المدة التي يحتاجها الجسم للتخلص من المخدرات

ما هي المدة التي يحتاجها الجسم للتخلص من المخدرات؟
أنه سؤال يتم البحث عنه من قبل الكثير من الأشخاص الذي على الأرجح يتوقعون اجراء اختبار للمخدرات لهم، وذلك بعدما تناولوا كمية من المخدرات أو الكحول بعد العشاء مع أصدقائهم في نهاية الأسبوع، يجب أن تعرف أنه حتى ولو تم تناول المخدرات لمرة واحدة فهذه المواد تبقى داخل الجسم لبعض الوقت، لذلك يجب أن يشعر بالقلق أولئك الذين يتناولون المخدرات كل ليلة، حيث أنها تستغرق الكثير من الوقت حتى يتخلص منها الجسم

إلى متى تبقى المخدرات داخل جسمك؟
– ليس هناك إجابة واضحة حول طول الوقت الذي يستغرقها المخدرات لمغادرة جسمك، فالأمر يعتمد كثير على كم الوقت الذي كنت تتناوله فيه المخدرات والكمية التي تناولتها، كما يتأثر الجسم بالتمثيل الغذائي الخاص بك ونمط حياتك.

– إذا كنت تتناول المخدرات من حين إلى الآخر، فمن المرجح أن يتخلص جسمك من جميع الآثار في خلال ثلاثة أو أربعة أيام، ولكن بالنسبة للذي يستخدمون المخدرات بكثرة، يمكن أن يطول الإطار الزمني ويصبح أطول بكثير.

الحشيش:
–  أجريت بعض اختبارات المخدرات، ووقد أظهرت دراسة أجريت في عام 1985، أن من يتعاطى الحشيش يظل آثاره موجودة في الجسد لمدة تصل إلى 77 يوما بعد الإقلاع من التعاطي، ويستغرق في معظم الناس حوالي 27 يوما حتى يختفي جميع آثاره في اختبارات البول.

– وقد كشفت دراسة أخرى أجريت في عام 1989 أن ثلاثة عشر متعاطي للحشيش احتاج لمدة 25 يوما فقط حتى تنتهي آثار المخدر من الجسم، وهناك قاعدة عامة قد يعرفها  الكثير من المتعاطين وهي أن من يتناول الحشيش يأخذ جسمه من أسبوع إلى اسبوعين بعد وقت التعاطي حتى يتخلص من أثار المخدرات اذا كان لا يكثر في التعاطي، بينما من يتعاطى بشراهة لا يتخلص الجسم من أثر المخدر إلا بعد شهر أو أكثر من وقف التعاطي.

 أنواع اختبارات المخدرات:
– اختبار البول هو الطريقة الأكثر شيوعا للتأكد من وجود المخدرات في الجسم، ولكن هناك بعض أنواع أخرى من الاختبار، ولكن يظل اختبار البول هو الأكثر سرعة وراحة ودقة، مما يجعلها مفيدة للاختبارات العشوائي التي يقوم بها  أصحاب العمل للتأكد من عدم تعاطى المخدرات، ولكن يظل هناك طرق أخرى يمكن استخدامها.

– اختبار الدم وهو أكثر فعالة في تحديد تركيز نسبة المخدرات في الجسم، ولكنها تستغرق وقتا أطول، ولكنها توفر نتائج فعالة ودقيقة.

– اختبار اللعاب حيث يحمل اللعاب آثار المواد الكيميائية التي يمكن أن تشير إلى تعاطي المخدرات، ويتم استخدامه أحيانا كوسيلة لمعرفة موجود المخدرات في الجسم، على الرغم من أنها ليست ذو شعبية مثلا اختبار الدم أو اختبار البول، ولا يمكن الكشف عن المخدرات من اللعاب إلا في بداية  أول عدة ساعات إلى بضعة أيام من التعاطي.

–  اختبار الشعر: يعتبر تحليل الشعر من الوسائل الدقيقة التي تظهر نسبة تعاطي المخدرات على المدى الطويل، ويمكن العثور على آثار التعاطي خلال ثلاثة أشهر من الإقلاع

الكوكايين:
– عندما يتم تعاطي الكوكايين فإن مفعوله يبقى لبضعة دقائق في الدماغ، ثم يصل في خلال خمسة عشر دقيقة إلى الدم بعد الاستخدام، ثم يبدأ الآثار في الانخفاض، لكن مفعوله في الدم يظل حتى 12 ساعة،

–  اذا كنت تتعاطى الكوكايين بصورة منتظمة، فيمكن أن يظهر من خلال تحليل البول في مدة تصل إلى أسبوعين بعد آخر تعاطي، ويمكن من خلال تحليل الشعر الكشف عن أي آثر ضعيف، حيث يمكن الكشف عن الكوكايين من خلال تحليل الشعر في مدة تصل إلى ثلاثة أشهر بعد الامتناع عن التعاطي.

الهيروين:
– يوفر الهروين الشعور بمشاعر النشوة والتخدير يصل لعدة دقائق إلى المخ، ولا يستغرق الهروين وقتا طويلا حتى يتخلص منه الجسم حيث يستغرق في المتوسط 48 ساعة  فقط، ويعتمد هذا على العمر، والوزن، والكمية التي تم استخدامها، وعدد مرات التعاطي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    زياد الدوسري
    2018-01-13 at 15:48

    مده الكحول بالبول لي وقت انا اشرب الكحول وقف عنه أسبوع

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *