مشهد انتحار تسبب في فرض ضوابط جديدة على اعلانات يوتيوب

شهد موقع “يوتيوب” الفترة الماضية بعض التجاوزات من قبل أصحاب الفيديوهات أدت إلى غضب كثير من أصحاب الإعلانات ، و لذلك حرص الموقع على وضع ضوابط و شروط للحد من تجاوزات الناشرين ، و منع ربح مقاطع الفيديو الغير مرغوب فيها.

أسباب فرض قواعد جديدة على إعلانات اليوتيوب:
قام موقع يوتيوب بفرض شروط جديدة أكثر صرامة على أصحاب مقاطع الفيديو الذين يريدون تحقيق ربح من خلال الموقع عن طريق إضافة بعض الإعلانات في مقاطعهم ، و قد جاءت تلك الخطوة بسبب قيام مستخدم مثير للجدل بنشر مقطع فيديو لجثة شخص يعتقد أنه أقدم على الانتحار.

و قد تم نشر هذا الفيديو -الخاص بجثة شخص أقدم على الانتحار- في شهر ديسمبر 2017م ، على قناة يوتيوب خاصة بشخص يُدعى لوغان بول ، حيث ظهر بول في الفيديو مع أصدقائه في غابة “أوكيغاهارا” عند سفح جبل فوجي ، و هو موقع خاص بالراغبين في الانتحار ، و أثناء سيرهم عثروا على جثة شخص منتحر ، و في البداية شعروا بالصدمة ، لكنهم سرعان ما بدأوا بالمزاح.

و قد أشار المعلقون إلى هذا الأمر على أنه يدل على قلة احترام للميت و المشاهدين ، و لذلك قام الموقع بإغلاق كافة قنوات بول مما أدى إلى خسارة بول كافة الأموال التي جناها من قنواته على مدار السنوات السابقة ، و على الرغم من ذلك فقد أشار بعض الخبراء إلى أن موقع “يوتيوب” ، الذي تملكه شركة جوجل ، تأخر كثيرًا في التعامل مع هذا الأمر.

أوضح مارك موليغان ، من شركة “ميديا ريسيرش” الاستشارية قائلًا: أن شركة جوجل تعطي انطباعا بأنها تتصرف كرد فعل و لا تتصرف بشكل استباقي ، كما أكد على أنها بحاجة إلى التصرف بشكل أسرع ، و أعلن موقع ” يوتيوب أنه سيقوم بفرض شروط جديدة و صارمة على أصحاب القنوات من أجل ضمان جودة المحتوى الذي يقدمونه ، و ذلك بعد سحب العديد من الشركات إعلاناتها من يوتيوب خوفًا من أن تظهر في محتوى لا يليق بالآداب العامة.

شروط وضع الإعلانات على “يوتيوب”:
أكد موقع يوتيوب أنه سوف يقوم بوضع شروط صارمة جديدة على أصحاب القنوات على اليوتيوب ، و أكد مارك موليغان أنه نظرًا إلى مدى النمو السريع الذي يشهده الموقع ، سيكون من السهل الالتزام بمعايير أعلى مما كانت عليه قبل بضع سنوات ، و أكد أن العاملين بالموقع سوف يراجعون يدويا جميع مقاطع الفيديو قبل إضافتها إلى الخدمة المتميزة التي تجمع أصحاب العلامات التجارية الكبيرة مع المحتوى الذي يحقق رواجًا كبيرًا على الموقع ، و أكد على أنه لن توضع الإعلانات على مقاطع الفيديو إلا إذا استوفى الناشر معيارين أساسيين و هما:

أولًا: أن يكون الناشر لديه ما لا يقل عن 1000 مشترك.
ثانيًا: أن تكون أكثر من 4000 ساعة من مقاطع الفيديو الخاصة به قد شوهد خلال الأشهر الـ 12 الماضية.

و قد رأى الموقع أن هذه الضوابط سوف تساهم في تقليل سيطرة “مرسلي المحتوى غير المرغوب فيه و منتحلي الشخصيات و غيرهم من العناصر السيئة” ، بالإضافة إلى ذلك فسوف يتم منع مقاطع الفيديو التي قد تكون غير ملائمة أو غير مرغوب فيها من تحقيق ربح.

و من المتوقع أن تقوم تلك الإجراءات بحل الخسائر التي واجهها موقع يوتيوب و الانتقادات التي لحقت به خلال عام 2017م ، خاصة بعد أن قامت أكثر من 200 علامة تجارية كبرى بسحب حملاتها الإعلانية بسبب خوفها من أن توضع إعلاناتها على مقاطع فيديو بها خطاب كراهية أو محتوى متطرف أو غير ملائم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *