أكثر الأمراض شيوعاً في طيور الزينة

تتعرض طيور الزينة للكثير من الامراض، وهذه الأمراض هي في العادة شائعة بين الكثير من الطيور التي تربى في المنزل وتختلف أسبابها على حسب نوعها.

أكثر الأمراض شيوعاً في طيور الزينة
مرض الإسهال
الإسهال في الطيور يعتبر من أكثر الأمراض شيوعا حيث يتعرض الكثير من طيور الزينة لهذا المرض، و يندرج تحت هذا المرض نوعين منه، النوع الأول الذى يطلق عليه الإسهال الأبيض والذى يعد النوع الأكثر خطورة ، والنوع الثانى وهو الذى يطلق عليه الإسهال الأخضر.

بالنسبة للإسهال الأبيض في الطيور، تتمثل الأعراض فى خروج الإفرازات السائلة والتى تحمل اللون الأبيض، كما ستظهر على الطائر علامات فقدان الشهية والإصابة بحالات الخمول الشديد.

أما بالنسبة للإسهال الأخضر، فتتمثل أعراضه فى المعاناة الشديدة أثناء عملية التبرز، و من أهم أسبابه الإسراف فى تناول الطعام الذى يحتوى على كميات كبيرة من الماء، أو تناول الأطعمة الفاسدة أو تعرضه للإصابة بنزلات البرد.

العلاج
يجب عزل الطائر عن باقى الطيور الأخرى حتى لا تنتقل العدوى، مع الإمتناع عن اعطائه بعض أنواع الخضراوات والفواكه التى تحتوى على كميات كبيرة من الماء والتى منها العنب والتفاح والإلتزام بنظام صحى متوازن، مع الحرص على نظافة القفص الخاص بالطائر من البراز أو الأوساخ أو غيرها من الفضلات الأخرى

من الممكن اعطاء الطائر قطرتين من زيت الزيتون الذى يساعد على التخلص من المواد الضارة الموجودة فى الجسم، كما يجب ابعاد الطائر المصاب بالإسهال عن الماء قدر المستطاع حتى يتعافى تمامًا، في حالة عدم تعافي الطائر ينبغي زيارة أقرب عيادة بيطرية للقيام بالفحص و اعطاء التشخيص والعلاج اللازم.

مرض الامساك
هو صعوبة أثناء عملية إخراج البراز، وحدوث إنتفاخا بسيط فى المعدة، و تعود أسباب الامساك بصورة أساسية على نوعية الطعام المقدم للطائر، فعلى سبيل المثال الإكثار من تناول البيض المسلوق وعدم تقديم أي نوع من أنواع من الأطعمة الأخرى وخاصة الخضراوات يؤدى الى الإصابة بالإمساك.

و علاجه يمكن فى هذه الحالة الإعتماد على زيت الزيتون، بحيث يتم اعطاء الطائر نقطتين منه، مع تقديم الخضراوات والفواكه الطازجة له تحت إشراف الطبيب البيطري.

مرض السل
مرض السل في الطيور يعتبر من الأمراض المعدية التى تتعرض طيور الزينة لها في الكثير من الأحيان، ومن أهم أعراض مرض السل حدوث حالات إسهال وخاصة إذا كانت الإصابة فى الجهاز الهضمى.

أما إذا كانت الإصابة فى الجهاز التنفسى فتكون الأعراض المصاحبة له السعال، كما يفقد الطائر حيويته ونشاطه بصورة كبيرة ويصاب بالخمول والهزال الشديد مع فقدانه للشهية بشكل ملحوظ.

و من أهم الاسباب
إهمال النظافة وعدم التخلص من الفضلات والأوساخ المتواجدة به والتى تعد مصدرا أساسيا لنمو الكثير من البكتيريا والميكروبات والجراثيم التى سرعان ما تنتقل إلى الطيور، و علاج مرض السل في الطيور يبدأ من تنظيف القفص والأوعيه بشكل منتظم من فترة لأخرى، مع اعطاء الطائر المضادات الحيوية من وقت لآخر.

بعد ذلك يجب الإعتماد على بعض أنواع الأطعمة التى تحتوى على عناصر غذائية وفيتامينات مفيدة مثل العسل والأنواع المختلفة من الخضراوات الطازجة، و لكن بالإضافة إلى ذلك يجب استشارة طبيبك البيطري في بعض المضادات الحيوية التي تساعد على تمام شفاء الطائر بشكل سريع.

مرض البرد والزكام
نزلات البرد في الطيور تحدث غالبا فى فصل الشتاء، حيث يكون الطقس شديد البرودة مع وجود تغيرات مناخية مفاجئة، و من أعراض البرد في الطيور صعوبة أثناء عملية التنفس مع ملاحظة وجود إفرازات مخاطية فى الأنف، وفى حالة عدم علاج البرد بصورة سريعة من الممكن أن يتطور فيما بعد إلى إلتهاب رئوى شديد.

و يمكن علاجه بتوفير مناخ ملائم له، بحيث يتم عزله فى مكان دافىء بعيدا عن التيارات الهوائية الشديدة، القيام بإضافة بعض الأدوية حسب الحالة وشدتها بناء على تعليمات الطبيب البيطري.

 مرض التيفويد
هو من الأمراض الحادة التى يتعرض الكثير من الطيور للإصابة بها، و من أهم أعراض مرض التيفويد فقدان الشهية والإصابة بحالات الخمول الشديد، مع ملاحظة وجود بعض الإفرازات ذات الرائحة الكريهة، ومن أعراضه كثرة شرب الماء بالنسبة للطائر ويظهر ذلك عليه بوضوح، ويتمثل العلاج فى اعطاء الطائر بعض المضادات الحيوية وتحديدا ” التيراميسين”.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *