عشرة وصفات طبيعية لعلاج التهاب المفاصل الصدفي

التهاب المفاصل الصدفي هو أحد الأمراض المزمنة و تظهر أعراضه على هيئة طفح جلدي في المفاصل ، و يبدأ هذا المرض بعلامات بسيطة في مفاصل اليدين و القدمين و لكنها تزداد بالتدريج ، و إذا تم تركه دون علاج فإنه يزداد سوء ، و  يحتاج هذا الالتهاب إلى العلاج الطبيعي بجانب الأدوية ، و في هذا المقال سوف نسلط الضوء على أهم الوصفات الطبيعية للتخلص من هذه الإلتهابات في أسرع وقت ممكن.

وصفات طبيعية لالتهاب المفاصل الصدفي:
هناك العديد من الوصفات الطبيعية التي تمت تجربتها من قبل العديد من المتخصصين في هذا المجال ، و قد أظهرت تلك الوصفات آثار إيجابية جيدة جدًا ، و من الوصفات التي ينصح بها الكثير من الأطباء ما يلي:

خل التفاح: يمكن وضع بعض من خل التفاح على مناطق التهاب المفاصل الصدفي ، و لكن يجب الحرص في عدم ملامسة هذا الخل للمناطق المجروحة.

زيت شجرة الشاي: و هذا الشاي ليس له أي علاقة بالشاي الذي نشربه ، لأن زيت شجرة الشاي يتم استخراجه من شجرة معينة ، و هذا الزيت له قدرة كبيرة على التخلص من التهاب الجلدية الناتج عن التهاب المفاصل الصدفي ، و لكن يُشير الكثير من الأطباء إلى عدم الاسراف في استخدام هذا الزيت لأن قد يؤدي إلى حساسية في الجلد.

الشوفان: يساهم الشوفان بنسبة كبيرة في تخفيف حكة الالتهابات الجلدية التي يسببها التهاب المفاصل الصدفي ، فهو يعمل كمسكن طبيعي.

الكركم: هو أحد المواد الشهيرة التي تحمل خصائص مضادة للالتهابات ، و أشار العديد من الخبراء إلى أنه يقوم بتخفيف أعراض التهاب المفاصل الصدفي.

كابسيسين: يمكن وضع هذا المركب على مناطق الالتهابات فإن له قدرة كبيرة على حجب مستقبلات الألم ، و يمكنه أن يحد من أعراض التهاب المفاصل الصدفي.

الألويفيرا: هو أحد أنواع الصبار ، يقوم بفرز مادة مسكنة توصل الخبراء إلى إمكانيتها في خفض الشعور بالألم ، و لكن يجب الحرص في وضعها و العلم بأنها دهان و ليست للتناول عن طريق الفم.

أملاح إبسوم: يتم وضع تلك الأملاح في ماء دافئ و وضعها على المناطق المصابة ، فتلك الأملاح تعمل على تخفيف التهاب المفاصل الصدفي بشكل كبير.

عنب أوريغون: يمكن استخدام الكريمات التي تحتوي في تركيبها على عنب أوريغون ، فهي معروفة بقدرتها على تسكين الألم و يتم استخدامه مثل الألويفيرا.

زيت السمك: تعمل الأحماض الدهنية أوميغا 3 التي توجد في زيت السمك على التقليل من أعراض التهابات المفاصل الصدفي ، كما يقوم بتخفيف أعراض التورم المؤلمة.

الزنجبيل: يمتلك جذر الزنجبيل قدرة كبيرة على التصدي للالتهابات ، كما أكد بعض الباحثين أن تناول الزنجبيل بصورة يومية يعمل على التقليل من آلام الركبة الذي تسببه هشاشة العظام.

في النهاية يجب الإشارة إلى أن تلك الوصفات الطبيعية لها نتائج كبيرة بالفعل و لكن يجب عدم ترك الأدوية العلاجية و الاعتماد على الوصفات فقط لأنها ليست سحرًا ، بل هي تساهم في شفاء الالتهاب بجانب الأدوية التي يوصي بها الطبيب ، كما يجب الانتباه للوجبات اليومية التي يتم تناولها ، لأن الطعام الصحي يساهم في حماية الجسم من الأمراض ، كما أنه يحافظ على رشاقة الجسم و بالتالي لا يكون هناك تحميل زائد على المفاصل ، و من أهم الأطعمة التي يوصي بها الأطباء هي الفواكه و الخضروات و خاصة الفاصوليا ، و البقوليات ، و اللحوم التي لا تحتوي على نسبة عالية من الدهون.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

عبير محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *