متلازمة براون و أسباب الإصابة بها

متلازمة براون أحد العيوب الخلقية التي تصيب الأجنة في فترة التكوين ، و تظهر على شكل بعض المشاكل تصيب العين ، و يتم التعرف عليها فور الولادة أو بعد فترة قصيرة منها .

متلازمة براون
– متلازمة براون هي أحد الاضطرابات الخلقية التي تصيب منطقة العين ، حيث يصاب البعض باضطرابات خلقية تظهر عند الولادة ، و آخرين يصابوا بهذا الاضطراب بطريقة مكتسبة ، و يصيب هذا الاضطراب العضلات المتحكمة في تحركات العين ، تلك العضلات التي تعمل على تحريك كرة العين للمنطقة السفلية و العلوية ، و كذلك الحركة اليمينية اليسارية و الحركة الدورانية .

– قد تؤدي متلازمة براون إلى غمد الوتر العلوي ، الذي يؤثر على الحركة العلوية ، مما يؤدي إلى شذوذ في وتر العين ، و كذلك قد يؤدي إلى سماكة فيه مما يصعب الحركة في هذه العين نحو العين المتضررة .

أسباب الإصابة بمتلازمة براون
– ذكرت الأبحاث أن السبب الدقيق للإصابة بمتلازمة براون غير معروف حتى الآن ، و هناك حالات تعرف بمتلازمة براون المكتسبة ، تلك الحالات التي تصاب بقصر وتر بعض العضلات العلوية أو سماكة غمد هذه العضلات ، هذه الحالات تكون الإصابة عندهم مكتسبة ، و تنتج عن الإصابة بصدمة في هذه المنطقة أو التعرض للجراحة ، كذلك أثبتت بعض الدراسات أن هذا المرض قد يكون نتيجة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو الإصابة بالذئبة الحمراء .

– قامت العديد من الدراسات حول آلية الإصابة الجنينية بالمرض ، و أثبتت هذه الدراسة أن هناك بعض الحالات قد تحمل المرض نتيجة لإحدى السمات الوراثية السائدة ، كما أن هناك بعض السمات البشرية تعرف باسم سمات وراثية كلاسيكية ، هذه السمات قد تتفاعل معا لينتج عنها هذا الجين ، أما عن خطر انتقال المرض من الأب المصاب إلى الأبناء فيصل إلى 50% ، و ذلك بغض النظر عن إذا كان الطفل ذكر أم أنثى .

أعراض متلازمة براون
– تظهر الأعراض على شكل عدم القدرة على تحريك كرة العين نحو المركز أو بعيدا عن المركز ، بالمعنى الأدق تكون كرة العين حركتها مقيدة أو معدومة .

– تكون العين متضررة ليست متناغمة مع العين السليمة ، و بشكل خاص عند محاول المريض النظر لأعلى .

– هناك بعض الحالات تظهر فيها الأعراض على شكل جفن متدلي ، أو حالة من الاتساع في الشق الجفني للعين ، و بعض المرضى قد يصابوا بما يعرف بالحول ، فيلاحظ على المريض أنه عند النظر أمامه تكون وضعية بؤبؤ العين للأعلى أو للأسفل .

– بنسبة 10% يصاب الأشخاص بهذا المرض في العينيين و ليس عين واحدة .
– هذا إلى جانب أن المرض أكثر تأثيرا على الذكور عن الإناث ، و في أغلب الأوقات يتم التعرف على الحالة فور الولادة .

علاج متلازمة براون
– بالنسبة للمصابين بهذا المرض نتيجة مشاكل خلقية قد لا يحتاجوا للمعالجة ، و بشكل خاص إذا كانت عيونهم تتناظر عندما ينظروا للأمام ، فمع التقدم بالسن تتحسن حالتهم .

– و هناك حالات أخرى قد تحتاج لإجراء عمليات جراحية ، و ذلك لتصحيح تناظر العين ، و أثناء هذه العملية الجراحية من الممكن أن يتم إزالة جزء من الوتر الذي يربط العضلة المائلة المصابة ، مما يساعد على علاج هذه الثنية المائلة .

– أما عن نتائج هذه الجراحة ، ففي أغلب الحالات تكون ممتازة و جيدة للغاية ، و لكن الحالة قد تعاود الإصابة من جديد ، و بشكل خاص إذا كان المريض قد أصيب بها نتيجة الإصابة بأحد الاضطرابات الالتهابية ، مثل الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو الذئبة الحمراء ، فهنا لابد من علاج المسبب أولا قبل علاج الحالة .

– هناك بعض الحالات الأخرى تشبه الإصابة بهذه المتلازمة و منها متلازمة داون ، و لكن الإصابة عند هذه المتلازمة تكون في كلا العينيين .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *