق الفحص السريري للمريض و مجموعة الأعراض التي يعاني منها، بالإضافة إلى التاريخ المرضي الي يحصل عليه الطبيب من المريض أو المرافقين له، و هو تعرض المريض للحرق، و يعتمد العلاج على درجة الحرق و شدته، و الأعراض و سن المريض و وزنه و حالته الصحية العامة، و كمية الجلد الذي تعرض للحرق.

الخطوات الأولية لعلاج حرق الدرجة الثالثة
يقوم الطاقم الطبي الخاص بقسم الطوارئ بالتعامل مع حالات الحروق، و في حالة حرق الدرجة الثالثة يتم تنظيف الحروق أولا و إزالة الأجزاء الميتة من الجزء المحروق من الجلد، و تزويد المريض بالمحاليل الوريدية و جرعات من المضاد الحيوي، و يمكن تطبيق كريم مضاد للبكتيريا فوق سطح الحرق، و عمل تضميد للجروح، و يجب إعطاء المريض جرعة من مصل التيتانوس، و أدوية مسكنة للألم في قسم الطوارئ، ثم يتم استكمال العلاج داخل قسم الحروق، و يجب أن نعرف ان حروق الدرجة الثالثة تستغرق وقتا طويلا حتى تلتئم تماما.

التدخل الجراحي لعلاج حروق الجلد
يمكث المريض في القسم الخاص بمعالجة الحروق حتى تلتئم الجروح تماما، و يتكون جلد جديد مكان الجلد المحترق، و يتطلب ذلك عناية يومية مستمرة، و الكثير من العلاج الدوائي، و تكون عملية الشفاء مؤلمة جدا للمريض، حيث أن الجسم يبدا في تكوين نهايات عصبية جديدة و يبدأ في الشعور بآلام شديدة مع الشفاء، و المشكلة الحقيقية في حروق الدرجة الثالثة انها في النهاية تؤدي إلى تشوه في شكل الجلد الجديد، و يحتاج المريض عادة لعدة عمليات جراحية تجميلية للتخلص من لنسيج المشوه و استبداله برقعة من الجلد السليم، لتحسين مظهر المريض.

مضاعفات الحروق من الدرجة الثالثة
– الإصابة بعدوى في اي جزء من الجسم، و منها مثلا الرئتين.
– مشاكل نفسية بسبب تشوه شكل منطقة الحرق.
– فشل اعضاء الجسم، و الذي قد يؤدي إلى الوفاة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق